مصير اللاعب لا يزال معلقا..! قضية «فاندرلي» النصر.. فيلم بلا نهاية

0

لا تزال قضية لاعب نادي النصر الاماراتي (فاندرلي) تدور رحاها في أروقة اتحاد اللعبة هناك.. خصوصا بعد أن أكد حميد الطاير رئيس مجلس إدارة شركة النصر لكرة القدم أن كل عمليات التجنيس في الدوري الاماراتي تمت بطرق غير صحيحة، وأن اتحاد الكرة السابق وقف كونه شاهداً «ما شفش حاجة»، وسعى إلى غلق ملفاتهم، على عكس قضية فاندرلي حالياً، التي أصبحت عبارة عن فيلم دون نهاية.

ورفض الطاير اتهام النصر بتزوير جواز سفر فاندرلي، مشيراً إلى أن عبارة التزوير، التي وردت في تقرير الاتحاد الآسيوي، كانت بسبب عدم اتخاذ الخطوات الصحيحة، لاستخراج الجواز حسب المعايير القانونية في دولة إندونيسيا، مؤكداً أن كل اللاعبين الذين حصلوا على جنسيات في الدوري الاماراتي كانت بطرق غير صحيحة.

الاتحاد مسؤول

وحمل الطاير في تصريحات أدلى بها لبرنامج «المنصة» على قناة دبي الرياضية، مسؤولية ما يحدث حالياً في النصر، وتراجع نتائجه في الدوري إلى اتحاد الإمارات لكرة القدم، بسبب قبول طلب النصر تسجيل فاندرلي، ثم الانقلاب عليه، بإيقاف فاندرلي 10 مباريات عقب الشكوى، التي تقدم بها العين، وقال: تمكنا من تجاوز مشكلتنا الآسيوية، وقمنا بالتعاقد مع العراقي مهند عبد الرحيم، وحققنا قفزة جيدة على صعيد النتائج، وصعدنا إلى المركز الخامس بفارق قليل عن المراكز المتقدمة، كما تأهلنا إلى ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ولكن الاتحاد الذي قبل تسجيل فاندرلي، بعد خطابات رسمية منا، فتح المجال أمام الأندية، للاحتجاج على مشاركة اللاعب.

وأضاف: نتائجنا ساءت بعد الشكوى، التي تقدم بها نادي العين ضد فاندرلي، تعادلنا مع الظفرة، وخسرنا من الأهلي والوصل والعين، لذا الوضع الذي وصلنا إليه حالياً يتحمله الاتحاد وحده، لأنه أعادنا إلى الدوامة نفسها وسيناريو بداية الموسم، بينما خاطبناه منذ شهر أكتوبر للاستفسار حول قانونية تسجيل فاندرلي، وطلبنا توضيحاً رسمياً قبل الإقدام على هذه الخطوة، وتمكيننا من الرد في متسع من الوقت حتى نستطيع البحث عن البديل، في حال تعذر علينا تسجيل اللاعب.

خطوات ايجابية

وحول بعض القرارات المصيرية، التي اتخذتها إدارة النصر مثل التعاقد مع العراقي مهند عبد الرحيم و الإبقاء على الفرنسي كيمبو ايكوكو، والاستغناء عن البوركيني جوناثان بيترويبا، وإقالة المدرب الصربي ايفان يوفانوفيتش، أوضح حميد الطاير أن التعاقد مع اللاعب العراقي كان خطوة إيجابية، لأنه ساعد الفريق على تحسين نتائجه، وإن الاستغناء عن بيترويبا كان قراراً صحيحاً، باعتبار أن اللاعب كان ما زال مستمراً مع فريقه في بطولة كأس أمم أفريقيا، إضافة إلى تعرضه لإصابة بتمزق عضلي، مشيراً إلى أن التعاقد مع اللبناني جوان العمري فرضته الظروف، بسبب تعدد الإصابات.

وحول مسؤولية اتخاذ قرار تسجيل فاندرلي بجنسية إندونيسية بدلاً عن جنسيته البرازيلية، أكد حميد الطاير أن نادي النصر لا يتخذ قراراته بشكل فردي، بل بشكل جماعي خلال اجتماع مجلس الإدارة، مشيراً إلى أن النصر ليس أول ناد يقوم بتجنيس لاعبين في الدولة، وأن المسؤولية يتحملها الاتحاد السابق، الذي سمح بتفاقم هذه الظاهرة، موضحاً أن مشاركة النصر في دوري آسيا فرض عليه اتخاذ قرار تجنيس فاندرلي، لتقوية صفوفه بعد قرار التخلي عن الفلسطيني لويس خمينيز.

اعتراف

واعترف رئيس مجلس شركة النصر لكرة القدم أن فريقه دفع ثمن تسجيل فاندرلي بالجنسية الآسيوية غالياً، وتعلم في الوقت نفسه الكثير من الدروس، مؤكداً سعي النصر إلى اللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم في حال جاء قرار هيئة التحكيم غير منصف، وقال إن النصر سيخطو هذه الخطوة عن طريق اللاعب نفسه، الذي بإمكانه رفع القضية إلى المحكمة الرياضية الدولية دون المرور عبر الاتحاد باعتباره لاعباً أجنبياً، ومعرباً في الوقت نفسه عن تفاؤله أن القرار سيكون لصالح النصر وليس ضده، لأن الأوراق التي قدمها في عملية التسجيل صحيحة، وقال: لدينا ثقة بلجان الاتحاد، والبطاقة التي حصلنا عليها من لجنة أوضاع اللاعبين سليمة ولا تشوبها شائبة.وشدد الطاير على ضرورة طرح مسألة اجتماعات اللجان القضائية خلال الجمعية العمومية للاتحاد باعتبار أن هناك قضايا مستعجلة يجب النظر فيها في وقت محدد.

حالة نفسية

عن غياب الاستقرار على صعيد النتائج بسبب الحالة النفسية للاعبين، صرح الطاير أنه من الصعب إبعاد اللاعبين عن القضية، بسبب مواقع التواصل الاجتماعي، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن قضية فاندرلي ليست مبرراً للهزائم المتتالية، لكنها تعتبر في الوقت نفسه جزءاً من المشكلة، بدليل أنه عندما بدأت نتائج النصر تتحسن، وفي تطور مستمر، ظهرت القضية التي رفعها نادي العين، وعوقب فاندرلي وبذلك عاد الفريق إلى الحلقة الأولى، التي بدأ عليها الموسم، وقال: صحيح هناك أخطاء فردية، ولكن الحالة النفسية لها دور رئيس في ما يعانيه الفريق من صعوبات.

Share.

اترك رد