في المشوار الآسيوي.. ثلاثية «سويقاوية» تنهي الأحلام الفلسطينية..!

0

بينما يلعب فنجاء اليوم في البطولة العربية

السويق في المجموعة الأولى.. وصحم في الثالثة

خطف نادي السويق بطاقة التأهل إلى المجموعة الأولى بدور المجموعات في مسابقة (كأس الاتحاد الآسيوي) بعد أن تغلب إيابا على ضيفه نادي شباب الخليل الفلسطيني بثلاثة أهداف مقابل هدف. وأحرز محسن الغساني والعبد النوفلي ومؤمن أغربية (خطأ في مرماه) أهداف السويق.. بينما أحرز المدافع محمد المسلمي هدف الفريق الفلسطيني خطأ في مرماه في الوقت بدل الضائع من المباراة.

تأهل السويق ضمن للأندية العمانية مقعدين في ثاني أقوى المسابقات الآسيوية للأندية.. بعد أن تأهل صحم (بطل الكأس الغالية) لنفس الدور ليلعب في المجموعة  الثالثة بينما تأهل السويق ليلعب في المجموعة الأولى.

مهمة صعبة

وفي الذهاب تغلب فريق شباب الخليل، على ضيفه السويق، بهدفين مقابل هدف واحد، في اللقاء الذي أقيم يوم الإثنين قبل الماضي، على استاد دورا الدولي، في ذهاب الدور التمهيدي المؤهل لدوري المجموعات من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي. وسجل حسن السعدي هدف السويق.. بينما سجل فهد العتال وأحمد أبو ناهية أهداف شباب الخليل. نتيجة صعبت من مهمة العراقي حكيم شاكر مدرب السويق في التأهل خصوصا مع وجود أسماء خبيرة في الفريق الضيف.

ولم يدفع العراقي شاكر من البداية بأوراقه الرابحة.. حسين الحضري وياسين الشيادي.. بل اعتمد على مواطنه سيف سلمان الذي كان مستواه أقل من المتوسط خلال المباراة.. كذلك كان الحال لفهد الجلبوبي والذي يحاول استعادة مستواه المفقود منذ فترة ليست بقصيرة.

في المقابل.. أثبت محسن الغساني صاحب الـــ 19 عاما بأنه لاعب المستقبل في مركز رأس الحربة على مستوى النادي أو  المنتخبات الوطنية.. والهدف الثاني والذي أحرزه وسط مضايقات الدفاع الفلسطيني ينم عن موهبة تهديفية تحتاج للتوجيه الصحيح والاستغلال الأمثل في الملعب.

الشوط الأول

بدأ السويق المباراة دون أن يركن لمرحلة (جس النبض).. تنوع في صناعة اللعب بين الأطراف.. واللعبات البينية.. فهد الجلبوبي أشغل الجهة اليمنى للفريق الفلسطيني بمعاونة حسن السعدي.. بينما تكفل العبد النوفلي وأحمد الخميسي وأمامهم محسن صالح الغساني بالأمر ذاته في الجهة اليسرى.

السويق في هذا الشوط افتقد فاعلية عمر الفزاري والعراقي سيف سلمان بشكل واضح في منطقة صناعة اللعب. في المقابل.. كانت الهجمات الفلسطينية تفتقد التركيز أمام مرمى أنور العلوي.

بالمجمل.. شوط سويقاوي بامتياز.. وهدفين في الدقيقة (25) و(45+1) من تمريرتين حاسمتين للعبد النوفلي.. الأولى أدخلها مدافع شباب الخليل (مؤمن أغربية).. والثانية تكفل الشاب المتألق (محسن الغساني) بها.

وعدا ذلك.. كان البطء في تحضير الهجمات السمة الغالبة بين الفريقين. السويق افتقد لوجود صانع ألعاب يجيد تحويل اللعب من اليمين لليسار أو العكس.. ورغم تواجد عمر الفزاري وسيف سلمان إلا أن الفريق كاد أن يدفع ثمن (التداخل) في المهمات بين اللاعبين.

عموما.. على السويق أن يتدارك الأمر قبل الدخول في مرحلة الجد.. حيث فرق الزوراء والجيش والأهلي في مجموعته الآسيوية تعتمد بشكل كبير على الانتقال السريع  من الدفاع إلى الهجوم.

الشوط الثاني

بدأ الشوط بضغط من لاعبي عميد الأندي الفلسطينية.. وهجمات (فهد العتال) تجد أنور العلوي بالمرصاد تارة.. وتارة يتكفل القائم بردها.. في مقابل عدم تركيز من محسن الغساني وفهد الجلبوبي أمام المرمى الفلسطيني.. رغم اجتهاد العبد النوفلي في إيصال الكرة للمهاجمين وإشغال الجبهة السويقاوية اليمنى.

ولأن (لكل مجتهد نصيب).. تم تتويج مجهودات النوفلي بهدف ثالث في الدقيقة (65) بعد تمريرة عرضية من محمد المسلمي وصلته في منطقة الجزاء ليضعها على يسار الحارس الفلسطيني (غانم محاجنة).

الأمور تهدأ بعد الهدف الثالث.. والسويق لا يزال بعيدا عن مستواه.. ويبدو أن اللاعبين والجهاز الفني يفكرون في مباراة غد الخميس أمام نادي عمان في مباراة الدوري المؤجلة من الجولة 14.. تفكير كاد أن يكون باهظ الثمن لو استغل فهد العتال وأشرف نعمان الفرص التي لاحت لهما.. حتى تسديدة العتال.. وجدت قدم المسلمي لتدخل الشباك (90+3) لتعلن عن الهدف الأول لعميد الأندية الفلسطينية.. وبعدها صافرة النهاية تعلن التأهل السويقاوي.

في المجموعة الأولى

بهذا الفوز.. تأهل السويق للعب في المجموعة الأولى من دور المجموعات في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي والتي تضم إلى جانبه أندية الجيش السوري والأهلي الأردني والزوراء العراقي. ويفتتح السويق مباريات المجموعة يوم 20 فبراير الحالي أمام الزوراء العراقي في العاصمة القطرية الدوحة. ثم يلتقي الجيش السوري هنا في مسقط في السادس من مارس المقبل, ويلاقي الأهلي الأردني في مسقط في 13 مارس المقبل.. بعدها أمام الأهلي من جديد في عمان العاصمة الأردنية يوم 4 إبريل المقبل.. ثم أمام الزوراء العراقي في مسقط يوم 18 إبريل.. وأخيرا أمام الجيش السوري في مسقط في الثاني من مايو المقبل.

أما صحم الممثل الثاني لأندية السلطنة والذي وقع في المجموعة الثالثة مع أندية (الوحدات أو الجزيرة) من الأردن والمحرق البحريني والنجمة اللبناني فسيبدأ مشواره أمام المحرق في استاد السيب يوم 21 فبراير الحالي.. ثم يرتحل للبنان لملاقاة النجمة يوم 7 مارس المقبل.. ثم يلاقي الوحدات أو الجزيرة في الأردن يوم 13 مارس.. ليعود ليلاقيه يوم 4 إبريل هنا في مسقط.

مشوار صحم يستمر في البطولة عندما يلاقي المحرق البحريني في البحرين يوم 17 إبريل.. قبل أن يلاقي النجمة اللبناني هنا في مسقط في الأول من مايو المقبل.

..وفنجاء يواجه العهد اللبناني

ويلتقي اليوم نادي فنجاء وضيفه نادي العهد اللبناني في إياب المرحلة الثالثة من تصفيات بطولة الأندية العربية. بعد أن فاز العهد 2-1 في المباراة التي أقيمت بينهما الأربعاء الماضي ضمن ذهاب الدور التمهيدي الثالث من بطولة الأندية العربية لكرة القدم.  افتتح العهد التسجيل مبكرا عبر محمد قدوح في الدقيقة الخامسة وأضاف حسين زين الهدف الثاني في الدقيقة (76) وشدد لاعبو فنجاء ضغطهم إلى أن خطفوا هدف تقليص الفارق في الدقيقة 88، عبر محمود الحسني.  وكان العهد تخطى في الدور التمهيدي الأول الرفاع البحريني وفي الثاني شباب الخليل الفلسطيني. ويتأهل الفائز بين العهد وفنجاء إلى النهائيات التي تقام من 21 يوليو إلى 5 أغسطس المقبلين في العاصمة المصرية القاهرة. 

ووصل صباح الاثنين الماضي فريق العهد اللبناني لمواجهة فريق فنجاء أيابا.. بعد أن كسب الفريق اللبناني لقاء الذهاب بهدفين مقابل هدف في مباراة قدم فيها الفريق الأصفر مستوى جيدا رغم الظروف التي حرمته من مشاركة ابرز نجومه بسبب الإصابة في مقدمتهم مهاجم الفريق والمنتخب الوطني عبد العزيز المقبالي. ومن المنتظر أن تشهد المباراة المقامة على استاد السيب الرياضي الدعم الجماهيري الكبير من مشجعي فنجاء حتى يعبر بسهولة الى دوري المجموعات في بطولة العرب التي تعود من جديد بتنظيم جيد وحوافز غير مسبوقة.

Share.

اترك رد