Eid 2017 Banner

كأس العالم للقارات (روسيا 2017): كريستيانو يطمح للقب آخر مع منتخب بلاده

0

تنطلق يوم السبت القادم مباريات بطولة كأس العالم للقارات لكرة القدم (روسيا 2017), وتأخذ هذه النسخة من كأس القارات هالة إعلامية أكبر مما اعتدنا عليه، وذلك يعود لمشاركة كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد ومنتخب البرتغال المتوج بالكرة الذهبية العام الماضي والمرشح للفوز بها هذا العام أيضاً.

كما ينصب التركيز في الوقت الراهن على بطولة كأس القارات 2017 التي تضم منتخبات كبيرة مثل ألمانيا والبرتغال وتشيلي، بالإضافة إلى منتخبات قوية أخرى مثل الكاميرون، المكسيك، روسيا، نيوزيلندا وأستراليا.

وستنطلق البطولة بمباراة الافتتاح التي تجمع المنتخب الروسي المستضيف والمنتخب النيوزلندي في تمام السابعة من مساء السبت بتوقيت السلطنة.

مجموعتان قويتان

واحتضنت مدينة كازان الروسية في نوفمبر الماضي مراسم سحب قرعة كأس القارات 2017 ، حيث أسفرت القرعة عن مواجهات نارية وخصوصاً للمنتخب الألماني في المجموعة الثانية.

وجاء في المجموعة الأولى كلٍ من منتخب روسيا إلى جانب البرتغال والمكسيك ونيوزيلندا ، فيما تواجد المنتخب الألماني في المجموعة الثانية إلى جانب تشيلي وأستراليا والكاميرون.

وستقام مباريات بطولة كأس القارات في أربع مدن روسية هي سان بطرسبرج التي تحتضن المباراة الافتتاحية بمشاركة منتخب روسيا أمام نيوزيلندا ، بالإضافة إلى مدن كازان وموسكو وسوتشي.

وسيتأهل صاحبا المركز الأول والثاني عن كل مجموعة إلى الدور نصف النهائي من البطولة ، في حين ستقام فعاليات البطولة على مدى ست عشر يوماً .

وأشرف على القرعة زفونيمير بوبان نائب الأمين العام للفيفا ، وكولين سميث كبير مسؤولي البطولات والفعاليات بالفيفا ، إلى جانب النجم الروسي سيرجي سيماك ونجمة القفز بالزانة إيلينا ايسنباييفا.

وضم الوعاء الأول المنتخب الروسي صاحب الأرض إلى جانب منتخبات ألمانيا وتشيلي والبرتغال ، بينما جاء في الوعاء الثاني منتخبات المكسيك وأستراليا ونيوزيلندا وبطل أفريقيا منتخب الكاميرون.

أبطال سابقون

ومنذ 1992, خمسة دول رفعت الكأس الذهبي في بطولة كأس القارات. فقد فازت الأرجنتين والدنمارك بأول نسختين من البطولة عامي 1992 و1995 عندما كانت تُعرف باسم كأس الملك فهد. ثم اقتنصت البرازيل أولى ألقابها في هذه البطولة سنة 1997 لتخسره في نهائي  1999 على يد المكسيك.

احتكرت بعدها فرنسا منصة التتويج في مطلع الألفية ونالت اللقب عامي 2001 و2003 على التوالي. ثم بدأت هيمنة البرازيل سنة 2005 ولثلاث نسخ متتالية في ألمانيا وجنوب أفريقيا وعلى التراب الوطني، ليصبح في رصيد راقصي السامبا أربعة ألقاب.

وتُعتبر المكسيك الدولة الوحيدة المشاركة في روسيا 2017 هذا الصيف والذي سبق لها الفوز باللقب. وهذا ما يعني أن منتخب (إل تري) إما سيعادل رصيد فرنسا بلقبين أو سيكون هناك اسم جديد على منصة التتويج. 

المتطوعون جاهزون

بات الفوج الأول من المتطوعين لكأس القارات 2017  جاهزاً للقيام بمهامه في «بطولة الأبطال» في كل مدينة مضيفة. بدءاً من الأول من يونيو الحالي الذي صادف ذكرى مرور عام على انطلاق برنامج المتطوعين لكأس العالم روسيا 2018  وكأس القارات روسيا 2017 ، بدأ المتطوعون يقومون بمهامهم الموكلة إليهم في هذه البطولة.

سيقوم المتطوعون بمساعدة المنظمين في مسؤوليات تشمل 20 قطاعاً على أن يساند الفوج الأول من المتطوعين في عمليات التذاكر، وبطاقات الاعتماد، وتزويد الطعام، وإدارة المتطوعين.

وسيقوم 5844 متطوعاً في مساندة كأس القارات روسيا 2017  منهم 1733 في سان بطرسبرج، 1590 في موسكو، 1261 في سوتشي و1260 في كازان.

بلانكو ورونالدينيو..

في الصدارة التهديفية

تقاسم البرازيلي رونالدينيو والمكسيكي كواوتيموك بلانكو صدارة قائمة أفضل الهدافين في تاريخ كأس القارات برصيد 9 أهداف لكل منهما. وقد اقتنص البرازيلي أهدافه في ثلاث نسخ من البطولة، مقارنة باثنتين فقط للمكسيكي. ويُشهد لنهائي البطولة سنة 1999 أنه فرض مواجهة ندّية بين هذين المهاجمين. ففي ختام تلك النسخة، حصد رونالدينيو لقب الكرة الذهبية كأفضل لاعب رغم أنه لم يتمكن من هزّ الشباك في موقعة الحسم، على عكس غريمه. وقد تطلّب الأمر من الأسطورة البرازيلي الانتظار ست سنوات لكي يعادل سجل بلانكو، وهو ما قام به بالفعل عندما وجد طريقه للمرمى في الفوز بالنهائي بنتيجة 4-1 على الأرجنتين.

المثير في الأمر أيضاً أن ثُلثي أهداف المكسيكي في بطولة الأبطال أتت في شباك السعودية: هدفان في نسخة 1997 وأربعة بعد ذلك بعامين. أما الهدفان الأكثر أهمية في رصيد بلانكو بالبطولة فقد كان الأول في نصف النهائي أمام الولايات المتحدة الأمريكية سنة 1999، ومن ثم في الفوز 4-3 على البرازيل في النهائي، ليُساعد المكسيك على حصد أبرز انتصار في تاريخها.

Share.

اترك رد