Inbound-Advertiser-Leaderboard

يوفنتوس والميلان الجديد.. حـلف المـيركـاتـــو واللعبة الخفية

0

إيطاليا – باولو كاسيلو

لم تكن العلاقات سيئة في السابق بين يوفنتوس والميلان على الرغم من التنافس الكبير بين الفريقين العملاقين على الزعامة في إيطاليا، يوفنتوس هو الزعيم المحلي والميلان هو الرئيس أوروبيا، المنافسة كبيرة بين الفريقين على كل البطولات ولا سيما الكالتشيو وكأس أيطاليا، والمباريات صعبة جدا، لكن عداء الفريقين للانتر لم يسمح لهما أن يتماديا في الصراع بينهما، عداء الميلان والانتر أولوية للميلان والعداء أيضا مع الانتر هو الأولوية لليوفنتوس. اتسمت بذلك العلاقة بين الميلان واليوفى بالهدوء دائما. في الوقت الحالي وبعد التغييرات الكبيرة التي يعيشها الميلان كان يوفنتوس اكبر المتعاطفين مع فريق بطل، لم يكن يوفنتوس يفكر في زيادة مشاكل الميلان. الإدارة هناك تغيرت واصبح هناك ملاك جدد يمكن الوثوق بهم والعمل معهم. «صندوق اليوت» احسن اختيار الأشخاص الذين يمثلون النادي، بدأت علاقة جديدة بين اليوفنتوس والميلان الحديث.

اتفاق أوسع من الصفقة الثلاثية التي حدثت قبل أيام والتي بموجبها انتقل جونزالو هيجوايين على سبيل الإعارة للميلان وانتقل المدافع الشاب كالدارا مقابل عودة ليوناردو بونوتشي لليوفنتوس. قبل الحديث عن فكرة الزعماء في اليوفي حول العلاقات الجديدة مع الميلان لابد لي من الحديث قليلا عن الصفقة الثلاثية، هيجوايين لم يكن يريد مغادرة يوفنتوس لكن النادي ابلغه بأن عليه المغادرة في الميركاتو الحالي. تشلسي الإنجليزي كان يريد اللاعب وكان العرض الإنجليزي افضل من العرض الإيطالي من قبل الميلان، إذن لماذا لم يتمم مدراء اليوفنتوس الاتفاق مع تشلسي؟. الفريق الانجليزي بقيادة ماوريتسيو ساري كان منفتحا على فكرة شراء اللاعب والبيع كان يناسب يوفنتوس اكثر من اعارة هيجوايين لأنه سيستعيد جزء من الأموال التي انفقها في صفقة كريستيانو رونالدو. لكن ما حدث ان السيدة العجوز قررت اعارته للميلان وهنا سؤال اخر يباغتنا وهو هل الأفضل اعارة لاعب معين خارج الدوري المحلي ام لناد محلي؟. الجواب المنطقي هو اعارته خارج الدوري لأن فرص مواجهته ستكون ضئيلة جدا بينما في الدوري الذي تشارك فيه سيواجهك هذا اللاعب وقد يسجل عليك الأهداف ويساعد فريقه للفوز عليك. في عقود الإعارة يوجد أحيانا بند لا يسمح للاعب اللعب ضد ناديه الأصلي ولكن هذا ليس موجودا في حالة هيجوايين!. إذن مرة أخرى لماذا اعار اليوفنتوس اللاعب الارجنتيني للميلان؟  العرض الذي قدمه الميلان لاستعارة البيبيتا يجبر يوفنتوس على دفع مليون ونصف يورو تقريبا من راتب اللاعب. ويدفع الميلان حوالي 6 ملايين المتبقية من راتبه. (راتب المهاجم الارجنتيني يبلغ 7 ملايين ونصف) بينما لو تم عرضه على تشلسي بنظام الإعارة وليس البيع لتمكن يوفنتوس من التخلص من راتبه كاملا!. مرة ثالثة أتساءل لماذا تمت اعارة هيجوايين للميلان. لو اكتفينا بتحليل الصفقة الثلاثية فلن نصل للحقيقة كاملة. حيث يتحدث الكثير من المحللين في إيطاليا عن أن اعارة هيجوايين للميلان سببه الصفقة الثلاثية ورغبة يوفنتوس الملحة في عودة المدافع ليوناردو بونوتشي، الميلان طلب كالدارا في المقابل واستعارة هيجوايين لذلك وافق يوفنتوس. يبدو ذلك سخيفا نوعا ما.. اليس كذلك. فعلا هذا التحليل لم يكن دقيقا بما فيه الكفاية.

هذه الصفقة بين الناديين اربكت كل الميركاتو الذي خطّط له ساري في لندن، مدرب نابولي السابق كان طرفا ثالثا في صفقات كانت مرتقبة لتتم، تشلسي ويوفنتوس هيجوايين والمدافع روجاني، تشلسي والميلان من جهة أخرى وبيع موراتا للميلان، تشلسي ويوفنتوس وبيع موراتا لليوفنتوس كخيار أخير. الميلان واليوفنتوس وعودة بونوتشي. فجأة قرر الميلان ويوفنتوس اللعب معا وإخراج تشلسي من المعادلة. الميلان يحتاج لمهاجم ويوفنتوس يريد التخلص من هيجوايين واليوفي يريد استعادة بونوتشي وسيعوض الميلان عن ذلك بكالدارا. إذا ما هي الحاجة لإدخال تشلسي في حلف الميركاتو الجديد!. لا شيء. ابعد ساري وناديه لسببين اهمهما محاولة توريط نابولي اكثر!. ما شأن نابولي فيما يجري، قد يتساءل احدهم. فكرة اليوفنتوس والميلان كانت تغيير خارطة المنافسة في الكالتشيو. عدم بيع اللاعبين لتشلسي وساري بالتحديد قد يجعله يشتري لاعبين اخرين من نابولي بعد جورجينيو وهذا سيؤثر على النادي الجنوبي. روجاني ليس للبيع يا ساري لأن كالدارا ذهب للميلان ويوفنتوس لن يفرط بلاعبين شابين في نفس الميركاتو، هذا قد يدفع ساري للتعاقد مع كولوبالي مدافع نابولي الذي يعرفه جيدا. وهذا أيضا فسر لنا التحرك السريع من نابولي لتحصين كولوبالي من أطماع مدربه السابق.

يوفي – ميلان: من سيلعب بالاخر؟

هل تعتقدون ان هؤلاء يفكرون في نابولي فقط؟. ربما شغل جزء بسيطا من تفكيرهم وتغيير خارطة الصراع تناسب يوفنتوس والميلان معا، الميلان سيستفيد لأنه سيصبح اقوى ويمكنه المنافسة على مركز مؤهل لدوري الابطال، يوفنتوس يريد فرق أكثر تتنافس على المراكز المؤهلة لأن ميلان اقوى يعني أن روما ونابولي والانتر سيواجهون تحديا اصعب في الصراع على اللقب. توزيع القوى سينهك الجميع ويوفنتوس اكثر جاهزية لمثل هذه المناوشات. لكن هناك شيء اخر اعتقد شخصيا أن يوفنتوس يفكر به بشكل سري. إعطاء الميلان كل هذه الأفضلية في الميركاتو وبناء علاقات متينة معه ربما الهدف منه صفقة مستقبلية، يوفنتوس يفكر ببعد نظر للموضوع وما يفعله لابد أن يكون وراءه اهداف إضافية. سيأتي قريبا اليوم الذي سيحتاج فيه يوفنتوس تغيير حارس مرماه، حينها سيستفيد من العلاقات الجيدة لخطف دوناروما من الميلان. هناك أيضا مراقبة لكل من لوكاتيللي وكوروتوني ورومانيولي. اليوفي لا يثق كثيرا بالحارسين ماتيا بيرن وتشيزني. ودوناروما هو الأنسب للنادي. في المقابل قد يدرك الميلان أن يوفنتوس يضمر شيئا من كل هذا وقد يفسد مخططاته ويفك هذه الشراكة بعد ان يصبح منافسا له. من سيلعب بالاخر سؤال مؤجل ومرتبط بالكثير من الأمور التي ستحدث في المستقبل القريب. يوفنتوس حصل على ليوناردو بونوتشي بعد ان ابتز الميلان وليس صحيحا ان الاتفاقات كانت وردية، لقد تم ابتزاز الميلان وتقديم هدية له في الوقت ذاته، الترهيب والترغيب سياسة سرعت في إتمام الاتفاق. الحكاية هي مثل حكاية شركة سيارات ورجل جاء ليشتري سيارة بالاقساط. عندما تتأخر عن دفع الأقساط ستستعيد الشركة السيارة منك. لو افترضنا انك اشتريت بيتا بأربعة أقساط، ودفعت القسط الأول ولم تستطع دفع الباقي، سيسحب منك البيت في هذه الحالة. الميلان لم يدفع الأقساط المتبقية في صفقة شراء بوتوتشي وطلب تأجيلها قليلا، يوفنتوس رفض التأجيل وقبل ان يفكر الميلان في العواقب أو تغيير خططه في الميركاتو قدم يوفنتوس هديته وهي عرض استعادة بونوتشي واعتبار الأقساط المدفوعة في قيمته أقساط مدفوعة في قيمة كالدارا واعتبرت أقساط جديدة وتم ترحيل مواعيد الأقساط المتبقية لمواعيد جديدة أيضا. الميلان يريد مهاجم واليوفي يريد التخلص من هيجوايين فتم الاتفاق على الصفقة الثلاثية.

يحاول الانتر الرد على تحالف الميلان مع يوفنتوس في الميركاتو الحالي باستقدام لوكا مودريتش من ريال مدريد، اصبح الانتر في حاجة ملحة للرد على تعاقد يوفنتوس مع كريستيانو وذهاب هيجوايين للميلان، لابد من نجم كبير يعوض هذه الحراك الكبير في الميركاتو الإيطالي، لكن السؤال هو هل مودريتش هو الشخص المناسب للرد على شراء كريستيانو رونالدو والصفقة الثلاثية لأعداء الانتر؟. مودريتش لاعب كبير جدا ويملك سمعة دولية ولكنه ليس كريستيانو رونالدو، سيكلف الانتر الكثير من المال، لا اعتقد  ان الانتر سيكون بطلا للدوري لأنه جلب مودريتش، لكن هل هناك خيار اخر لدى النيروزوري؟. في الحقيقة لا توجد خيارات كبيرة لأن صفقة فيدال فشلت وعلى الانتر التعويض سريعا وهذا ما دفعه للتفكير في مودريتش، فيدال كان افضل للانتر على المستوى الاقتصادي لأنه اقل تكلفة. بين مودريتش وفيدال ستختار مودريتش فنيا ولكن لو وضعنا المقارنة شاملة الجوانب الفنية والبدنية والاقتصادية بالذات ستختار ارتورو فيدال. الان رحل فيدال لبرشلونة ومجيء مودريتش للانتر مهم جدا لو اعتبرناه ردا غير كاف على صفقة يوفنتوس المدوية. سيعزز مودريتش من وحدة الفريق وسيشكل قوة إضافية للانتر وسيساهم وجوده في حلب الأنظار لمباريات الكالتشيو.

Share.

اترك رد