Inbound-Advertiser-Leaderboard

جنون الفلامينجيستي: فينيسيوس جونيور يساوي كريستيانو رونالدو و100 مليون يورو

0

البرازيل – مارسيلو جونزاليس

«لديه 17 عاما فقط، ليس عاديا. لاعب بعمر السابعة عشر يشارك في مباراة كبيرة ويفعل ما فعله!، الصغير دخل المباراة ولم يهتم للضغوطات وحجم المباراة، إنها مباراة ديربي. لا يهم، إنها مباراة في نصف نهائي (سود امريكانا) كأس أمريكا الجنوبية، لا يهم، الجمهور والاعلام، لا يهم، لم يفكر في شيء سوى الحصول على الكرة والذهاب بها نحو الامام، باتجاه المرمى، لعبة الهدف الثاني لفلامينجو كانت مذهلة، لقد برهن لي فينيسيوس بأنه لاعب كبير على الرغم من صغر سنه، لا استغرب أن يكون اغلى لاعب برازيلي في سنه». هذا ما قاله اندريه رزق مذيع تلفزيون «سبورت» عن مباراة فلامينجو وفلومنينسي. لاعب فلامينجو يلفت أنظار العالم في سن السابعة عشرة وهو ذات السن الذي عرف العالم فيه الملك بيليه، يقول ملك كرة القدم: «فينيسيوس اصبح مبهرا في سن السابعة عشرة، وهو ذات السن الذي عرفني فيه العالم، لان لديهم وسائل تساعدهم من اجل الانتشار، الانترنيت يجعل العالم يتعرف على موهبتك في لحظة، بالنسبة لنا كان الامر مختلفا، عليك ان تحقق إنجازا مدويا حتى يعرف الناس عنك. هو لاعب موهوب جدا، في هذه السن المبكرة برهن على قدراته، نصيحتي له أن يكون متواضعا فهو لايزال في البداية، أتذكر أن والدي كان يقول لي: لا تعتقد ابدا انك أفضل من الجميع، فلا تزال هناك أشياء يجب أن تتعلمها، مهما تعلمت ستبقى لا تعرف كل شيء. هي ذات النصيحة التي اوجهها لفينيسيوس جونيور، ليكون لاعبا لا ينسى عليه ان يتعلم المزيد في كل يوم». اذا كان بيليه والاخرين يعرفون بأن هذا الصغير موهوب جدا فلماذا لا يلعب في المونديال؟. ربما سيفعل شيئا مما فعله بيليه عندما لعب في أول مونديال وكان بسن السابعة عشرة!. يجيب مدرب السيليساو تيتي على هذا السؤال الذي تم طرحه في وسائل الاعلام البرازيلية، يقول تيتي: «من المهم أن اللاعب ينمو ويتطور لكي يشارك في البطولات الكبرى، قميص السيليساو ثقيل جدا ويختلف عن قميص أي ناد، أعرف بأن بيليه كان في سنه عندما حقق المونديال لكنك تتحدث عن بيليه أليس كذلك؟».

مدرب السيليساو قال مضيفا: «فينيسيوس لاعب موهوب جدا ونحن سعداء به وسيأتي دوره في المرحلة اللاحقة، انتقاله لريال مدريد لم يأت بمحض الصدفة، لقد برهن كم هو رائع قبل عام عندما كان في سن السادسة عشرة، هو فقط يحتاج للقليل من الوقت حتى يكون مع افضل اللاعبين في السيليساو، لكن من الصعب الان اصطحابه للمونديال، هو يملك الكثير من الأشياء لكن زملائه يملكون شيئا إضافيا، يملكون الخبرة واعتادوا على اللعب معا منذ فترة». اللاعب الدولي السابق كاسا جراندي شرح لماذا فقد فينيسيوس فرصته، يقول كاسا جراندي: «فينيسيوس لاعب مهم جدا ولديه الكثير من الامكانيات، لكن الخبرة واللعب في اعلى المستويات هو العائق الان، ربما يحتاج بعض الوقت، وهناك امر ما مهم جدا من وجهة نظري، لقد فقد فينيسيوس جونيور فرصة مهمة للتقدم، ربما لو لعب مونديال الناشئين في الهند كان من الممكن ان يساعده ذلك في اللحاق بالسيليساو الكبير، لانه لو ذهب مع السيليساو الصغير حتما كان سيصبح افضل لاعب في البطولة، وهو من كان سيقودنا للفوز باللقب، حينها سيكون من المنطقي اكثر أن يستدعى للسيليساو الكبير، ما يزعجني أن فلامينجو قرر نيابة عنه ومنعه من الذهاب للمونديال، انا متأكد أنه لم يكن قراره الشخصي، ولدي معلومات مؤكدة أن فلامينجو ضغط عليه وهدده بإلغاء الصفقة مع ريال مدريد لو ذهب للعب مع السليساو الصغير بحجة أنه كان من الممكن ان يصاب الامر الذي يؤثر سلبا على الصفقة!، لقد خدعوا الصغير».

زيكو: فينيسيوس

اكبر من سنه مرتين!

«في سن السادسة عشرة كان علي اتخاذ القرار الأصعب في حياتي، انا صغير جدا ولكن لدي أناس كثيرون من حولي، والداي هما أهم هؤلاء الأشخاص ويقدمان لي النصح والمشورة، لم أتوقع ان تأتيني عروض من ريال مدريد وبرشلونة بهذه السرعة، كان علي اتخاذ قرار كبير، وبمساعدة من حولي ورغبتي الشخصية وقعت لريال مدريد، اتفقوا على ابقائي لفترة مع فلامينجو حتى اصل سن الثامنة عشرة، حسنا في يوليو سأصل لهذه السن ولكني لا اعرف ما إذا كنت سأبقى لفترة أطول مع فلامينجو أم سيطلب ريال مدريد نقلي إلى اسبانيا في الصيف القادم، ما يهمني الان هو الاستمتاع باللعب وتسجيل الأهداف لفلامينجو، والدي ساعدني في أن ابقي رأسي هادئا، كل ما افعله الان مع فلامينجو من تدريبات بدنية يتم ارسال تقرير عنه لريال مدريد، هم لا يتدخلون في الجانب التكتيكي وطريقة اللعب، انا اعتمد على السرعة وانهاء الهجمة بأعصاب باردة». هذا ما قاله فينيسيوس جونيور لقناة «سبورت».

بعد الأهداف الجميلة التي سجلها مع فلامينجو هذا الموسم، شعر الجمهور أنهم خسروا كثيرا ببيعه، وأن النادي استعجل جدا في الصفقة، جمهور فلامينجو طالب بإلغاء الصفقة ووضع سعر جديد للاعب، طالبوا الإدارة مقايضة ريال مدريد بكريستيانو رونالدو و100 مليون يورو مقابل فينيسيوس جونيور!. كانوا يبالغون كثيرا ليس لأنهم يعتقدون بأنه لا يساوي كل هذا الان، بل لأنهم يسخرون من قيمة الصفقة ويعتبرونها قليلة جدا للاعب مثل هذه الموهبة. يقول ريفيلينو: «يشبهون فينيسيوس بنيمار، لكني لا اتفق مع هذا الطرح، هما لاعبان مختلفان جدا في طريقة الأداء وأسلوب اللعب، فينيسيوس يعتمد على السرعة اكثر وانهاء الهجمات بطريقة المهاجمين، بينما يتحكم نيمار بالكرة بشكل افضل، فينيسيوس لا يشبه نيمار حتى في مسيرته، تعاقد مع ريال مدريد في سن مبكرة جدا بينما لعب نيمار لسانتوس عدة سنوات قبل الذهاب إلى برشلونة».

زيكو اثنى على موهبة البرازيل الجديدة ووصفه بالعبقري: «فينيسيوس عبقري ولاعب بموهبة كبيرة، يستطيع ان يصبح في يوم من الأيام الأفضل في العالم، لو سارت الأمور مثلما نتوقع وحافظ على هدوءه، من الصعب أن يحرق لاعب صغير المراحل بهذه السرعة، هو اكبر من سنه بعامين بمرحلتين، عندما كان في سن السادسة عشرة كان يلعب مع فريق تحت 20 عاما في النادي، هو اكبر من رفاقة بموهبته لذلك تم تصعيده مرحلتين في فرق المراحل السنية، الان يلعب مع الفريق الأول ويقدم أداء رائعا على الرغم من انه لا يزال في سن السابعة عشر، بالنسبة لي يستطيع اللعب في أي مكان واستطيع فقط تفهم أن لاعبي السيليساو الذين سيذهبون لروسيا لديهم انسجام كبير فيما بينهم، لذلك من الصعب ان يرافقهم، لو انتقل لريال مدريد في الصيف القادم سيكون في السيليساو سريعا بعد المونديال واعتقد حتى لو بقي مع فلامينجو سيكون من الصعب تجاهله، حتى الان لا اعرف ماذا سيحدث في الصيف القادم عندما يبلغ الثامنة عشرة، يتفاوض فلامينجو وريال مدريد حول موعد ذهابه إلى اسبانيا، بالنسبة لي افضل بقاءه هنا لعام إضافي. هذا لا يعني أنه لا يستطيع اللعب في اسبانيا الان، هو سريع جدا ومن المتوقع ان تزداد سرعته خلال السنوات الأربعة القادمة، لاشك انه لاعب جدير بالاهتمام وسيكون له شأن كبير في المستقبل».

فينيسيوس سجل هدفا مشابها لهدف روماريو حيث راوغ الحارس بعد الانفراد به، قناة «جلوبو» اتصلت بروماريو لتسأله عن الفتى الصغير والهدف الذي سجله، بطل العالم أجاب بسعادة: «لقد شاهدت الهدف.. انه نسخة مطابقة لهدفي وهذا يعني أن الفتى لديه شيء مميز جدا، التسجيل بهذه الطريقة ليس سهلا وهو فعل ذلك في سن مبكرة جدا، بالنسبة لي سيكون فينيسيوس هو مستقبل كرة القدم البرازيلية، انه بارع جدا وسيتطور حتما مع الايام، سيحل مشكلة رحيل كريستيانو رونالدو عن ناديه بعد عام او عامين، سيكون لديهم لاعب سريع وماهر ويسجل الاهداف، هو مختلف عن كريستيانو، البرتغالي يسجل برأسه الكثير من الأهداف ويحتاج فينيسيوس أن يتطور كثيرا في هذا الجانب».

Share.

اترك رد