أسعد مبارك أمين سر اتحاد السلة: لم نصل للفشل .. ونسير في طريق النجاح .. ومتفائل !!

0

نتقبل الانتقاد البناء ..والجمعية العمومية من يحق لها أن تطالب بإقالتنا

الاتحاد الحالي لم يظلم اللعبة ..ولم يكن لديه يدا في الغاء بطولة الجاليات

منتخب الناشئين ظُلم في الاستضافة الخلــــــيجية الاخيرة ولم يكن وحده المظلوم

استضافتنا للبطولة الخليجية الأخيرة جنّب الاتحادات الخليجية الغرامات الآسيوية

ازداد في الفترة الاخيرة الكلام عن اتحاد كرة السلة بعد النتائج الباهتة للمنتخب الوطني للناشئين .. وبعد تراجع عدد الفرق المشاركة في الدوري .. وأيضا بعد ردود الفعل من قبل رئيس الاتحاد  التي تم تسريبها والتي لم تكن في مكانها خاصة وأنها جاءت كردة فعل لرأي ووجهة نظر شخصية …

بعيدا عن ذلك وضح أن هناك الكثير من الكلام ليقال حول هذا الاتحاد الذي تناقصت عدد فرقه في دوري عام السلطنة للرجال .. وأيضا حول التضارب في مواعد تدريبات المنتخبات الوطنية والإبقاء على مدرب واحد .. وغير ذلك من أمور أثيرت أخيرا حول هذه اللعبة والاخفاقات التي طالت المشاركات على صعيد الأندية أو المنتخبات..

أسعد مبارك الحسني نجم اللعبة السابق وأمين سر اتحاد كرة السلة حاليا .. كان متجاوبا من خلال ما كتبناه في الفترة السابقة حول بعض الملاحظات .. وقام بإيضاح بعض الأمور ومن ثم كان الموعد على حوار لتوضيح كل الأمور والاستفسارات المتعلقة باللعبة والاتحاد .. وايضا بالمنتخبات الوطنية والمشاركات .. وحول العلاقة مع الاندية … وما هو تقييم الفترة السابقة .. والتطلعات المستقبلية وغير ذلك .. وهو ما كان من خلال هذا الحوار الذي تم التطرق فيه إلى مختلف الأمور المتعلقة باللعبة ومشاكلها وصعوباتها .. وايضا حول ما قام به مجلس الإدارة خلال الفترة السابقة من عمر الإدارة الذي بلغ عاما وثلاثة أشهر .. وفيما يلي نص هذا الحوار الصريح:

ـ بعد عام و3 أشهر

من انتخابكم في مجلس الإدارة .. كيف تقيّم عمل المجلس؟

وضعنا الكثير من الأهداف ونعمل على تحقيقها والسير في الطريق المنشود .. من الاهداف الموضوعة العمل على تطوير المسابقات .. وايجاد مسابقات جديدة ومن مرحلة البراعم دون 12 اضافة للمراحل السابقة والهدف من ذلك هو تقديم لاعبين يخدمون منتخباتنا الوطنية لانه كلما زاد العمر التدريبي للاعب كلما كان العطاء أفضل .. … على مستوى القاعدة والمراحل السنية زاد عدد الأندية المشاركة وعادت اللعبة لبعض الأندية كما هي حالة بوشر والشباب   ونطمح لزيادة العدد ونحن نسير على الطريق نحو هدفنا ونريد زيادة تسارع مسيرنا  بدعم شركائنا في اللعبة من وزارة الشؤون الرياضية واللجنة الاولمبية والاندية وعناصر اللعبة الاخرى من حكام ومدربين وغيرهم … لن أكون راضيا إلا اذا وصلنا إلى الهدف المنشود وتقدمت منتخباتنا وأنديتنا نحو المنافسة على الأقل اقليميا .. ولكن لن نكون راضون مهما عملنا لان ذلك يعني أننا توقفنا.

ـ تطور اللعبة وعمل الاتحاد

يتمثل في زيادة عدد الفرق المشاركة هل معقول تراجع

عدد الفرق في دوريكم لهذه

الدرجة ونتحدث عن تطور اللعبة؟

من فترة طويلة ربما اكثر من 8 سنوات تراوح عدد الفرق بين 6 إلى 8 أندية في دوري عام السلطنة ..ولكن عندما نتكلم عن انتشار اللعبة لا يهمنا العدد على مستوى الكبار بل يهمنا الجودة ومستوى المراحل السنية وزيادة عدد الأندية وجودة مخرجاتها .. وايضا خلال زيارات الأندية حثها الاتحاد على المشاركة بمسابقات المراحل السنية وقدم لها الدعم .

في فرق الرجال الاشكالية تتمثل في أنه في حال خسر الفريق بنتيجة كبيرة عدة مباريات يقوم النادي بالانسحاب .. ونحن نبحث عن مشاركة طويلة المدى وهذا لا يتحقق الا من خلال فرق المراحل السنية .. والمنافسة في المراحل السنية مستمرة وتتجدد باستمرار من خلال انتقال اللاعبين لفئات أعلى … نادي الاتفاق حاولنا معهم على الاستمرارية وكانت لنا جلسات معهم .. ولكن كان لهم وجهة نظرهم .. ورغم أننا خسرناهم في الرجال ولكننا كسبناهم في فرق المراحل السنية.

ـ ما هو دوركم في المحافظة

على اللاعبين الموهوبين؟

غالبا ما تكون علاقتنا المباشرة مع النادي واللاعبين وأولياء الامور وحاولنا خلال فترات سابقة إعادة بعض اللاعبين ولكن المشكلة في أنهم لا يريدون وهذه صعوبة كبيرة ونحن دائما على تواصل مع أولياء الأمور ومع الاندية .. ولكن بعض الظروف العائلية  والدراسية واخرى خارجة عن إرادتنا تحول دون الاستمرار لبعض اللاعبين… وقد قمنا بتكريم أحد أولياء الأمور لتعاونه الكبير معا خلال دوري المراحل السنية ..

ـ لماذا الاعتماد على مدرب واحد للمنتخبات الوطنية وهل من المعقول توقف استعداد المنتخب الاول حتى تنتهي مشاركة منتخب الناشئين .. لماذا لا يتم الاستعانة بمدرب وطني؟

كان للمدرب وجهة نظره وهي أن لاعبي فرق الرجال كانوا يتدربون مع فرقهم .. لذلك كان القرار بالمتابعة مع منتخب الناشئين اضافة لعدم وجود صالات التدريب وبشكل عام الظروف لا تخدمك .. أما حول الاستعانة بمدرب وطني فقد كان لنا تجربة وكل مدرب استعنا به صار هناك هبوط في فريقه .. التركيز على منتخب الناشئين الحالي مع منتخب 15 عاما للمشاركة في البطولات المقبلة .. والمشكلة في بطولات الرجال أنها غير مستمرة وغير سنوية وهي كل سنتين وبعد المشاركة  المقبلة لن تكون هناك مشاركة لمنتخب الرجال إلا في العام 2021 ..المشاركات على البطولات ستقتصر على البطولات العربية والاقليمية .. والمشاركة مع الأندية وهذا ليس من عندنا بل هكذا روزنامة الاتحاد الآسيوي ..

سنشارك في البحرين بعد عدة ايام في تصفيات كأس آسيا في المرحلة الأولى وهناك مرحلة ثانية للتصنيف « ب « وتصفيات للتصنيف  « ا « وسلنعب ذهابا في البحرين مع منتخبات السعودية والامارات والبحرين .. والإياب سيقام خلال اغسطس …

ـ هل الثقة مفقودة

بالمدرب الوطني؟

لا ليس الامر هكذا اطلاقا .. نحن نعمل لتطوير مدربينا .. ولكن كما قلت لك .. كنا نتواصل مع أحد المدربين ولم نتفق .. ننتظر انتهاء المشاركة ولنا جلسة مع المدرب لتحديد من يختار مساعدا له..

ـ اذن التركيز على

منتخبات المراحل السنية؟

البطولات في هذه المرحلة مستمرة وبدأنا نجني ثمارها وندرك صعوبة المنافسة اقليميا بسبب الدعم الفني والمادي للأندية هناك .. اضافة إلى ان الاتحاد الدولي فتح التجنيس وهذا أثر علينا ..

ـ ماذا استفدتم من استضافة بطولة منتخبات ناشئي الخليج الأخيرة .. وهل اجبرتم عليها؟

بداية أحب أن أشير إلى أن كل بطولات الخليج أصبحت تحت المظلة الآسيوية .. والبطولة كان مقررا لها أن تقام في البحرين .. ولكن بسبب الظروف التي حدثت طلبت البحرين تأجيلها حتى ديسمبر وعندما لم تتغير الظروف كان علينا الاستضافة بقرار اللجنة التنظيمية .. ولو اعتذرنا كان سيتم تغريم كل الدول المشاركة في المنطقة من قبل الاتحاد الآسيوي .. ونحن في استضافتنا للبطولة حلينا أزمة كانت ستظهر في المنطقة ..

بالنسبة للموعد تم تحديده في شهر اغسطس وكان مقررا لها أن تقام في 2 وأجلناها إلى 5 فبراير والبطولة لمواليد تحت 17 عاما ولكن طلبنا من الاتحاد الآسيوي أن تكون تحت 18 ووافق بناء على الظروف  ويجب أن تقام في فبراير من أجل تسمية المنتخبات التي ستمثل المنطقة في بانكوك .. ولو تأخرنا في الموعد كنا سندخل في متاهة عودة الطلاب للمدارس  وصعوبة جديدة ..

ـ هل شعرتم بالظلم في هذه الاستضافة وهل ظلمتم المنتخب بها؟

نعم المنتخب ظُلم فيها ولكن لم نُظلم لوحدنا دول اخرى تعرضت للظلم .. بعض الدول صغيرة المساحة استطاعت ان تجمع لاعبيها في كل عطلة اسبوعية ولكن نحن والمنتخب السعودي لم نستطع تجميع اللاعبين في العطل الاسبوعية.

ـ ما هي مشاريعكم للمنتخب

الذي شارك في البطولة الاخيرة؟

بعض اللاعبين سيبقون مع منتخب 15 عاما ومن المنتخب الحالي لدينا 5 لاعبين فقط شاركوا في البطولة السابقة بجدة .. ومنتخب تحت 15 سيلعب في شهر اغسطس بالإمارات.

ـ البطولة الأخيرة كانت فقيرة في النتائج والعروض .. ولكن أيضا بالجماهير لماذا فشلتم في تسويق البطولة وغاب الحضور الجماهيري؟

بالعكس خاطبنا كل الجهات والوسائل الإعلامية .. وحتى كان هناك نشاط على مواقع التواصل الاجتماعي .. وأيضا الفرق والاندية وكنا نتوقع حضورا أكبر ولكن لا نعرف السبب .. البعض قال المستوى .. ولو كان لكان هناك حضور بعد مباراة السعودية … كل الجماهير تغيب عن هذه اللعبة باستثناء البحرين .. والسعوية نوعا ما.

ـ البعض طالب بإستقالة

الاتحاد لأنه لم يقدم الجديد؟

المجلس تم انتخابه من الجمعية العمومية .. ولم يتقدم اي ناد من الجمعية بطلب تقديم الاستقالة .. فكيف سنقدم استقالتنا ؟؟ بالعكس هناك التفاف كثير من قبل الأندية حول الاتحاد خلال الفترة السابقة .. لا أعرف الرد على من طالب باستقالتنا .. الاندية وحدها من يحق لها أن تطالب بإقالتنا من خلال الجمعية العمومية .. اما من قال أو طالب بإقالة أو استقالة الاتحاد فهذا رأيه ووجهة نظره .. وهو غير مؤهل لتقييم الاتحاد وعمله ولا يملك هذا الحق بهذه المطالبة.

ـ ماذا عن كرة السلة النسائية؟

ليس هناك من نشاط .. لدينا لجنة بإدارة فاطمة الحارثية وتقيم بعض المهرجانات 3×3 للفتيات وبعض البطولات بالتعاون مع بعض الجهات الرسمية .

ـ اتحادكم متهم بأنه

ألغى بطولة الجاليات؟

هي بطولة غرفة التجارة والصناعة .. وتقام بدعم من الغرفة .. والاتحاد شريك في هذه البطولة وأيضا القطاع الخاص .. الاندية كانت تبحث عن شركات ترعاها وتلعب باسمها وتسعى لذلك ولكنها لم تستطع فعل ذلك … وحاليا الأمور صعبة جدا بسبب الظروف الاقتصادية .. ونحن مستعدون للتعاون لإعادتها والاخوة بالغرفة لن يتأخروا كما عهدناهم لم يترددوا سابقا ولن يترددوا حاليا بعد التعاون والدعم الكبير الذي قدموه.

ـ هل ظلم مجلس إدارتكم اللعبة؟

لم يظلم الاتحاد اللعبة ولو وصلنا لهذا الشعور كنا تركنا الاتحاد .. لم ولن نظلمها .. ولكن امكانياتنا والقوانين التي نعمل تحتها والتشريعات الخاصة هي التي تحكم عملنا ونحن نعمل في ظلها .. علاقتنا في هذه اللعبة لم تبدأ من خلال المناصب ولن تنتهي بها .. وسنبقى نخدم اللعبة سواء في الاتحاد أو الاندية.

ـ هل نقول أنكم فشلتم بعد عام وبضع أشهر من تسلمكم المهمة؟

لم نصل للفشل ونحن في الطريق للنجاح .. ونملك الامل الكبير لتحقيق النجاح ونعول في ذلك على المساندة من قبل شركائنا في الوزارة ، والاندية ، والحكام والمدربين.. .. الكل يهدف لتطوير اللعبة وفق قدراته ومن خلال مكان عمله وتواجده .. لا أحد ينكر وجود خلل باللعبة .. نعلم أننا نعمل ضمن منظومة واي خلل فيها سيضر باللعبة .. واللعبة في أي نادي لا تخص النادي لوحده .. بل تخص الاتحاد والوزارة .. وتتداخل هذه المسؤوليات .. واي خلل في عضو من المنظومة سينعكس سلبا .. نحن لا ندعي المثالية ولكن احيانا نتخذ قرارات وفق الامكانيات والظروف والقوانين التي نعمل في ظلها .. ما زلنا بعيدين عن المثالية .. ونطمح لان نضع اقدامنا نحو التطور ونحاول أن نؤسس لمن يأتي بعدنا ويبني على ما وصلنا له .. كل الملاحظات والانتقادات البناءة التي تصلنا من الاندية نأخذ بها وهذه الانتقادات تطورنا ..

ـ بصراحة هل أنت متفائل؟

متفائل على مستوى المراحل السنية بعد مشاهدتي للخامات التي توجد بالمراحل السنية .. عندما كنا نلعب لم تكن لدينا ثقافة الفوز التي أراها موجود بقوة في عقليات اللاعبين ,, هناك بوادر تعطيك التفاؤل ابرزها مخرجات الأندية  من اللاعبين الجيدين على مستوى المنطقة والمتابعين لنا في المنطقة يشيرون إلى لك .. وعندما نجد الامكانيات المطلوبة والدعم للمنتخبات اللعبة والمنتخبات ستتطور ..

نملك الكوادر ولكن نحتاج لمن يأخذ بيدها .. المنافسة مع الجيران ليست بسيطة .. امكانيات أنديتنا ضعيفة وتعمل بإخلاص وجد وقد لمسنا حرص منها على تطوير مشاركاتها ومستويات فرقها .. ومنهم نستمد التفاؤل على الأقل.

ـ أخيرا ماذا تقول؟

شكرا لكم .. وأتمنى من أي شخص له ملاحظات على عملنا أن يكلمنا مباشرة ونحن مستعدون للاستمتاع والاخذ بالانتقادات البناءة .. ونحن مع أي ملاحظة ايجابية تكشف خطأ او سلبية نعمل لهدف وهو تطوير اللعبة وهذا ما أعلناه ونؤكده ..

Share.

اترك رد