أهلي سداب يستعيد صدارة دوري الدرجة الثانية

0

عبري يحصد نقطته الأولى.. والــــــمعدل التهديفي يتراجع بقوة

تصدر نادي أهلي سداب دوري الدرجة الثانية لكرة القدم بعد أن وصل للنقطة السادسة أثر فوزه المتأخر على نادي قريات بهدف نظيف ضمن إطار الجولة الثالثة من الدوري والتي أقيمت السبت الماضي. وعوض أهلي سداب خسارته في الجولة الثانية أمام الاتحاد والتي افقدته الصدارة التي كان يحتلها قريات بالذات..

دوري الدرجة الثانية بدأ في إفراز بعض الحالات التي تعطي مؤشرات أولية عن شكل المنافسة.. ففي ذات الجولة تعادل الاتحاد والاتفاق سلبيا.. وكذلك تعادل مدحا وعبري بهدفين لكل منهما.. بينما خضع سمائل للراحة هذه الجولة.

الدوري أفرز صدارة تهديفية لخالد البطاشي لاعب أهلي سداب برصيد 3 أهداف.. وصراع رباعي على وصافة قائمة الهدافين.. محمد اليعقوبي من عبري ينافس مصعب الحميدي من مدحا والحسن البطراني من الاتفاق وعبدالله السوطي من قريات ولكل منهم هدفين.. وهو صراع تهديفي أفاد المسابقة بشكل كبير.. رغم أن المعدل التهديفي قل وتراجع بشكل (مخيف)..!

صعود.. هبوط

في هذه الجولة أيضا انخفض المعدل التهديفي بشكل واضح.. 5 أهداف فقط في ثلاث مباريات في الجولة الثالثة.. بينما كانت 10 في الجولة الثانية.. و15 هدفا في الجولة الأولى.. وهذا يعني أن المعدل التهديفي في هبوط بنسبة 50%.. مما يعطي دلالة على أن الأندية بدأت في تنظيم صفوفها الدفاعية.. وغياب الفعالية الهجومية لدى المنافسين.. فبعد ثلاث جولات.. يتصدر أهلي سداب المشهد التهديفي بإحرازه 7 أهداف .. بينما استقبلت شباك عبري 9 أهداف .. ويمكن أن تكون هذه الأرقام كافية لشرح جدول الترتيب.. أهلي سداب في الصدارة .. وعبري في المركز السابع والأخير.. وبينهما 5 نقاط كاملة.

نقطة أولى

وعودة لمباريات الجولة الثالثة.. والتي بدأت بلقاء مدحا وعبري على ملعب الأول.. وشوط أول ينتهي بتقدم أصحاب الأرض بهدفين نظيفين.. وفي الشوط الثاني يعود عبري للمباراة وهو مصمم على تغيير الصورة السلبية السابقة والتي دفعت مجلس الإدارة لقبول استقالة المدرب فهد اليعقوبي والطاقم المعاون له وتكليف طلال الغريبي بقيادة الفريق حتى إشعار آخر.. الصورة تغيرت جزئيا بعد أن حقق الفريق التعادل ليحصد النقطة الأولى.. صحيح أنها لم تكن كافية للهروب من المركز الأخير.. لكنها تعتبر بداية مهمة.

في المقابل.. لا يزال مدحا يبحث عن فوزه الأول رغم أنه جيد هجوميا بقيادة المهاجم مصعب الحميدي الذي سجل هدفين من أصل 5 أهداف لفريقه في المباريات الثلاث التي لعبها.. ورقميا فإن مدحا هو ثاني أفضل خط هجوم في الدوري حتى الآن.. وأيضا ثاني أضعف خط دفاع باستقباله 8 أهداف.. لذلك كانت توقعات مباراة مدحا وعبري تشير إلى أنها ستكون مباراة تهديفية.. وهذا ما حدث.

سجل لمدحا كل من مصعب الحميدي ووليد الهدابي.. وسجل لعبري كل من محمد اليعقوبي ويونس المقبالي.

رابح أكبر.. خاسر أكبر

في السادسة من مساء السبت الماضي وعلى ملعب نادي قريات.. إنطلقت أقوى مباريات الجولة الثالثة.. بين قريات المتصدر وأهلي سداب الوصيف.. وحسابات ما قبل المباراة تشير إلى أن المباراة ستكون قوية وصعبة في الوقت ذاته.. وهذا ما حدث.

شوط أول سلبي النتيجة.. ولكنه شهد ضياع فرص تهديفية حقيقية.. فأصحاب الأرض لديهم عبدالله السوطي الذي بات معروفا لدى الجميع بأنه الهداف الذي ضمن لقريات التواجد في دور الـ32 من مسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم لكرة القدم.. وأهلي سداب لديهم خالد البطاشي الذي يتصدر قائمة هدافي الدوري حتى الآن.

وفي الشوط الثاني استمر مسلسل ضياع الفرص بين الطرفين حتى يأتي الحل من خالد البطاشي ليسجل هدف الفوز لأهلي سداب.. هدف مهم وفي توقيت مهم.. ليكون أهلي سداب الرابح الأكبر.. 6 نقاط في الصدارة التي أزاح قريات عنها.. وخالد البطاشي هدافا للدوري بعد ثلاث جولات سجل فيها 3 أهداف بمعدل هدف في كل جولة..

في الطرف الآخر.. قريات كان الخاسر الأكبر.. فقد الصدارة على ملعبه… وأصبح رابعا.. وتلقى أول خسارة في الموسم.. وربما عليه أن يلتفت المباراة القادمة ستكون مع الاتحاد على ملعب قريات.. الاتحاد هو من الفرق التي لم تجرب الخسارة.. وهو الوحيد الذي تغلب على المتصدر أهلي سداب..!

لا فائز.. لا خاسر

رغم أنهم يلعبان المباراة الثانية في الدوري.. إلا أن مباراة الاتحاد والاتفاق والتي أقيمت على ملعب الاتحاد لم تكن على مستوى الطموح. فقبل المباراة.. الاتحاد قادم من فوز على أهلي سداب .. والاتفاق بدأ الدوري بأربعة أهداف في شباك مدحا.. لذلك توقعاتنا كانت تصب في خانة مشاهدة مباراة هجومية ومفتوحة.. لكن هذا لم يحدث.. وأصيب الجميع بخيبة أمل.. وحصد كل فريق نقطة.. وكأنهما رفعا شعار (لا فائز.. لا خاسر).. ونقطة في الجيب.. أفضل من 3 في الملعب…!

استئناف

وسوف يتوقف الدوري حتى الأربعاء القادم.. 22 نوفمبر الحالي بسبب مواجهات الكأس الغالية.. حيث سيلعب سمائل مع المصنعة.. والسويق مع قريات.. وبوشر مع أهلي سداب.. والرستاق مع الاتفاق.. وبدية مع الاتحاد في دور الـ32 من مسابقة كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم.. حيث صعدت أندية أهلي سداب وقريات والاتفاق والاتحاد وسمائل لهذا الدور.

وفي الجولة الرابعة من الدوري .. يلتقي أهلي سداب مع مدحا على ملعب أهلي سداب في دارسيت.. وقريات مع الاتحاد على ملعب قريات.. وسمائل مع الاتفاق على ملعب سمائل.. بينما يخضع عبري للراحة.

أهلي سداب يتصدر الدوري بست نقاط.. يليه الاتفاق والاتحاد وقريات بـ4 نقاط لكل منهم.. ثم سمائل ومدحا بنقطتين.. وأخيرا عبري بنقطة واحدة.

Share.

اترك رد