Eid 2017 Banner

تفاوت الأداء والنتائج الظاهرة الأبرز .. والأفضل لا يفوز

0

احتدمت المنافسة في المرحلة الحاسمة من دوري الدرجة الثانية لكرة القدم بعد النتائج التي سجلت خلال الإسبوع الماضي الذي شهد جولتين الرابعة والخامسة في هذه المرحلة .. حيث بقي البشائر في الصدارة من خلال التعادل الصعب مع الاتفاق سلبيا بعد مباراة كان الاتفاق هو الأفضل وأهدر الفوز .. بعد أن كان البشائر قد فاز الاسبوع الماضي على أهلي سداب بثلاثة أهداف نظيفة في مباراة محيرة .. وفي الجولة الخامسة التي أقيمت يوم الاحد الماضي تعادل الوسطى مع مجيس بهدف لهدف .. وفاز ينقل على أهلي سداب بهدف .. وشهدت هذه الجولة أقل نسبة تسجيل في هذه المرحلة حتى الآن بعد أن تم تسجيل 3 اهداف فقط….

ويتصدر فريق البشائر الترتيب بنهاية مرحلة الذهاب برصيد 13 نقطة يليه مجيس والوسطى ولكل منهما 10 نقاط .. والاتفاق 7 .. وينقل 3  وأخيرا أهلي سداب دون نقاط ..

وتتواصل مباريات المرحلة الحاسمة من خلال انطلاق جولة الإياب التي تقام مبارياتها يوم الجمعة المقبل … على أن تختتم فعاليات البطولة يوم 2 فبراير بانتظار مباراة الملحق التي ستقام بطريقة الدوري من دورين على أن يصعد أو يبقى في دوري الدرجة الأولى الفائز بنتيجة هاتين المبارتين.

وقدمت الفرق المتنافسة في الجولتين الأخيرتين مستويات مقبولة ولم تعكس النتائج حالة المباريات وسيرها بسبب أن بعض الفرق كان الأفضل من ناحية الاستحواذ .. والأخطر من ناحية الفرص .. ولكن النتيجة جاءت عكس ذلك ..ومن الواضح أن المنافسة في هذه الدرجة ستتابع حالتها حتى المرحلة الأخيرة بعد النتائج المتقلبة التي شهدتها مباريات هذا الدوري الذي شهد حالات متعددة من إقالات المدربين كان أخرهم مدرب فريق أهلي سداب محمد السعيدي الذي تم تعيين جمال بخش بديلا عنه .. بعد أن كان البشائر قد أقال مدربه كريم خوخشي .. وعين عبد العزيز الريامي بدلا عنه .. وأقال مجيس مدربه محمد الشبلي وعين محمد خصيب بدلا عنه … كما كلفت إدارة نادي الاتفاق مساعد المدرب محمد عبد الله بدلا عن المدرب ابراهيم سالم الذي اعتذر عن متابعة مهمته بسبب ظروف عمله في العراق .. وبقي مدرب الوسطى السوري عساف خليفة .. ومدرب ينقل سالم الريامي في مكانهما.

مباريات وتحولات

في مباراة البشائر مع أهلي سداب التي اقيمت في ملعب أهلي سداب يوم الثلاثاء 3 يناير .. لعب أهلي سداب .. وفاز البشائر الذي لازمه الحظ بصورة غريبة  رغم أنه لم يتجاوز منطقة منتصفه إلا في حالات نادرة ومع ذلك أنهى البشائر الشوط بهدف في اللحظات الأخيرة من كرة ثابتة ومن ثم اتبعه بهدفين من كرتين ثابتتين في الشوط الثاني مقابل إهدار لاعبي أهلي سداب عددا كبيرا من الفرص وتصدت العارضة والقوائم لاربع كرات لأهلي سداب  ولم يشفع لخسارته .. سجل للبشائر عثمان بوقال وفيصل العناية وصالح السليماني .. وطرد الحكم لاعب أهلي سداب البرازيلي ليو … وفي مباراته الأحد الماضي ربح البشائر نقطة واحدة بتعادله مع الاتفاق الذي أهدر فوزا كان في متناول يده بعد مباراة كان الاتفاق هو الأفضل والأخطر وأهدر لاعبوه الكثير من الفرص ..

مجيس الذي تعادل الأحد الماضي مع الوسطى في مباراة قوية بهدف لهدف .. وكان هذا التعادل خسارة مزدوجة للفريقين فسجل للوسطى الذي يملك لاعبي خبرة معروفين محمد مبارك الهنائي .. وعادل لمجيس عبد الله المعمري من ركلة جزاء… وكان مجيس قد فاز في الجولة الرابعة على ينقل بثلاثة أهداف لهدف بعد مباراة كانت الأفضلية فيها لمجيس من خلال الأداء والنتائج فسجل لمجيس طلال المعمري وعبد الله المعمري ومروان البلوشي .. وسجل لينقل هشام الكلباني…. ومجيس من خلال هذه النتائج دخل بقوة دائرة المنافسة والصدارة.

ينقل حقق فوزه الأول في هذه المرحلة من خلال الفوز على أهلي سداب الذي تعرض بدوره للخسارة الخامسة على التوالي وبقي في المركز الأخير .. الفوز على أهلي سداب غير المحظوظ منحه الأمل للبقاء في دائرة المنافسة وسجل هدف الفوز لينقل لاعبه هشام الكلباني.

الاتفاق خسر من جديد بالتعادل مع الوسطى في الجولة الرابعة  بعد أن أهدر لاعبوه عددا كبيرا من الفرص السهلة والمباشرة خاصة خلال الشوط الثاني الذي كان فيه الفريق مختلفا ولكن الهدف الذي سجله البرازيلي جوستافو في الدقائق الأولى من الشوط الأول بقي صامدا حتى النهاية…

من أبرز المظاهر في هذا الدوري قيام جميع الفريق تقريبا بتدعيم صفوفها سواء بلاعبين محترفين أو بلاعبين محليين والهدف كله التقدم على جدول الترتيب والصعود للدرجة الأولى .. وأيضا سير المباريات لا يعبر حقيقة عن مجرياتها .. ولا عن الأفضلية بدليل ما تابعه الجميع في الجولات الأخيرة .. وبعض الفرق لا زالت تهدر الكثير من الرفص بسبب عدم الاستفادة من الفرص وعدم توظيف اللاعبين في مراكزهم ..

مرحلة الإياب

تنطلق يوم الجمعة المقبل مباريات مرحلة الإياب من هذا الدوري من خلال 3 مباريات فيلتقي ينقل على ملعبه مع الاتفاق اعتبارا من الساعة السادسة والربع مساء.. ومجيس مع أهلي سداب على ملعبه في مجيس اعتبارا من السادسة والربع .. وأخيرا يلتقي الوسطى مع البشائر على ملعب الوسطى في سمائل اعتبارا من السادسة والربع مساء .. وتعتبر هذه المباراة الأهم في هذه الجولة كون الفريقان يتنافسان على صدارة الترتيب .. والفوز مضاعف لمن يحققه .. كما أن مجيس المنافس بقوة سيكون بمواجهة سهلة مع أهلي سداب على الأقل من الناحية النظرية .. ومن ثم ستكون مباراة الإتفاق مع ينقل مهمة للفريقين وهي بوابة تقدم الإتفاق نحو المنافسة في حال تعثر الوسطى والبشائر… كل المباريات مهمة .. والفوز هو شعار الفرق المتنافسة ولا بديل عنه لمن أراد الصعود…

أخيرا يصعد الفريقان الأول والثاني بالترتيب بنهاية مباريات المرحلة وتحديدا بعد الجولة العاشرة في حين تنتظر الفريق صاحب المركز الثالث مبارتي الملحق مع الفريق الأخير في دوري الدرجة الأول لتحديد صاحب المقعد الأخير في دوري الأولى… وشارك في دوري الدرجة الثانية هذا الموسم 8 فرق وزعت على مجموعتين … لعبت فيما بينها بطريقة الدوري من دورين وتأهلت الفرق الثلاث الأولى بنهاية المباريات للمرحلة الثانية الحاسمة التي تحدد الفرق الصاعدة لدوري الأولى…

الجولات المقبلة مرشحة لان تشعل الدوري بقوة من ناحية الإثارة والندية .. بعد أن وضح تقارب المستويات وتفاوت الأداء والنتائج من جولة لأخرى .. وهذا ما سيعطي المباريات المزيد من التشويق ..

Share.

اترك رد