المنافسة لا زالت مستمرة .. ومباريات بنكهة النهائيات

0

رفضت فرق المجموعة الأولى حسم أسماء المتأهلين منها للدور الحاسم بعد انقضاء مباريات الجولة التاسعة من دوري الدرجة الأولى من خلال النتائج المسجلة بعد أن حسم فريق المضيبي أمره وتقدم للمركز الثاني في المجموعة الثانية وتأهل للمرحلة الحاسمة من الدوري ورافق فريقي السيب المتصدر والمصنعة للدور الحاسم .. وتأكد خوض الاتحاد مباراة تحديد المركز الأخير مع جاره صلالة بعد أن فقد الفريقان كل أمل في الابتعاد عن المراكز المتأخرة … وسيلعب الفريقان مباراة فاصلة لتحديد الفريق الأخير الذي سيخسر ومن ثم سيلعب الخاسر مبارتي الملحق مع الفريق صاحب المركز الثالث في دوري الدرجة الثانية ..

نتائج الجولة التاسعة في المجموعة الأولى التي اقيمت الخميس الماضي أسفرت عن فوز نزوى على صور 4/2 ، وتعادل السلام مع مرباط 1/1 ، ومن ثم فوز بوشر على صلالة بهدفين .. وفي المجموعة الثانية جاءت مباريات الجولة التاسعة التي أقيمت يوم السبت الماضي بفوز بهلا على الاتحاد 3/1 ، وفوز المضيبي على المصنعة 2/1 ، وتعادل بدية مع السيب 1/1 .

المنافسة لا زالت مستمرة في المجموعة الأولى وهناك 5 فرق تتنافس فيما بينها على الصعود ولها الاحتمال نفسه وربما يكون لفريق نزوى أفضلية أكبر كونه سيلعب مع الفريق الأضعف في هذه المجموعة بدليل النتائج وهو صلالة ويكفي نزوى ومرباط الذي سيواجه صور التعادل في المبارتين المقبلتين لضمان تأهلهما للدور الحاسم فيما ستكون مباراة بوشر نهائي كؤوس ولا مجال إلا للفوز أمام السلام للتأهل .. وكل النتائج واردة وبالتالي كل الاحتمالات مفتوحة وقائمة .. يتصدر نزوى ومرباط ترتيب المجموعة برصيد 15 نقطة يليهما بوشر 14 ومن ثم السلام وصور ولكل منهما 12 وأخيرا صلالة 3 نقاط… ويتصدر السيب المجموعة الثانية برصيد 20 نقطة، يليه المضيبي 18 ،ومن ثم المصنعة 16، وبدية 10، وبهلا 9 ، وأخيرا الاتحاد 2 .

فوز يكفي

حقق بهلا المطلوب وضمن الفريق بقاءه في دوري الثانية من خلال الفوز المستحق على الاتحاد في صلالة بثلاثة أهداف لهدف بعد مباراة حقق بهلا المطلوب رغم أن الفريق تأخر أولا عن طريق المعتصم الشنفري .. ورد عليه بهلا من خلال 3 أهداف عن طريق عبد الله الهنائي، ويونس العبادي، ومهتدي الرواحي… بهلا الذي تميز بعروض جيدة تأخر بتحقيق النتائج حتى التعاقد مع المدرب محمد حوالي .. بالمقابل الاتحاد الذي يعيد بناء صفوفه من جديد وضع نفسه بموقف حرج قد يكلفه الكثير .. وهو عانى كثيرا من كافة النواحي.

المضيبي يتقدم

تقدم المضيبي بقوة في جدول الترتيب من خلال الفوز الثمين على المصنعة بهدفين دفعه لمركز الوصيف .. وأيضا ضمن الفريق مكانه بين الفرق المتأهلة للدور الثاني والحاسم .. المضيبي كان يهمه الفوز أو على الأقل التعادل لتأمين صعوده فكان أن حقق الفوز .. بينما لعب المصنعة من باب أداء الواجب كونه ضمن تأهله قبل ذلك ورغم أنه تقدم أولا إلا أن المضيبي بواقعيته عاد للمباراة وسجل هدفين ومن ثم حافظ عليهما. سجل هدفا المضيبي عمر نادوح وعبد الله الصوافي، وسجل هدف المصنعة روجيرو.

تعادل غير مؤثر

لم يحمل تعادل بدية على ملعبه الكثير.. كونه جاء عاديا .. السيب ضمن تأهله وهو يتصدر الترتيب .. والتعادل كان عادلا .. رغم أن السيب لم يستفد من النقص العددي بعد طرد لاعب من بدية .. والسيب لعب المباراة من باب تأدية الواجب وكانت فرصة للمدرب لتجربة لاعبيه والاستعداد لمباريات المرحلة الحاسمة.  سجل هدف السيب محمد الحراصي وعادل لبدية لاعبه سيلستسي وطرد الحكم لاعب بدية اوتارا.

نزوى يقترب

اقترب نزوى كثيرا من التأهل للدور الثاني بعد الفوز الكبير الذي حققه الفريق على صور في صور باربعة أهداف لهدفين … ويدين نزوى بقيادة مدربه المخضرم والخبير والناجح محمد جمعة الكلال للأهداف المبكرة التي سجلها فريقه والتي كان لها أثر كبير على حالة اللاعبين بعد أن أحسن الفريق تنفيذ خطط مدربه .. أما صور فقد وضح أن توقيت إقالة مدربه لم يكن في وقته .. والفريق قد تكلفه هذه الخسارة الوصول للدور الثاني .. والحديث عن صور طويل من كافة النواحي.سجل لنزوى محترفه الحسن موتورولا هدفين وأيوب السالمي ، وعبد الرحمن العمري، وسجل لصور خالد صالح والبرازيلي جيفينيو.

بوشر يعود بقوة

تابع فريق بوشر عودته القوية للمنافسة من خلال فوز مستحق على صلالة بهدفين كانا كافيين لإبقاء الفريق قريبا للغاية من التأهل للدور الثاني .. وهو أي بوشر دعم صفوفه بمهاجم معروف هو السوري سامر السالم الذي قدم نفسه مباشرة من خلال هدف في المباراة .. أما صلالة فهو لم يقدم الكثير هذا الموسم وهو كان وما زال يسعى للبقاء في الدوري ..وهو وضع نفسه في حال صعبة .. سجل هدفا بوشر يحيى الرقادي والمحترف السوري سامر السالم.

تعادل خاسر

خسر السلام وضيفه مرباط بالتعادل الايجابي بهدف لهدف بعد مباراة كان الضغط فيها عاليا على الفريقين اللذين لعبا بطريقة فيها الكثير من الحذر والحراص .. وكان السلام المبادر للهجوم والأفضل وأكد ذلك من خلال هدف منحه التقدم في المباراة وحتى الإقتراب من الدور الثاني … لكن مرباط الطامح والعائد بقوة استغل ظروف السلام وأدرك التعادل بعد بعض التغييرات من قبل مدربه ثائر عدنان… التعادل خاسر للطرفين ولكن نقطة واحدة كانت ثمينة وجيدة بالنسبة لمرباط .. ولم تكن كافية للسلام… سجل للسلام أحمد المعمري واستغل مرباط طرد الحكم لاعب السلام سانجو وسجل التعادل عن طريق عبد الله عامر.

جولة حاسمة

بعد الحسم في المجموعة الثانية ستكون مباريات المجموعة عبارة عن تأدية واجب .. وسيكون التركيز على مباريات المجموعة الأولى المثيرة .. 

مباريات الجولة العاشرة والأخيرة من الدور الأول تنطلق يوم الخميس المقبل 12 يناير الجاري فيلتقي بالمجموعة الثانية السيب مع الاتحاد في مباراة تأدية واجب على ملعب السيب.. ويلتقي بعد ذلك المضيبي مع بدية على ملعب المضيبي.. ويلتقي أخيرا بهلا على ملعبه مع المصنعة  وتنطلق جميع المباريات اعتبارا من الساعة الثالثة وخمس واربعين دقيقة وذلك منعا لاي اشكالية أو تلاعب بالنتائج. وفي المجموعة الأولى يلتقي السبت المقبل نزوى مع صلالة على ملعب نزوى.. ومرباط على ملعبه مع صور.. وأخيرا سيكون ملعب بوشر ساحة للمنافسة المفتوحة والقوية بين فريقي بوشر والسلام وتنطلق جميع المباريات أيضا بنفس التوقيت وهو الثالثة وخمس وأربعين دقيقة وأيضا يهدف اتحاد اللعبة من ذلك عدم وجود أي اشكالية أو حالة تلاعب بالنتائج علما بأن مباريات المجموعة الثانية حسمت سواء في الصدارة أو في القاع … ولكن قرار لجنة المسابقات ورابطة دوري المحترفين كان واضحا وحاسما.

Share.

Leave A Reply