Inbound-Advertiser-Leaderboard

في نهاية الدور الأول لدوري الثانية سمائل وأهلي سداب في لقاء بطولة الشتاء..!

0

ستتجه الأنظار يوم الغد الخميس إلى ملعب نادي سمائل في تمام الثالثة و25 دقيقة مساء حين يلعب أصحاب الأرض ومتصدر دوري الدرجة الثانية نادي سمائل مع أهلي سداب وصيف جدول الترتيب في قمة مباريات الجولة السابعة وختام الدور الأول. مباراة لها حسابات مختلفة عن بقية المباريات التي ستقام في نفس اليوم حين يلتقي الاتحاد بعبري على ملعب الاتحاد والاتفاق وقريات على ملعب الاتفاق.. وحين نقول أن الحسابات مختلفة فهذا بسبب أن الفارق النقطي لا يتعدى نقطتين بين أصحاب المراكز الخمسة الأولى.. في دوري بدأ يأخذ شكلا مختلفا عن بداياته.. فالأهداف بدأت تقل والنتائج الكبيرة اختفت تماما.. والمفاجآت حاضرة.

سمائل استحق الصدارة بعد أن فرط أهلي سداب فيها في الجولة السادسة والتي شهدت فوز سمائل على عبري بهدفين لهدف وتعادل مدحاء والاتحاد بهدف لمثله وخسارة أهلي سداب على ملعبه من الاتفاق بهدف نظيف.. وهي نتائج بلا شك قلبت جدول الترتيب رأسا على عقب.. ووزعت الحظوظ على المنافسة من جديد على خمسة أندية.. سمائل المتصدر بـ11 نقطة.. يليه أهلي سداب بـ9 نقاط.. ثم الاتفاق والاتحاد ولكل منهما 8 نقاط.. ثم قريات بـ7 نقاط .. فمدحاء ولديه 3 نقاط .. وأخيرا عبري بنقطتين يتيمتين.

خسارة مفاجئة

قمة المباريات في الجولة الثالثة تلك التي جمعت أهلي سداب بالاتفاق.. المتصدر السابق كانت لديه فرصة لزيادة الفارق النقطي.. وكونه يلعب على أرضه.. توقع الكثير فوز أهلي سداب بالمباراة.. لكن الأمور داخل الملعب لم تكن كما يريد عشاق النادي.. فالفريق عانى من غياب لاعبين مؤثرين بسبب الارتباطات الوظيفية.. كما أن تعرض لاعبين اثنين للبطاقة الحمراء كان حملا مضاعفا على الفريق.. بينما استغل الاتفاق الفرصة الوحيدة التي أحرز منها الحسن البطراني هدف الفوز .. نجد أن لاعبي أهلي سداب أضاعوا أهدافا محققة.. تارة بسبب الرعونة.. وتارة أخرى تكفلت القوائم والعارضة بالدفاع عن مرمى الاتفاق..خسارة ثانية للفريق أبعدته عن الصدارة.. ولكنها في الوقت ذاته أشعلت الصراع على البطولة من جديد.. وهذا ما يصب في مصلحة الدوري.

تفويت الفرصة

وجد الاتحاد نفسه أمام فرصة لاعتلاء الصدارة أو على الأقل الرجوع للمركز الثاني.. ولكن دائما ما يكون مدحا شرسا على ملعبه.. ورغم تقدم الاتحاد مبكرا عن طريق حامد النوبي.. يحسب لمدحاء أنه لم يستسلم بسهولة.. وسجل له محترفه إبراهيما هدف التعادل الذي أعاد الفريق للمباراة من جديد.

سمائل يتصدر

بدوره عاد سمائل من ملعب عبري بالأهم.. ثلاث نقاط جلبت الصدارة.. بينما لا يزال عبري يبحث عن فوزه الأول الذي طال انتظاره. سمائل استحق الصدارة كونه لم يتعرض للخسارة إلى اللحظة.. وهذا عامل نفسي مهم يضاف إليه صعود الفريق إلى دور الـ16 من مسابقة الكأس الغالية. سجل لسمائل كل من مازن النبهاني وخليل الحضرمي.. بينما سجل لمدحا مدافع سمائل بالخطأ في مرماه.

قمة الجولة

حين يلتقي سمائل على ملعبه بأهلي سداب غدا الخميس ستكون المواجهة الأكثر ترقبا.. فالفريقان صعدا إلى دور الـ16 من مسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم لكرة القدم.. فسمائل تغلب على المصنعة وأهلي سداب تأهل على حساب بوشر.. وفارق النقطتين يزيد من توقعات أن تكون المباراة قوية وحماسية بين الطرفين. سمائل صاحب الأرض والجمهور سيكون عليه أن يخرج من هذه المباراة والفارق النقطي ارتفع إلى خمس نقاط كاملة وهذا ما يضمن له أريحية ولو نسبية في مباريات الدور الثاني والتي ستبدأ مباشرة الخميس 21 ديسمبر الجاري.. وبما أن جدول المباريات أصبح مضغوطا ففرصة التقاط الانفاس تبدو صعبة.. وهذا ما يدركه أيضا مدرب أهلي سداب والذي عليه أن يستعيد الصدارة من جديد أو إبقاء فارق النقطتين على ما هو والتفكير في القادم.

سمائل وأهلي سداب هما الفريقان الأكثر وضوحا في الناحية الفنية في دوري الدرجة الثانية.. ويعتمدان على الاندفاع الهجومي والأرقام تقول أنهما معا سجلا 20 هدفا من أصل 50 هدفا سجلت في الدوري في الجولات الست الماضية.. وهي مواجهة بين سمائل صاحب أقوى هجوم برصيد 11 هدف.. وصاحب أقوى دفاع أهلي سداب حيث ولجت مرماه 5 أهداف فقط.. وهذا ما يمنح المباراة بعدا آخر.. فهل ستفي بوعودها؟

سيناريو محتمل

بعد فوزه  على أهلي سداب المتصدر السابق .. سيعود الاتفاق لملعبه لمواجهة قريات والفارق هو نقطة واحدة.. مباراة نتوقع أن تكون تهديفية.. فالاتفاق يمتلك الحسن البطراني هداف الدوري حتى الآن برصيد 4 أهداف.. وقريات لديه خزعل البطاشي وعبدالله السوطي وكلاهما يعرفان طريق المرمى… ومن الطبيعي أن تتأثر هذه المباراة بنتيجة مباراة سمائل وأهلي سداب.. فإذا انتهت المباراة الأولى بالتعادل.. فإن فوز الاتفاق يمنحه الصدارة.. وبطولة الشتاء.

فرصة الاتحاد

هذا الكلام ينطبق أيضا في حالة فوز الاتحاد على ضيفه عبري وخسارة كل الاتفاق وتعادل أهلي سداب وسمائل.. أصحاب الأرض لديهم فرصة ذهبية لاعتلاء الصدارة وهم يواجهون عبري الباحث حتى اللحظة عن الفوز الأول.

تكمن مشكلة الاتحاد في عدم الثبات الفني.. فهو من الممكن أن يفوز على فرق قوية مثل أهلي سداب.. ويتعادل مع فرق أقل مستوى مثل مدحا.. وهذا الأمر قد يستفيد منه عبري.. الذي لا يزال غير مقنع على عكس ما تقدمه فرق المراحل السنية بالنادي.. ويبدو أن هناك فجوة في مكان ما.. نتمنى أن يتم تلافيها.. فرجوع عبري للمنافسة يضيف للدوري نكهة خاصة وتنافسية.

صراع الهدافين

في سباق الهدافين يتصدر الحسن البطراني مهاجم الاتفاق المشهد بأربعة أهداف.. ويليه خالد البطاشي لاعب أهلي سداب وزميله المحترف بين ولكل منهما 3 أهداف.. بينما أتى في المركز الثالث كل من عبدالله السوطي من قريات ومصعب الحميدي من مدحا ووزميله المحترف ابراهيما ومحمد اليعقوبي من عبري وأنس توفيق من الاتحاد ومشعل المجيزي من سمائل ولكل منهم هدفين.. والقائمة من المرشح أن تتغير مع الجولات القادمة.

Share.

اترك رد