فيربيك يتطلع للفوز.. والعزاني يتابع عن قرب: المنتخب الوطني الأول يدخل المعســـــــكر الإعدادي الأخير وعينه على الصدارة

0

مع دخول مرحلة الجدية وأيام الفيفا.. دخل المنتخبان الأول والأولمبي في معسكرات إعدادية استعدادا للاستحقاقات القادمة… الأحمر والأولمبي بدأ الاحد الماضي في خوض معسكرين داخليين.. فدخل المنتخب الوطني الأول لكرة القدم في معسكر إعدادي يوم الأحد الماضي في إطار استعدادته لخوض المباراة الأخيرة في المجموعة  الرابعة من تصفيات كأس آسيا (الإمارات 2019) والتي تجمعه بشقيقه المنتخب الفلسطيني يوم الثلاثاء القادم على ملعب مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر..

ويجري الأحمر تدريباته على الملعب الرئيسي وذلك تحت إشراف المدرب الهولندي بيم فيربيك ومساعداه مهنا سعيد ووليد السعدي.. وأختار فيربيك لهذا المعسكر قائمة مكونة من 26 لاعبا وتضم كل من احمد الرواحي وفهمي سعيد ( نادي النصر ) سعيد الرزيقي (العربي الكويتي) وباسل الرواحي (نادي ظفار) محسن جوهر ( نادي أحد السعودي ) فايز الرشيدي وخليل الشيادي ومحمود المشيفري وعلي البوسعيدي وخالد الهاجري وعبدالعزيز المقبالي (نادي السويق) وسعود الفارسي ( ​نادي عمان)  سامي الحسني (نادي المضيبي) جميل اليحمدي ( نادي الشباب) علي الجابري ومحمد الرواحي ( ​نادي النهضة​ ) سعد سهيل المخيني (نادي النصر السعودي) نادر عوض (الشيحانية القطري) احمد مبارك ( مسيمير القطري) رائد ابراهيم ( نادي فاليتا المالطي) ومحمد المسلمي(الجزيرة الإماراتي) … وعاد إلى القائمة الحارس إبراهيم المخيني (نادي العروبة) وإشهاد عبيد من نادي الشباب وعبدالله فواز ومعتز صالح من نادي ظفار وفيصل الحارثي من نادي السيب وعبدالله نوح من نادي النصر..

مسؤولية كبيرة

وغاب عن التمرين الأول كل من محمد المسلمي ورائد إبراهيم كونهما يخوضان مباريات مع أنديتهما في الإمارات ومالطا على التوالي.. ولم يحضر في التدريب  الأول سوى رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم سالم بن سعيد الوهيبي وعدد من الصحفيين الذين تحدثوا مع مدرب المنتخب بيم فيربيك عن المعسكر.. والمباراة القادمة.. وفي سؤال للصحفيين لبيم فيربيك عن الأجواء التحضيرية التي تسبق مواجهة فلسطين في ختام التصفيات أكد الهولندي بأن الجدول التحضيري يمنحه فرصة جيدة للوقوف بشكل أفضل على مستويات اللاعبين خصوصا في ظل عدم مشاركة اللاعبين لفترة طويلة، مؤكدا في الوقت ذاته بأن التحضيرات تسير بشكل جيد وبأن المباراة المقبلة تعني له الكثير ويتطلع لحقيق الفوز من أجل التربع على صدارة المجموعة وبأن الجمهور العماني دائما ما يتحدث عن الفوز في أي مباراة للمنتخب الوطني.

وتوقع فيربيك وجود حضور جماهيري مرتقب وهو ما سيكون له دور كبير في رفع معنويات اللاعبين من أجل الظفر بالنقاط الثلاث. واختتم حديثه حول الجدول التحضيري المنتظر والذي يسبق النهائيات الآسيوية حيث قال: “خطة الإعداد جاهزة ولكن من المهم جدا أن نعلم متى ينطلق الدوري الموسم المقبل حتى نعتمد الجدول التحضيري بشكل نهائي، أيضا نترقب قرعة النهائيات حتي نرسم الجدول التحضيري حسب الفرق التي سنلعب ضدها في  النهائيات”.

فيربيك يدرك بأن الأحمر مطالب بالفوز.. للصدارة ولرد الاعتبار بعد الخسارة التي تلقاها بنتيجة 2/1 في الجولة الثانية.. مباراة أقيمت في رام الله في الثالث عشر من يونيو 2017.. وأظهر فيها الفدائي شكلا مغايرا .. وأهله الفوز إلى الارتقاء في تصنيف الفيفا.

فالمنتخب الفلسطيني يتصدر المجموعة برصيد 15 نقطة.. وسجل 25 هدفا واهتزت شباكه مرتين فقط.. ومنتخبنا في المركز الثاني برصيد 12 نقطة.. وسجل لاعبونا 27 هدفا.. واهتزت الشباك في خمس مناسبات..! وبالتالي سيدخل الأحمر للمباراة وعينه فقط على الصدارة ولا شيء غير ذلك.

والأولمبي يستعد

وعلى الملعب الفرعي لمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر بدأ المنتخب الأولمبي يوم الأحد الماضي استعداداته لدورة الألعاب الآسيوية المقبلة بإندونيسيا والمزمع إقامتها في شهر أغسطس القادم، وبعد ختام المعسكر الداخلي سيتوجه المنتخب الأولمبي إلى دولة قطر لإقامة معسكر خارجي خلال الفترة من 25 إلى 28 من مارس الجاري، وكانت لجنة المنتخبات الوطنية باتحاد الكرة قررت أن يتم المشاركة بالمنتخب الأولمبي في هذه الدورة الآسيوية عوضًا عن المنتخب الأول، وتأتي هذه المشاركة للأحمر الأولمبي بعد تجربة غير ناجحة للفريق للفريق في كأس آسيا تحت 23 والتي أقيمت في الصين، حيث ودع المنتخب النهائيات الآسيوية مبكرا ومن الدور الأول، عبر ثلاث خسائر متتالية وبلا أي هدف في البطولة وجاءت دورة الألعاب الأولمبية فرصة لتحسين الصورة بالنسبة للمنتخب الأولمبي.. كما يهدف مدرب المنتخب الأولمبي حمد العزاني  إلى التركيز على إعداد فريق للمنافسة في التصفيات المؤهلة لكأس آسيا تحت 23 سنة والتي ستقام في العام 2019 والتي أيضا ستكون مؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020.

وضمت قائمة المنتخب الأولمبي اللاعبين: معتصم المحيجري وثويني حديد ومحمد ناصر (العروبة) وإيهاد البلوشي وزاهر الأغبري (السيب) وعاهد الهديفي وحسين الحبسي وعمر الحبسي وقذافي المحروقي (المضيبي) ومحسن الغساني وعمران الحيدي وعمار الشيادي (السويق) وعامر الشبلي (بوشر) وغانم الحبشي وقصي باحجاج ومحمد صالح (النصر) وسعود المقبالي ووهب الصابري وعلاء الشيادي (صحار) ويزيد المعشني وغازي النجار (ظفار) وعبدالله الغيلاني (الوحدة) وعصام الصبحي (الشباب) وأحمد المطروشي (السلام) وعمار الرشيدي (الرستاق).

العزاني أكد في تصريحات صحفية قبيل بدء المعسكر بأن الهدف الأساسي من المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية هو الاحتكاك مع المنتخبات القوية في القارة.. ولهذه المهمة اختار العزاني القائمة المتألفة في أغلبها من لاعبي فرق الرديف في الأندية وأكد أن هناك متابعة من قبل الجهاز الفني للمنتخب الأولمبي لهذه المسابقة.

Share.

اترك رد