Inbound-Advertiser-Leaderboard

في عمومية الهوكي.. محاولة لفـــــــرض الصراعات الشخصية

0

أقدم الرياضات الجماعية في السلطنة عادت للواجهة من جديد.. ومسيرة 103 سنوات لابد أن تكون حاضرة في المشهد الرياضي.. مشهد استأثرت به كرة القدم مرارا وتكرارا.. ولكن الهوكي لعبة تحاول العودة إلى الواجهة.. كيف لا ونحن نتحدث عن لعبة يصنف منتخبنا فيها في المركز الـ30 عالميا.. وهو مركز بلا شك متقدم.

اتحاد الهوكي عقد جمعيته العمومية الاثنين الماضي.. اجتماع لم يخرج عن النص.. ولم يزد عن الساعات الثلاث.. ولكنه في الوقت ذاته أكّد أن بيت الهوكي العماني قوي ومتماسك.

بقاعة المحاضرات بمقر اللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية العمانية عُقد اجتماع الجمعية العمومية الاول لعام 2018م للاتحاد العُماني للهوكي بحضور 13 عضوا من أصل 24 عضوا.

إنجاز

افتتح الاجتماع القبطان طالب بن خميس الوهيبي رئيس الاتحاد العماني للهوكي بكلمة ترحيبية مباركا للسلطنة على إنجاز منتخب الهوكي بالتتويج بلقب البطولة التأهيلية لدورة الألعاب الآسيوية، وقال الوهيبي بأن الاتحاد يحاول السير على حسب الإمكانيات المتوافرة.. مشيرا إلى أن الموازنة تم تخفيضها من وزارة الشؤون الرياضية بحوالي 112 ألف ريال عماني.. وأشار إلى نصف الميزانية تذهب في دعم الاندية .. من أدوات ومصاريف تشغيلية للمسابقات.. وتحدث الوهيبي عن المنتخب فقال: «المنتخب هم لاعبو الاندية وأبنائنا ويجب دعمهم.. ونظرًا لقلة العدد الاختيارات محدودة.. المدرب يقوم بعمله وهناك تطور ملحوظ.. والنتائج سنراها في القريب العاجل.. علينا أن نضغط على أنفسنا.. ولا مساس في مخصصات المسابقات».

بعدها بدأ الدكتور خميس الرحبي أمين السر العام للاتحاد العماني للهوكي بتسيير الاجتماع.. حيث أشار امين السر إلى أن المقترحات المقدمة من الأندية مفيدة وبنّاءة والجميع يرحب بكل مداخلة في كل ما يخدم الصالح العام.

وتضمن جدول الاجتماع اعتماد المادتين 44 و 45 من النظام الأساسي للاتحاد بعد موافقة الجمعية العمومية غير العادية في مايو من العام 2017م على تعديل المادتين، والتصديق على محضري الاجتماع للجمعية العمومية العادية والغير عادية العام الفائت ، واستعراض تقرير مجلس الادارة عن الأعمال المنتهية لعام 2017م ، واعتماد الحساب الختامي للسنة المالية 2017م، كما تم استعراض مشروعي الميزانية التقديرية والأنشطة المختلفة لعام 2018م ، واختيار مدقق الحسابات وتحديد مكافئته، والبت في طلبات بعض الأندية للانتساب لعضوية الاتحاد، والنظر في المقترحات المقدمة من الأعضاء.

المناقشات

دوري المدارس أخذ حيزا كبيرا من النقاش.. خصوصا وأن النشاط الآن متعلق بالاتحاد المدرسي.. وأندية جنوب الشرقية تطالب بوجود ملعب.. الاتحاد يرد الأمر عند الوزارة.

تم اعتماد محضر الاجتماع السابق.. والذي يبدو أنه جاء بعد مخاض عسير.. وفي الأجواء ما ينبئ بأن هناك (صراعات شخصية) تحرك الملفات.

بعد ذلك.. نجد بأن مناقشة الموازنة أخذت جانب من النقاشات.. والخلاف واضح في تعريف الفرق بين الميزانية والموازنة.. والأصوات تتعالى لتحديد أين مكامن العجز والفائض في الموازنة.

المديونية على المجلس السابق تثير التساؤلات ويبدو أن الأمور الشخصية أثّرت على المناقشة.. ولنصل إلى تشكيل لجنة تحقيق وتقصي لمعرفة أين ذهبت هذه الأموال؟

رئيس الاتحاد يوافق على الأمر كونه كما يقول يريد أن يعرف كم صرف الاتحاد؟.. وممثل نادي السويق يسأل لماذا زادت تكلفة المشاركات في 2017.. والرد بأن المنتخب شارك خارجيا مرة واحدة في 2016.. وثلاث مشاركات في العام 2017.. نقف عند هذه النقطة بالذات.. ففي 2016 تكلفة معسكر  المنتخب في أوربا – معسكر وحيد – بلغت حوالي 90 ألف ريال عماني.. وفي 2017 المنتخب شارك في ثلاث بطولات وسافر لثلاثة معسكرات وبتكلفة إجمالية حوالي 95 ألف ريال عماني.. ونحتاج بالفعل للسؤال.. أين ولماذا صرفنا مبلغا كبيرا على معسكر وحيد..؟.. والجواب يضيع وسط زحام التصادمات الشخصية.. والتي وصلت بعض الأحيان إلى اتهام الأعضاء بشكل مباشر.

لينتقل النقاش إلى حضور أعضاء مجلس الإدارة في النشاطات المحلية.. وسفرهم في المعسكرات.. ومهام مدير المنتخب ومشرف المنتخب ورئيس الوفد أو البعثة.. ومتى استفادة الاتحاد العماني من المناصب الخارجية.. والرد جاء عن طريق الدورة الثلاثية وتصفيات الآسياد.. وأيضا استضافة كأس النخبة الآسيوية في الفترة القادمة.. وهي أمور خففت قليلا من حدة المناقشات.. ففي نهاية المطاف من يناقش هو في الأساس عضو مجلس إدارة في اتحاد آخر.. وهذا يزيل شيء من الغموض.

بعيدا عن ذلك.. نجد بأن ممثل نادي عمان يطالب بتوثيق مسيرة 103 أعوام من تاريخ اللعبة.. ويقول بأن التقارير الإدارية مهمة .. الهدوء يسود القاعة لبرهة.. ليتم اعتماد التقرير المالي.. ليتم بعدها مناقشة الموازنة العامة.. ولماذا تم تقليص الدعم الحكومي بحوالي 112 ألف ريال عماني.. والحضور يتحدثون عن التقليص وضرورة التسويق وإقامة بطولة للجالية.

أندية البشائر والنهضة طلبت الانتساب للاتحاد.. ووافقت الجمعية العمومية بالإجماع.. ليصل عدد الاندية المنتسبة إلى 26 ناديا.

في مقترحات الاندية.. تم تشكيل لجنة من ممثلي أندية أهلي سداب ونزوى وصحار والشباب والسيب.. برئاسة ربيع النوفلي من نادي صحار لدراسة تعديل بعض قوانين النظام الأساسي.. قبل تقديم طلبات عقد جمعية عمومية طارئة للتصويت على التعديلات المقترحة حسب الأنظمة المعمول بها.

الرئيس يعلن عن سبب ايقاف مراكز الناشئين.. منها أن تكلفتها توازي تكلفة مشاركة المنتخبات الوطنية في المشاركات الخارجية.. وممثل نادي نزوى يطالب باستمرار مركز نزوى.. وتحدث عن محاولة البحث عن التسويق والدعم من خارج القطاع الحكومي.. ويرى أن الشركات في القطاع الخاص ممكن إدخالها كشريك.. ويطالب أيضا بمواصلة المدرب لعمله.. الرئيس يوافق على إبقاء المركز.. ويرفض بقاء المدرب لأسباب متعلقة بإنتاجية المدرب.. الأمر يجعل من ممثل النادي (يزعل).. والحديث يصل إلى نقطة مسدودة.. من الواضح أن الأمر أكبر من مجرد التجديد للمدرب.. فالدوري سينتهي بعد أيام.. فلماذا يستمر..؟

الخلاصة.. اجتماع هادئ

الاجتماع استمر لحوالي ثلاث ساعات.. وشهد غياب 11 ناديا بالإضافة إلى غياب 3 أعضاء من مجلس الإدارة لظروف مختلفة.. ولكن بالمجمل يمكن وصف الاجتماع بأنه هادئ ومثمر.. وفرض الرئيس الكاريزما الخاصة به.. بدون تشنج أو عصبية.. ورد على الأسئلة بهدوء نغبطه عليه.. في وسط تجاذبات تعيشها اللعبة لا تخفى على أحد.. وفي ظل خفض موازنة اللعبة التي تشرفت مع كرة القدم بتخصيص كأس باسم جلالة السلطان المعظم.

من المداخلات نستشف أن هناك تناغما بين أعضاء مجلس إدارة الاتحاد.. وأن الأمور من الصعب أن تخرج خارج مبنى الاتحاد.. حتى ولو كانت الإغراءات كثيرة..!

Share.

اترك رد