بـأداء باهت وفوضى فنية.. السويق يسقط في اختبار المالكية البحريني.. بالأربعة..!

0

لم تكن بداية السويق مثالية في منافسات المجموعة الأولى من كأس الاتحاد الآسيوي للعام 2018.. فأصفر الباطنة خسر بأربعة أهداف مقابل هدف في المباراة التي أقيمت على استاد خليفة بن سلمان بالعاصمة البحرينية المنامة مساء الاثنين الماضي.

خسارة لم تكن في الحسبان.. ليس للمستوى الفني الباهت والغريب لفرقة الروماني إيلي بيلاتشي.. لكن أيضا بسبب الأهداف السهلة التي ولجت مرمى الحارس الدولي فايز الرشيدي.. لتكون مباراة للنسيان في مجموعة شهدت أولى مبارياتها تعادلا مثير بهدفين لمثلهما بين القوة الجوية العراقي والجزيرة الأردني.

ومن المفترض أن يكون نادي ظفار قد لعب أمس الثلاثاء مع فريق الانصار اللبناني ضمن مباريات المجموعة الثالثة والتي تضم أيضا الفيصلي الأردني والوحدة السوري.. ونظرا لظروف الطباعة لم نتمكن من إدراج  النتيجة.

وكانت بعثة الأنصار اللبناني قد وصلت إلى صلالة يوم الجمعة.. وتألفت البعثة من عضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة الإعلامية عباس حسن ومدير النادي بلال فراج والجهاز الفني وعلى رأسه التشيكي فرانتشيسك ستراكا ومساعده رومان برتا والمدرب جهاد محجوب ومدرب الحراس علي فَقِيه وحسان الشريف معالج فيزيائي وخليل موسى مدلك ونشأت الشمعة مسؤولا للتجهيزات وفادي مرق مصورا بالإضافة إلى اللاعبين: حسن مغنية ، ربيع الكاخي ، مهدي مزنر ، علي عبود ، معتز بالله الجنيدي ، نصار نصار ، ثائر كرومة ، عبد الفتاح عاشور ، حسن شعيتو ، ابو بكر ليو كمارا ، علي الأتات ، أمير الحصري ، عباس عطوي ، خالد تكه جي ، بلال نجدي ، محمد قرحاني ، ثيو ويكس لويس ، الحاج مالك التال ، علاء الدين البابا ، حسن فاضل ومحمود الكجك.

فوز صريح

ونجح نادي المالكية البحريني في تحقيق الفوز على ضيفه السويق 4-1 وسجل سيد هاشم (21) وهاشم عيسى (32 و71) والبديل سيد علي عيسى (81) أهداف المالكية، في حين أحرز عبدالعزيز المقبالي (46) هدف السويق الوحيد.

وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الاثنين أيضاً تعادل القوة الجوية العراقي مع الجزيرة الأردني 2-2 على ستاد سعود بن عبدالرحمن في الدوحة.

وتصدر المالكية ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط من مباراة واحدة، مقابل نقطة لكل من القوة الجوية والجزيرة ولا شيء للسويق.

وتقام الجولة الثانية من منافسات المجموعة يوم 26 فبراير الجاري، حيث يلتقي الجزيرة مع المالكية في عمّان، والسويق مع القوة الجوية في مسقط. ويتأهل إلى قبل نهائي منطقة غرب آسيا صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل فريق يحصل على المركز الثاني.

وعودة لمباراة السويق والمالكية.. ظهر السويق مشتت هجوميا غير مترابط دفاعيا.. كما كان الروماني بيلاتشي غير موفق في اختياراته.. فلأول مرة نرى حسين الحضري في مركز الارتكاز الدفاعي.. وهو مركز لم يفد الفريق.. فافتقد لصناعة اللعب..

التغيير أيضا أصاب مركز الظهير الايسر.. فظروف العمل غيبت (حسن السعدي) ولم يكن لبديله  (بسام الصالحي) أي فعالية هجومية حقيقية..

الاخطاء  الدفاعية كانت العلامة الواضحة لطريقة لعب السويق في تلك المباراة.. كما كانت الفرص الضائعة حكاية أخرى يجب معالجتها قبل اللعب أمام بطل النسخة الماضية نادي القوة الجوية العراقي في مسقط يوم 26 من هذا الشهر.

وكان السويق قد وصل إلى المنامة يوم الجمعة الماضي حيث تكونت بعثته من عبدالله بن خميس الحارثي مدير الفريق، ووليد بن الحبشي النعماني إداري الفريق، وعيسى النوبي مسؤول إعلامي، وسعيد بن حمد العلوي موفد إعلامي، وحمد المغيزوي مصورا، وهلال الدين عاملا، وإيلي بلاتشي مدربا للفريق، وجي.جي مساعد للمدرب، وجاسم بن ماجد الدوحاني مدرب للحراس، وسعيد بن ناصر اليحيائي مسؤول مهمات، ومحمد بن سيف البارحي إخصائي علاج طبيعي، وسالم بن درويش الفارسي إخصائي علاج طبيعي، و21 لاعبا؛ هم: فايز الرشيدي وأنور العلوي وغالب المغيزوي وعبدالعظيم العجمي واحمد الخميسي ومحمود المشيفري وعمار الشيادي وسعيد عبيد آل عبدالسلام وياسين الشيادي ودخيل اليحمدي وعبدالله دينج وديانج وعبدالعزيز المقبالي وعلي البوسعيدي والعبد النوفلي وفهد الجلبوبي وصلاح السيابي ومحسن الغساني وخالد الهاجري وحسين الحضري وبسام الصالحي.

تعادل حامل اللقب

وفي نفس المجموعة تعادل القوة الجوية العراقي حامل اللقب والجزيرة الأردني في مباراة ركلات الجزاء.. وسجل حمادي أحمد (16 من ضربة جزاء) وصالح سدير (84) هدفي القوة الجوية، في حين أحرز موسى التعمري (25 من ضربة جزاء) والبديل السوري مرديك مرديكيان (88 من ضربة جزاء) هدفي الجزيرة. وأكمل الفريقان المباراة بعشرة لاعبين عقب طرد حارس الجزيرة عبدالله الزعبي في الدقيقة 11، وحارس القوة الجوية فهد طالب (21).

وافتتح القوة الجوية التسجيل بعد مرور 16 دقيقة عبر ضربة جزاء احتسبت نتيجة تعرض حمادي أحمد للإعاقة من الحارس عبدالله الزعبي، حيث تعرض الحارس الأردني للطرد، ونفذها حمادي بنجاح في الشباك. ورد الجزيرة بتسجيل هدف التعادل من ضربة جزاء احتسبت نتيجة تعرض موسى التعمري للإعثار من الحارس فهد طالب، فطرد الأخير، وسدد التعمري بنجاح في المرمى (25).

وفي الشوط الثاني تبادل الفريقين المحاولات الهجومية، قبل أن يسجل القوة الجوية الهدف الثاني عن طريق صالح سدير عبر تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء (84). ولكن الجزيرة عاد وسجل هدف التعادل عبر ضربة جزاء احتسبت نتيجة تعرض التعمري للإعاقة من الدفاع العراقي، ونفذها السوري مرديك مرديكيان بنجاح (88).

مجموعة التعادلات

وفي مباريات عدة أقيمت للفرق العربية.. تعادل العهد اللبناني مع ضيفه الزوراء العراقي 1 /1 يوم الاثنين الماضي على ستاد مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت ضمن الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية لكأس الاتحاد الآسيوي. وتقدم الزوراء بهدف صفاء هادي في الدقيقة الرابعة ثم أدرك الغاني عيسى ياكوبو التعادل للعهد في الدقيقة 67. وأكمل العهد المباراة بعشرة لاعبين عقب طرد عيسى ياكوبو في الدقيقة 83 نتيجة حصوله على الإنذار الثاني.وفي نفس المجموعة.. تعادل نادي الجيش السوري مع المنامة البحريني 0-0  وتبادل الفريقان المحاولات الهجومية خلال المباراة دون أن ينجح أي منها في التسجيل. وبنهاية الجولة الأولى تساوت أندية العهد والزوراء والجيش والمنامة برصيد نقطة واحدة من مباراة لكل منها.

Share.

اترك رد