مدرب مجيس محمد العطار: طموحاتنا وأهدافنا واضحة وثقتي كبيرة بلاعبي فريقي

0

تابع المدرب السوري محمد العطار عمله ونجاحاته في مجال التدريب حيث استطاع ان يصل بفريق مجيس إلى المرحلة النهائية من دوري الدرجة الأولى لكرة القدم الذي سيبدأ قريبا منافساته بين الفرق المتأهلة لصعود ثلاثة فرق من الفرق الست المتأهلة بهذا الدور..

محمد العطار الذي سبق له وكان لاعبا دوليا في المنتخب السوري ولاعبا في العديد من الأندية السورية وقاد المنتخب الوطني السوري للناشئين إلى نهائيات كأس العالم ودرب العديد من الأندية في دوري المحترفين السوري .. كان مدرب فريق صور للموسم الماضي .. لديه كما قال الكثير من الطموحات للوصول بنادي مجيس إلى دوري عمانتل رغم بعض الظروف التي تحيط بعمله والتي أوجدتها ظروف عمل اللاعبين رغم الجهود التي تبذلها اللجنة الفنية ومجلس إدارة النادي وجماهيره التي كانت عونا للفريق.

العطار تحدث من خلال لقاء سريع عن مهمته مع الفريق في المرحلة النهائية وطموحاته واستعدادات الفريق وايضا ملاحظاته على جدول مباريات الدوري اضافة للعديد من المواضيع المتعلقة بالدوري واللعبة وغير ذلك من امور تتعلق بكرة القدم في نادي مجيس أو دوري الدرجة الأولى أو حتى كرة القدم العمانية بشكل عام وتجربته فيها .. وفيما يلي ما قاله محمد العطار مدرب الفريق الكروي الأول بنادي مجيس:

ـ ماذا عن تجربتك في نادي مجيس حتى الآن؟

التجربة ناجحة وكانت جميلة وجيدة من خلال تعاملي مع هذا النادي والمجموعة التي تمثله وقد تطور أداء الفريق واستطاع تحقيق الهدف الأولي ووصل إلى المرحلة النهائية والتي سيكون لها استعداد خاص ونأمل أن نستطيع تحقيق الهدف الأساسي وهو الوصول لدوري عمانتل .. بعد انتهاء مباريات الدور الأول وبعد توقف الدوري كان لنا عمل لتقييم المرحلة السابقة ودعم صفوف الفريق ببعض اللاعبين المحترفين والاستغناء عن بعضهم الآخر … اضافة للتعاقد مع بعض اللاعبين المحليين وإعادة بعضهم الآخر ممن كانوا بعيدين عن الفريق….

ـ كيف وجدت المستوى الفني في دوري الاولى؟

المستوى مقبول قياسا لظروف الأندية والأوضاع الماضية الصعبة التي تعاني منها كل الأندية .. والتقارب بين المستويات هو العنوان الرئيسي لهذا الدوري اضافة للقوة في كل المباريات لأن كل الفرق لعبت لتصل للمرحلة النهائية في القسم الأول ..

ـ كيف استعداد فريقك للمرحلة النهائية؟

الاستعدادات اقتصرت على التدريبات اليومية اضافة للعب بعض المباريات الودية التي تأتي بختام مرحلة تدريبية ومن خلالها كنا نحاول اكتشاف السلبيات والأخطاء .. ومن ثم نحاول تجاوزها .. لعبنا العديد من المباريات مع النهضة وفزنا بهدف ، ومع السلام وفزنا بهدف أيضا وفزنا على فريق عسكري 3/1 ومن ثم تعادلنا مع فريق عسكري بهدف لهدف… والتركيز كان على العامل البدني والفني .. والانسجام والجماعية .. وقمنا بتدعيم الصفوف ببعض اللاعبين المحترفين والمحليين .. استغنينا عن المحترف برنس وتعاقدنا مع اللاعب موجو .. ومع اللاعب السوري مجد شلهوم .. اضافة لبعض اللاعبين المحليين من أبناء النادي أمثال حسن البلوشي وعبد الله سالم ويوسف البلوشي … سعينا إلى استكمال المراكز .. وإعداد وتوظيف لاعبين في غير مراكزهم الاساسية والأمور تسير بطريقة جيدة وأملنا التوفيق في المباريات الحاسمة.

ـ ما هي أبرز الصعوبات في العمل الحالي؟

الابرز هو غياب اللاعبين وعدم التزامهم بالتدريبات بسبب ظروف عملهم وهذا ما لمسته من خلال التحادث مع بعض المدربين وغيرهم من المسؤولين عن بعض الفرق .. حضور اللاعبين من أهم وأبرز النجاح .. ولكن نعلم الواقع ونحاول التأقلم مع هذا الوضع من خلال التدريبات أيام نهاية الاسبوع ومن خلال المباريات الودية ..الجميع متعاون وفق امكانياته وهناك جهود واضحة ونأمل التوفيق في النهاية لأن هدف الجميع واضح ويعمل من أجل تحقيق هذا الهدف وطبعا هذا الهدف الوصول له ليس سهلا فكل الفرق المتأهلة تحمل نفس الطموحات ويبقى ما سنقدمه على أرض الملعب هو الفيصل.

ـ ما هي توقعاتك للمرحلة النهائية؟

قوية وهذا أمر طبيعي لأنها الخطوة قبل الاخيرة لتحقيق الحلم .. أطمح بأن تكون الظروف طبيعية في فريقي .. وكل مباراة بالنسبة لنا بطولة بحد ذاتها ونعلم تماما طموحات الفرق الاخرى واستعداداتها وأنا واثق بلاعبي فريقي وقدراتهم ..ادارة النادي قامت بواجبها رغم الصعوبات والظروف المالية .. وهنا لا بد من شكر اللجنة الفنية على جهودها ودعمها.

ـ كيف تجد المنافسة فيها؟

كل الفرق دون استثناء والتي تأهلت لهذه المرحلة مرشحة للصعود لدوري عمانتل .. وكل الفرق ستلعب لتحقيق هدفها .. الفرق متقاربة المستوى وهذا ما سيجعل التوقعات صعبة .. ومن وجهة نظري الأمور ستبقى معلقة حتى آخر جولة وأتمنى أن يكون الجميع على قدر المسؤولية وان يوفق الحكام في ادارة المباريات ويكون الحضور الجماهيري كبيرا ومؤثرا … ولي ثقة بلاعبي فريقي وجماهيره الذين أثبتوا حضورهم القوي في مباريات الفريق الحاسمة.

ـ ما هي ملاحظاتك على

جدول مباريات المرحلة النهائية؟

الجدول جيد في بدايته .. كل اسبوع مباراة وهذا يتيح لك الفرصة من أجل تصحيح الأخطاء ومن أجل استشفاء اللاعبين .. ولكن الإشكالية في المباريات الأخيرة المضغوطة التي ستكون صعبة على الجميع .. فالجميع سيعاني من كافة النواحي جراء ضغط المباريات ..

ـ وملاحظاتك على الدوري؟

الدوري يعتبر من وجهة نظري لا يحقق الفائدة الفنية من خلال تقسيم فرقه إلى مجموعتين .. لعب الفرق كلها في مجموعة واحدة سيكون أكثر فائدة وسيمنح كل الفرق الفرصة الكاملة والعادلة .. ونتمنى أن يكون الدوري بعد ذلك لاحقا بطريقة الدوري من مجموعة واحدة .. الأمور الأخرة جيدة .. والمستويات كانت في الدوري متقاربة ..

ـ وكيف ترى الكرة العمانية؟

جيدة والفوز ببطولة كأس الخليج سيكون له دور ايجابي .. يجب تطبيق الاحتراف باي طريقة سواء احتراف جزئي أو حتى على الأقل تفريغ اللاعبين .. وهذا ما سيكون له دور كبير .. كذلك يجب التركيز على القواعد لأهميتها ويجب عدم الاستعجال في قطف ثمار العمل في القواعد.

ـ ماذ تقول في نهاية هذا اللقاء؟

شكرا لكم وشكرا للجميع ولكل من تعاون معي … التحية للاعبين جميعا وأعرفهم وأعرف روحهم القتالية العالية .. شكرا لإدارة النادي على تعاونها ودعمها .. شكر للجنة الفنية على دعمها وقربها من الفريق واللاعبين .. شكرا للجماهير الوفية على ما قدمته سابقا وأرجو منها أن تقف مع الفريق في المرحلة المهمة هذه كما وقفوا مع الفريق خلال المباريات الحاسمة .

Share.

اترك رد