الحادثة في أكتوبر والبت في نوفمبر… هل تعمدت لجنة الانضباط تأخير قرارات مباراة النهضة والسلام…؟!

0

في العشرين من أكتوبر الماضي وضمن إطار الجولة العاشرة من الدوري استضاف النهضة منافسه السلام على ملعب استاد البريمي.. مباراة انتهت بالتعادل الايجابي بهدفين لكل فريق.. لكن أحداث حصلت بعدها ظلت بلا تفسير قانوني أو تحرك انضباطي.

35 يوم من الحادثة التي شغلت الجميع.. ليس فقط في السلطنة.. بل في دولة الكويت الشقيقة.. كون اللاعب يوسف ناصر المحترف في النهضة تحدث عن الحادثة في اتصال هاتفي أجري معه من قبل قناة تلفزيونية رياضية كويتية.. ووصلت الاتهامات إلى حد غير مقبول.. ومشهد غير مألوف في ملاعبنا أصبح حقيقة.. رغم أنه كان يوما من الأيام ضربا من الخيال.

مساعي.. وقرارات

يحسب لإدارة الناديين – النهضة والسلام – أنهم تجاوزا معا القضية.. وفي إطار ودي.. ولم يكن التصعيد لغة الحوار.. بل كانت لغة الهدوء والأخوية هي السائدة.. وفي الوقت الذي نسينا فيه هذه القضية.. تخرج لجنة الانضباط بقراراتها ظهيرة الاثنين الماضي.. وتوقف 6 لاعبين دفعة واحدة.. 4 من السلام واثنين من النهضة.. وحسب نص البيان الذي أرسله الاتحاد للصحف المحلية فقد قررت لجنة الانضباط بالاتحاد العماني لكرة القدم في اجتماعها الذي عقد في الخامس والعشرين  من نوفمبر 2017 برئاسة يوسف بن محمد المسكري نائب رئيس اللجنة ايقاع العقوبات التالية:

اولا: ايقاف لاعب نادي النهضة يوسف ناصر رقم القميص (9) لعدد 5 مباريات مع ناديه في اي من المباريات التي يحق له المشاركة فيها دون الاخلال بتنفيذ اللاعب للعقوبة المترتبة عليه بموجب المادة 27 من لائحة الانضباط.

ثانيا: ايقاف لاعب نادي النهضة ناصر بن علي الشملي رقم القميص (25) لعدد مباراتين مع ناديه في اي من المباريات التي يحق له المشاركة فيها دون الاخلال بتنفيذ اللاعب للعقوبة المترتبة عليه بموجب المادة 27 من لائحة الانضباط.

ثالثا: ايقاف لاعب نادي السلام سالم بن بريك البلوشي رقم القميص (5) لعدد 4 مباريات مع ناديه في اي من المباريات التي يحق له المشاركة فيها دون الاخلال بتنفيذ اللاعب للعقوبة المترتبة عليه بموجب المادة 27 من لائحة الانضباط.

رابعا: ايقاف لاعب نادي السلام عمر بن خميس المسلمي رقم القميص (13) لعدد 5 مباريات مع ناديه في اي من المباريات التي يحق له المشاركة فيها دون الاخلال بتنفيذ اللاعب للعقوبة المترتبة عليه بموجب المادة 27 من لائحة الانضباط.

خامسا: ايقاف لاعب نادي السلام مطر بن خلفان الوشاحي رقم القميص (4) لعدد مباراتين مع ناديه في اي من المباريات التي يحق له المشاركة فيها.

سادسا: القرار قابل للاستئناف وفق لائحة الانضباط.  وما بين 20 أكتوبر و25 نوفمبر 35 يوما.. لنكتشف أيضا أن القرار تم إرساله بعد يومين من صدوره.. وقبل 24 ساعة من انطلاقة مباريات الجولة الأخيرة من القسم الأول للدوري.. في تصرف تم تفسيره من قبل بعض المنتسبين للناديين بأن الأمانة العامة لاتحاد الكرة تأخرت في إرسال القرار.. ليعلم فريق السلام بالإيقاف وهو في المطار لملاقاة مرباط في مجمع صلالة .. ويعرف النهضة الخبر والفريق في طريقه لمحافظة مسقط لملاقاة فنجاء.. فأعاد الموقوفين.. بسيارات خاصة إلى البريمي..!

هذه القرارات أوجدت حالة من التساؤلات عن توقيت الصدور.. وسبب التأخير.. وأيضا مدى تأثر الناديين بالقرار.. فالجميع يعلم أن الجولة 13 من دوري عمانتل تم تأخيرها ليوم واحد.. أي أن القرار وصل للأندية في يوم لعب المباراة لو لم  تؤجل الجولة لظروف مباريات الكأس وهنا سيكون على مدربي الفريقين التعامل مع  حالة من الفوضى تربك الحسابات وتثير الحساسيات.

لغط وجدل

الجولات الماضية من الدوري شهدت الكثير من اللغط التحكيمي.. وتشير مصادر مطلعة بأن حكم المباراة لم يرسل تقريره حول المباراة بعدها مباشرة.. وهذا يطرح تساؤل عن مدى متابعة لجنة الحكام وفاعليتها.. خصوصا وأن بعض المباريات شهدت أحداثا مؤسفة واعتراضات خرجت عن النص.

تعامل لجنة الانضباط مع القضية لم يكن منصفا في وجهة نظر الناديين.. حيث إتفق مسؤولي الناديين بأن حكم المباراة كان سببا رئيسيا لما حدث.. وتأخر القرار – في وجهة نظرهم – جاء لحماية الحكم على حساب اللاعبين.. وتساءلوا عن جدوى الاستئناف والدوري سيتوقف لمدة شهرين قادمين.. وتلك حكاية أخرى.

Share.

اترك رد