بعد غد الجمعة.. الدور الثاني من بطولة كأس مازدا تحت أنظار فيربك

0

تنطلق بعد غد الجمعة  مباريات الدور الثاني من بطولة كأس مازدا من خلال مبارتين يلتقي في الأولى فريقا الشباب مع النصر اعتبارا من الخامسة على ملعب مجمع نزوى .. فيما يلتقي في الخامسة والربع على ملعب مجمع صلالة فريقا ظفار مع النهضة  … ويوم السبت 7 يناير يلتقي  فريقا العروبة والسويق على ملعب مجمع صور اعتبارا من الساعة الخامسة إلا ربعا .. وتختتم مباريات هذا الدور من خلال المباراة الأخيرة التي تجمع بين فريقي مسقط وصحار على ملعب مجمع نزوى اعتبارا من الخامسة مساء…

وتقام مباريات هذا الدور بطريقة خروج المغلوب من دور واحد على أن يحتكم الفريقان لركلات الترجيح مباشرة في حال انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل بأي نتيجة ..ويتأهل الفريقان الفائزان للمباراة النهائية لنيل اللقب الذي يحمله من الموسم الماضي فريق النصر بعد فوزه على فريق صحار بهدفين دون رد سجلهما كل من مازن السعدي والكيني محمد جمالو.

وتأخذ مباريات هذه البطولة التنشيطية المقتصرة على فرق دوري المحترفين والتي ستقام مبارياتها خلال فترة توقف الدوري منافسة من نوع أخر حاليا بعد أن طرأ الكثير من التغيير على لاعبي الفرق المتنافسة بعد تعاقد بعضها مع لاعبين جدد.. واستغنى بعضها عن لاعبين آخرين… ومن حسن الحظ أن المباريات في الدور الثاني ستكون فرصة ذهبية للمدربين الجدد الذين تسلموا مهمتهم حديثا كما هي حالة  مدرب ظفار الجديد راموس، ومدرب الشباب سالم سلطان النجاشي، ومدرب مسقط محسن درويش، وأيضا أمام مدرب صحار الجديد الذي لم يتم إعلانه رسميا للوقوف على لاعبيهم قبل عودة عجلة الدوري للدوران .. فيما سيكون الأمر أسهل مع مدرب العروبة أحمد مبارك، والنصر عبد الناصر مكيس، وحكيم شاكر مدرب السويق الذين بقوا مع فرقهم وهم بدورهم سيجربون العديد من اللاعبين الجدد الذين تم التعاقد معهم… من محليين أو محترفين… وحسب شروط البطولة يسمح بلاعبي الفريق الأول المسجلين في كشوفات الموسم الحالي (2016/2017) بالمشاركة بالإضافة إلى لاعبين اثنين من الفريق الرديف.. بينما لا يسمح للاعبي فريق الشباب تحت 18 سنة والناشئين تحت 15 سنة بالمشاركة. ويمنح الفائز بلقب المسابقة ميداليات ذهبية ومبلغ مالي قدره (10) آلاف ريال عماني. بينما يحصل الفريق الفائز بالوصافة على ميداليات فضية ومبلغ (5) آلاف ريال عماني.

مواجهة ساخنة

مواجهة ظفار مع النهضة ستكون كما هي عادة لقاءات الفريقين ساخنة وقوية .. وستكون الفرصة الأولى للمدرب الجديد راموس مدرب ظفار الذي كان مدربا لفنجاء وتمت إقالته لسوء النتائج… وبلغ ظفار الدور الثاني بعد فوزه الكبير على فنجاء بأربعة أهداف لهدف… وتعاقد ظفار مع العديد من النجوم منذ بداية الدوري وحتى في فترة الانتقالات الثانية عندما تعاقد مع الكرواتي أدمير أفضل صانع ألعاب في الدوري القادم من صحار.. والمباراة فرصة لراموس والمدرب محمد عوفيت الحضري … ويحتل ظفار المركز الثاني في ترتيب دوري المحترفين خلف نادي الشباب المتصدر .. وخسر الفريق نجمه حسين الحضري الذي انتقل إلى السويق… وسبق لظفار أن أقال مدربه المصري حمزة الجميل بسبب تراجع أداء الفريق ونتائجه… وظفار حاليا ينافس في المسابقات الرسمية الثلاث لاتحاد الكرة وهي الدوري .. وكأس مازادا ومن ثم مسابقة كأس جلالة السلطان المعظم.

بالمقابل النهضة من الفرق التي استغنت عن عدد كبير من محترفيها وبدأت البحث عن بديل لهم بقيادة المدرب خليفة المزاحمي الذي سيحاول من هذه المباراة تجربة أكبر عدد من اللاعبين للوقوف على مستوياتهم.. والنهضة حتى الآن هذا الموسم لم يقدم الكثير والذي يتناسب مع أسماء لاعبيه وطموحات النادي.

اختبار قوي

الشباب المتجدد بعد انتقال مدربه وليد السعدي كمدرب مساعد للمنتخب الوطني الأول سيكون تحت قيادة المدرب سالم سلطان الذي ستكون المباراة له بمثابة الخطوة الأولى وسيحاول من خلال ما يملكه من خبرات وتجربة تحقيق المطلوب لجماهير النادي التي تتفائل كثيرا هذا الموسم بعد العروض القوية التي قدمها الفريق حتى الآن… الذي تميز بروحه الجماعية التوازن بين الدفاع والهجوم…

أما بالنسبة لنادي النصر فالمباراة ثأرية للفريق كونه خرج على يد الشباب.. وعليه المباراة ستكون مثيرة وقوية .. وكل من الفريقين يسعى لرد اعتباره.. الشباب لتأكيد فوزه والنصر الذي يقود تدريباته المدرب السوري عبدالناصر مكيس للتأكيد على قدرته تقديم الكثير.. وكان النصر قد بلغ هذه المرحلة من مسابقة كأس مازدا للمحترفين بعدما أهلته القرعة مباشرة… والنصر مازال بعيدا عن الحد الأدنى من الطموحات بخروجه من مسابقة الكأس.. وهو أنهى القسم الأول من مسابقة دوري عمانتل للمحترفين في المركز الخامس برصيد 21 نقطة. .. ولن يتخلى النصر عن لقبه في هذه البطولة بسهولة.

خبرة وشباب

يطمح فريق السويق لتقديم صورة جديدة بقيادة مدربه العراقي حكيم شاكر الذي يعلم أن فريقه لم يقدم الحد الأدنى من الطموحات .. وهو يسعى مع التعاقد مع النجم حسين الحضري .. ومع لاعب إيراني لتقديم صورة جديدة أمام فريق العروبة الذي يعتمد على عناصره الشابة بعد أن قدمت نفسها بصورة قوية بقيادة المدرب الناجح أحمد مبارك الذي أحسن التعامل مع المجموعة التي معه حاليا .. وهو سيحاول الاستفادة من اللعب على ملعبه وبين جماهيره .. والمباراة مفتاح الوصول للنهائي .. واقل ما يمكن أن نقوله عن المباراة أنها مفتوحة والخبرة تصب في مصلحة السويق الذي يتميز بوجود عدد كبير من أصحاب الحبرة دوليين وغيرهم… العروبة في المركز الثالث  في الدوري وهو خرج من مسابقة الكأس أمام بوشر في واحدة من مفاجآت البطولة .. وهو يريد التقدم في هذه البطولة والمحافظة على حظوظه في المنافسة على لقب الدوري… ويحتل العروبة المركز الثالث برصيد 25 نقطة.. فيما يحتل السويق المركز الحادي عشر برصيد 13 نقطة فقط.

طموحات حقيقية

سيحاول صحار تجاوز عدم الاستقرار الفني بعد إقالة المدرب مراد مولاي الذي حقق معه الفريق الكثير من النتائج الإيجابية والتقدم نحو الدور قبل النهائي من هذه المسابقة التي وصل فيها للمباراة النهائية .. وصحار يعتمد على مجموعة من العناصر الشابة مع بعض عناصر الخبرة وإن خسر أبرز لاعب في الدوري هذا الموسم وهو الكرواتي فيدران المنتقل لظفار .. ولكن سرعة لاعبي الفريق وقدرتهم في الوصول لمرمى المنافس ومن ثم التسجل يجعله موضع خطورة كبير.. وصحار يلعب مستندا لجمهور يعتبر الأفضل والأكبر في السلطنة .. وهو خرج من مسابقة الكأس أمام جعلان .. وهو يدافع عن حظوظه في المنافسة على لقب الدوري وهذه المسابقة.. وصحار بالمركز الرابع برصيد 22 نقطة في ترتيب دوري المحترفين.

أما مسقط الذي يقبع في المركز 13 بترتيب فرق الدوري برصيد 11 نقطة فهو بحاجة للكثير من العمل مع مدربه الجديد محسن درويش صاحب الخبرة الجيدة والنتائج الإيجابية خلال عمله السابق في الدوري مع النهضة .. وهو يريد التأكيد على أن له بصمة وسيكون الفريق في حال أفضل بعد تعاقده مه المهاجم الكرواتي فيدران اضافة لمحترفيه ضيوف وفال اللذين يقدمان عروضا قوية ومعهم أيضا العديد من الأسماء المعروفة .. ومسقط يعاني من ضغوطات كثيرة من جماهيره بسبب النتائج ..

اخيرا نشير إلى أن غالبية الفرق المشاركة في هذا الدور ستلعب دون عدد كبير من لاعبيها بسبب ارتباطاتهم مع المنتخب العسكري الذي يستعد لكاس العالم السكرية التي تستضيفها السلطنة خلال الفترة من 15 إلى 28 الجاري… وهذا سيكون فرصة لتجربة عدد من اللاعبين واعطائهم الفرصة التي قد تكون طريق نجوميتهم.

كما أن المباريات هذه ستكون الفرصة لمدرب المنتخب الجديد فيربيك لضم من يراه يستحق الانضمام لصفوف المنتخب الذي سيتولى تدريبه خلال الفترة المقبلة والتي سيخوض معه التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم آسيا المقررة في دولة الإمارات خلال العام 2019 .

Share.

Leave A Reply