وسط اهتمام عالمي ومحلي.. السعوديات يدخلن الــــمدرجات لأول مرة..!

0

«لقد هرمنا من أجل هذه اللحظة..» .. هي تغريدة لفتاة سعودية في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» مصحوبة بصورة لمشجعات سعوديات أتين لحضور مباراة لكرة القدم لأول مرة في الملاعب السعودية.. لحظة كثر الحديث عنها في الأيام الماضية في المملكة العربية السعودية بعد السماح للنساء بحضور المنافسات الرياضية من المدرجات.. ولأول مرة..!

الثاني عشر من يناير 2018.. يوم تاريخي في الرياضة السعودية.. ملعب الملك عبدالله بن عبدالعزيز أو ما يعرف بملعب «الجوهرة» شهد للمرة الأولى في التاريخ حضور عائلات ونساء سعوديات لمباريات كرة القدم.. وستظل مباراة الأهلي والباطن في الجولة الـ17 من دوري المحترفين السعودي علامة فارقة.. كيف لا وهي من شهدت هذه اللحظة..

حدث عالمي تناقلته وكالات الأنباء العالمية وأفردت له الصحف الكبرى مساحات من التغطية.. والأهم أن الفيفا قدم التهنئة.. في مشهد استثنائي.

توافد

ونشرت هيئة الرياضة السعودية والنادي الأهلي السعودي صورا لتوافد العائلات إلى ملعب الملك عبد الله بن عبد العزيز بمدينة جدة، لحضور مباراة الأهلي والباطن، في حدث هو الأول في تاريخ الدوري السعودي للمحترفين.

وكانت الهيئة قد خصصت مقاعد  في الطبقة الخامسة من الملعب للعائلات من أجل متابعة المباراة ضمن مباريات الأسبوع 17 للدوري السعودي.

وخصصت بوابات خارجية وداخلية محددة لدخول العائلات إلى الملعب، بعد أن أصدر رئيس هيئة الرياضة السعودية، تركي آل الشيخ، قرارا يسمح للعائلات بحضور مباريات الدوري في 29 أكتوبر الماضي.

وكانت الجماهير الكروية السعودية قد أطلقت وسما على موقع تويتر “الشعب يرحب بدخول النساء للملاعب”، في إشارة إلى ترحيبهم بالحضور النسائي في ملاعب السعودية.

يذكر أن مباراة الأهلي والباطن، دخلت التاريخ كأول مباراة تشهد حضورا جماهيريا من العائلات في تاريخ الدوري السعودي للمحترفين. 

حضور رسمي

وربما لن يكون ما بعد يوم 12 يناير/كانون الثاني 2018 مشابهاً لما قبل، فهو يوم تاريخي في المملكة العربية السعودية التي شهدت وبشكل عملي حصول المرأة السعودية على أحد حقوقها التي كانت ممنوعة منها منذ عقود.

وشهد ملعب الجوهرة في جدة أول حضور نسائي داخل ملاعب كرة القدم بشكل رسمي، ورصدت الكاميرات شكل التواجد وأبرز ملامحه.

وحرصت وكيلة هيئة الرياضة للتخطيط والتطوير الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، على حضور المباراة والتواجد بين الجماهير، والتُقطت لها عدة صور في المدرجات

ورصد مقطع فيديو جانباً من تفاعل العائلات الحاضرة في ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة (استاد الجوهرة) لمشاهدة مباراة فريق نادي الأهلي وفريق نادي الباطن.

وشوهدت العائلات، التي يُسمح لها بحضور الملاعب لأول مرة، وهي تتفاعل وتهتف بحماس عندما تُنادى أسماء اللاعبين في تشكيلة الفريق الأول لنادي الأهلي.

وقبل انطلاق المباراة، نقلت الكاميرات دخول النساء والعائلات إلى الملعب، وتواجد فتيات أمن للتفتيش وتسهيل عملية الدخول.

وكان الملعب قد شهد في وقت سابق من اليوم توافد أعداد كبيرة من النساء والفتيات والأطفال على البوابات الخاصة بدخول العائلات.

وظهرت نساء وهن يقمن برسم أعلم فريق الأهلي على وجوه الأطفال، إضافة إلى إقبال بعض العائلات على شراء منتجات وإكسسوارات من متجر النادي الأهلي خارج ملعب الجوهرة، وحمل عدد منها شعار النادي. وأعرب البعض عن سعادته من حضور المباراة مع أهل بيته. وكانت الحكومة السعودية في أكتوبر 2017، أعلنت أنَّها ستضع حداً للحظر القائم منذ زمنٍ طويل، على الأقل في 3 استادات كبداية. وستكون هناك أقسام خاصة لجماهير النساء في ملاعب الرياض وجدة ومدينة الدمام الشرقية.

14 ألف مقعد

وكانت إدارة استاد (الجوهرة) قد خصصت للعائلات الطابق الخامس كاملاً بسعة إجمالية قدرها 14 ألف مقعد. وتسابقت العائلات السعودية في وقت مبكر قبل المباراة بالذهاب إلى ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية (الجوهرة المشعة)، لتسجل أول حضور للعائلات في الدوري السعودي، وحضور مباريات كرة القدم. وقابلت اللجان المنظمة من هيئة الرياضة واتحاد كرة القدم وملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية إقبال الجماهير بتنظيم على أعلى مستوى، من خلال تخصيص الهيئة فريق عمل متكاملاً، لتسهيل مهام دخول العائلات إلى الأماكن المخصصة لها داخل استاد الجوهرة، عبر البوابات الخارجية. وشهد الاستقبال بعض الفعاليات المصاحبة لدخول العائلات، خصص جزء منها للأطفال، ووزعت الأوشحة والأعلام على الحضور.

وفي المقابل، تواصل حضور العائلات إلى الملاعب السعودية، حيث كان الموعد السبت الماضي، مع قمة هذه المرحلة في الدوري السعودي، على استاد الملك فهد الدولي بالعاصمة السعودية الرياض، الذي شهد لقاء بين فريقي الهلال واتحاد جدة، حيث تم تخصيص 7500 مقعد للعائلات، كما تم تخصيص 2200 مكان لانتظار سيارات العائلات، فضلاً عن تجهيز عدد من نقاط بيع المأكولات والمشروبات وعربات البيع، ومصلى للنساء ودورات مياه، وأماكن خاصة لبيع التذاكر، وتم وضع عدد من اللوحات الإرشادية، وهذا لتسهيل حضور العائلات للمباريات المختلفة.

أهتمام عالي والفيفا يهنئ

من جانبه.. قدم الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» التهنئة لسيدات السعودية، بعد السماح بدخولهن للمرة الأولى إلى إستادات كرة القدم في السعودية، وهو ما بدأ تطبيقه اعتباراً من مباراة الأهلي والباطن التي أقيمت على ملعب إستاد الجوهرة المشعة، ضمن منافسات دوري المحترفين السعودي.

وسلط “فيفا” الضوء يوم السبت الماضي على الحدث، عبر حسابه الرسمي باللغة العربية في تويتر.

ونشر “فيفا” صورة لإمرأة سعودية ترسم على وجه فتاة صغيرة، معلقاً: “انتصار كروي جديد للمرأة السعودية، مشجعات الأهلي هتفن لفريقهن من المدرجات في ملعب الجوهرة المشعة للمرة الأولى في تاريخ المملكة». وأضاف: “الاتحاد الدولي يهنئكن بالإنجاز ويتمنى لكن التقدم والنجاح في المزيد من المجالات، نراكم قريباً مع المنتخب السعودي في روسيا».

وفي أمريكا.. نقل تلفزيون «سي إن إن» مناظر من استاد الجوهرة في جدة، وأشار إلى تخصيص أماكن للصلاة، ومقاهٍ، وغرف إسعافات طبية، وحمامات خاصة بالنساء. ونقل تصريحات الأميرة ريما بنت بندر آل سعود، نائبة رئيس الهيئة العامة للرياضة التي علقت: «اليوم، كل عائلة سعودية تحس بالسعادة، هذا حدث تاريخي للمملكة». ونقل تلفزيون «إيه بي سي» الحدث وقال: «يمكن اعتبار حضور النساء المنافسات الرياضية أكثر من خطوة مهمة نحو حقوق أكثر. يمكن اعتباره جزءاً من جهود حكومية لدمج النساء في المجتمع السعودي. ولمنحهم ظهوراً عاماً أكبر».

وأشارت القناة، في تقرير طويل من وكالة «أسوشييتد برس» الأميركية، إلى سعوديات يرتدين سترات برتقالية فوق عباءاتهن وهن يشرفن على دخول النساء في الجزء المخصص لهن في الاستاد، وخلفهن لافتة تقول: «مرحباً بالعائلات السعودية».

وفي بريطانيا قالت صحيفة «ديلي تلغراف»: «هذه الخطوة مدحها الكثيرون واعتبروها انفتاحاً في المملكة». ونقلت الصحيفة عن الشابة رويدا علي قسام التي حضرت المباراة: «أنا فخورة جداً وسعيدة بهذا التطور ولخطوات المملكة في اللحاق بالمجتمع العالمي». وأشارت الصحيفة إلى عملية التنظيم في الاستاد التي قامت بها سيدات مدربات وإلى الاستعدادات الموجودة بالاستاد وتتوجه للنساء مثل دورات المياه للسيدات وتخصيص 7500 مقعد للعائلات من مجموع 62 ألف مقعد.

أما صحيفة «ديلي ميرور» فقالت: «لم تكن المدرجات ممتلئة في مباراة الأهلي والباطن ولكن الأهم من العدد كان هوية المشجعين، حيث تدفقت نساء سعوديات داخل الاستاد للمرة الأولى».

Share.

اترك رد