مواجهة ظفار مع الخابورة الأصعب في ربع النهائي: السلام حقق المفاجأة الوحيدة .. وجعلان يقدم صورة مختلفة

0

أوقعت قرعة دور الثمانية من مسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة لكرة القدم فريق صحم حامل النسخة الأخيرة في مواجهة جعلان المتطور والمنتشي بالفوز على صحار … وسيكون ظفار والخابورة الطامحين وجها لوجه في هذا الدور.. كما سيكون بوشر بمواجهة نادي عمان في مباراة تعني الكثير للفريقين .. في حين سيكون السلام صاحب أقوى مفاجآت البطولة في مواجهة السويق الذي بدأ في العودة لمستواه على الأقل قياسا بما قدمه في المباراة الأخيرة في هذه المسابقة مع المضيبي.

القرعة التي أقيمت بقاعة المؤتمرات في اتحاد كرة القدم حضرها الدكتور جاسم الشكيلي النائب الثاني لرئيس الاتحاد ، وفيصل التميمي ممثل بنك قطر الوطني الراعي الرسمي للمسابقة .. والشيخ شبيب الحوسني المدير التنفيذي لرابطة دوري المحترفين وياسر الرواحي مدير المسابقات في الرابطة… كما حضرها عادل الفارسي رئيس نادي صحم بطل النسخة الأخيرة .. والشيخ سيف الخليلي رئيس نادي بوشر وممثلي الأندية المتأهلة لهذا الدور…

مباريات دور الثمانية أو ربع النهائي ستقام بنظام خروج المغلوب من دورين ذهاب واياب .. حيث ستقام مباريات الذهاب يومي 15 و16 من الشهر الجاري .. ومباريات الإياب في شهر فبراير المقبل … وشهدت المسابقة حتى الآن خروج 8 فرق من دوري المحترفين هي النصر ، والعروبة، ومسقط، والرستاق، وصحار، والنهضة، والشباب، وفنجاء .. وواصل فريقان من الدرجة الأولى وهما بوشر والسلام مشوارهما في هذه البطولة .. حيث أبعد بوشر فريقان من دوري المحترفين هما العروبة .. ومسقط على التوالي .. فيما أبعد السلام فريقا من دوري المحترفين هو الشباب وفريقا أخر من الدرجة الأولى هو صور …  ويحمل فريق فنجاء الرقم القياسي بعدد مرات الفوز بالمسابقة وهو 9 مرات ، وظفار 8 مرات ،  ويأتي في المرتبة الثالثة نادي أهلي سداب (5) ألقاب والنصر والعروبة (4 ) وصور والسيب ولكل منهما (3) ألقاب ونادي عمان والسويق وصحم ببطولتين وكل من مسقط والطليعة بطولة واحدة.

مواجهات ساخنة مقبلة

عندما تكون القرعة عنوانا .. فهذا يعني أن كل الاحتمالات مفتوحة .. وهذا ما قدمته .. فهي لم تبتسم لاي فريق دون الآخر .. حتى فريقا الدرجة الأولى نجد أنهما سيكونان في مواجهتين صعبتين .. السلام أمام السويق … وبوشر أمام جاره عمان .. وبناء على ما حدث في الدور السابق فكل شيء مفتوح … بالمقابل صحم حامل اللقب لن يكون في وضع مريح كونه سيواجه جعلان المختلف تماما في مسابقة الكأس .. كما يمكن اعتبار مواجهة ظفار مع الخابورة هي الأقوى على الأقل من الناحية النظرية .. وبما أن المباريات تقام في مسابقة الكأس فكل شيء وارد وهذا ما يجعل الكثيرون يتعلقون بها …كل التوقعات صعبة .. والمؤكد ان الإثارة وباب الاحتمالات المفتوحة سيكون عنوان المرحلة.

دور الــ 16

سجلت مباريات دور الــ 16 من مسابقة الكأس فوز صحم على فنجاء بهدفين لهدف .. وظفار على الحمراء بثلاثة أهداف لهدف .. وجعلان على صحار بهدف .. والسلام على الشباب بأربعة أهداف لهدف .. والخابورة على نزوى بهدفين لهدف .. والسويق على المضيبي بخمسة أهداف لهدفين .. وبوشر على مسقط بهدف ..

البطل يتقدم

في مباراة حامل اللقب صحم مع بطل الدوري فنجاء سجل محمد الغساني هدفي صحم  الأول بالدقيقة  51 من تسديدة جميلة  سكنت مرمى حارس فنجاء مازن الحسني، وجاء الهدف الثاني عن طريق الغساني أيضا في الدقيقة 70 من كرة استغل فيها خطأ بين الحارس والدفاع أودعها المرمى فيما كان باسل الرواحي صاحب هدف فنجاء الوحيد قبل النهاية بدقيقتين .. وقدم جمهور صحم عرضا متميزا في التشجيع ومؤازرة فريقه…. وتابع البطل تقدمه.

المغامرة مستمرة

تابع بوشر من فرق الدرجة الأولى مغامرته في هذه المسابقة وتقدم لدور الثامنية من خلال الفوز الثمين الذي سجله على مسقط  أحد فرق دوري المحترفين الذي تعاقد مع المدرب محسن درويش البلوشي بهدف وحيد سجله لاعبه أحمد الهنائي .. ليواصل بوشر تخصصه بإسقاط فرق دوري المحترفين.. وفي المباراة تبادل الفريقان الهجمات وكثف مسقط محاولاته للتسجيل وأهدر عدة فرص مباشرة بعد أن بسط أفضليته بشكل واضح ..وفي الشوط الثاني تحسن أداء بوشر وأجرى المدربان عدة تغييرات واستمر الفريقان في محاولاتهما الجادة للتسجيل حتى الدقيقة 84 عندما سجل أحمد الهنائي هدف المباراة والفوز بعد استغلاله تمريرة زميله مهند الشبلي.

الفوز بسهولة

لم يجد ظفار الذي وضعته القرعة بمواجهة الحمراء صعوبة في الفوز من خلال مباراة كان فيها الأفضل .. ويدين ظفار في الفوز الذي حققه إلى مهاجمه الدولي سعيد الرزيقي الذي سجل الأهداف الثلاثة التي فاز بها فريقه .. وسجل الرزيقي الأهداف في الدقائق 30 و47 من ركلتي جزاء .. و85 مقابل هدف وحيد لعلي السعدي من الحمراء بالدقيقة 73 .

عمان يتفوق

تفوق عمان على الرستاق بثلاثة اهداف لهدف .. وكان الرستاق قد خسر في الدور الأول أمام النهضة ولكن إشراك النهضة لاعبا موقوفا جعلته يخسر المباراة .. ولم يستفد الرستاق من الفرصة التي منحت له فخسر وودع المنافسات ..تقدم الرستاق أولا عن طريق عبد الله السعدي ..بعد 8 دقائق ولكن نادي عمان رد بعد ذلك بثلاثة أهداف عن طريق المتألق المنذر العلوي 24 ، ومن ثم خالد الهاجري بالدقيقة 43 ، وأخيرا حاتم الحمحمي بالدقيقة 45 …. وفي الشوط الثاني سارت المباراة دون أي تغيير في النتيجة .

مفاجأة ..

في مباراة الشباب والسلام تعامل السلام بطريقة جيدة مع المباراة في حين كان الشباب في أسوأ أيامه واستحق الخسارة بالأربعة وكان يمكن للسلام أن ينهي المباراة بنتيجة أكبر لو استفاد لاعبوه من الفرص والانفرادات السهلة التي اتيحت للاعبيه على مدار المباراة وفي الدقائق الأخيرة منه .. وتقدم السلام مبكرا من كرة عرضية حولها مدافع الشباب شوقي السعدي بالخطأ في مرمى فريقه بعد 7 دقائف ولكن المحترف ارنست عدل للشباب بعد ذلك بدقيقتين .. وفي الشوط الثاني سجل عادل الضنكي هدف السلام الثاني بالدقيقة 49 ومن ثم عاد أحمد المعمري وسجل الهدف الثالث بكرة رأسية . ولم تنفع بعد ذلك كل محاولات الشباب لتقليص الفارق والعودة للمباراة لأن لاعب الشباب مازن الكعبي سجل الهدف الرابع وأهدر الكعبي وزملاءه بعد ذلك أكثر من انفرادة مباشرة قبل إعلان الحكم نهاية المباراة وخروج الشباب من المسابقة.

حسم مبكر

لم يترك السويق أي فرصة للمضيبي من خلال البداية القوية والصاعقة عندما اكتسح السويق من دوري المحترفين ضيفه المضيبي من الدرجة الأولى بخمسة أهداف لهدفين في مباراة حسمت بعد ربع ساعة من البداية عندما أحرز محسن الغساني الهدف الأول في الدقيقة 10 .. وعاد الغساني وأحرز الهدف الثاني بعد دقيقة من كرة جميلة ، وفي الدقيقة 13 سجل المحترف تشي تشي الهدف الثالث للسويق من تسديدة رائعة وأحرز اللاعب نفسه الهدف الرابع بعد مضي 17 دقيقة من كرة مرتدة ، وعاد تشي تشي وسجل الهدف الخامس في الدقيقة 48 قبل ان يسجل المضيبي هدف الأول بالدقيقة 71 بواسطة  خطأ من مدافع السويق ممادو، ومن ثم سجل عبدالله الصوافي هدف المضيبي الثاني في الدقيقة 87 .

صورة مختلفة

قدم جعلان متذيل ترتيب دوري المحترفين صورة مختلفة وجيدة .. عندما قدم عرضا قويا وحقق الفوز على صحار وأبعده عن المسابقة بالفوز عليه بهدف وحيد سجله لاعبه ياسين الشحيمي في الدقيقة 59 في مباراة كان جعلان الأفضل والأخطر واستحق الفوز عكس صحار الذي لم يقدم ما هو متوقع منه… وأثبت جعلان أنه فريق يستطيع تقديم الأفضل في حال تم الاستعانة ببعض اللاعبين في بعض المراكز .. صحار كان بعيدا عن صحار الذي عرفناه في الدوري.

تأهل صعب

تأهل الخابورة للدور ذاته بالفوز الصعب للغاية على مضيفه نزوى بهدفين لهدف وجاء هدف الفوز للخابورة في الوقت بدل الضائع من المباراة التي شهدت ندية من الطرفين وعانى نزوى كثيرا بسبب اصابة اثنين من أساسييه وخروجهم ولكن ذلك لم يمنع الفريق من تقديم عرض قوي.. وتقدم الخابورة بهدف رأسي لهدافه سعيد عبيد بالدقيقة 13 … وعادل لنزوى لاعبه خليفة السالمي بالدقيقة 60 .. ومن ثم احتسب الحكم ركلة جزاء لنزوى سددها محترفه واتارا ضعيفة ارتدت بمرتدة لمصلحة الخابورة ليحتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة الخابورة بعد قرار من الحكم المساعد فسددها سعيد عبيد وأنقذها حارس نزوى الجامودي ببراعة .. وبينما كان الفريقان يستعدان لحسم المباراة بركلات الجزاء استقبل مدافع الخابورة بالا كرة عرضية حولها برأسه في شباك نزوى بالدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

Share.

اترك رد