Inbound-Advertiser-Leaderboard

في ذهاب دور الـ32 من بطولة الأندية العربية.. هـدف وهـمي يمنح الهلال السعـودي الفـوز على الشباب

0

بهدف مشكوك في صحته.. تغلب فريق الهلال السعودي على ضيفه الشباب بهدف دون مقابل في اللقاء الذي جمعهما مساء الأحد الماضي على ملعب جامعة الملك سعود بالرياض ، ضمن منافسات ذهاب دور الـ 32 من بطولة كأس العرب للأندية الأبطال لكرة القدم .وسجل هدف الهلال الوحيد محمد البريك عند الدقيقة 23 .

هدف البريك سبب جدلاً كبيراً في ملعب اللقاء، حيث وصف البعض بأن الكرة لم تتجاوز خط المرمي في التسديدة وأن الهدف غير صحيح… وأثبتت الإعادات التلفزيونية أن كرة البريك لم تعبر الخط.. وهذا ما أكده الحكم الدولي السابق الإماراتي فريد علي الخبير التحكيمي في قنوات أبوظبي الرياضية الناقل الرسمي للبطولة.

عموما.. قدم الشباب نفسه كفريق جيد في الملعب وأمام منافس متمرس.. واستحق الصقور الإشادة من مختلف المتابعين داخل وخارج السلطنة.

تنظيم دفاعي

وعودة للمباراة.. قدم الشباب مباراة دفاعية بامتياز.. حاول فيها مدربه خالد العلوي تنظيم دفاعاته بشكل محكم.. ونجح معظم فترات المباراة.. بينما لعب الهلال السعودي باسمه أكثر من أي شيء آخر.. وتاريخ من 12 مواجهة مع الأندية العمانية خسر فيها مرة واحدة فقط..!

الخسارة الوحيدة للهلال كانت أمام فنجاء عام 1989 بالبطولة الخليجية، وهزم بها بهدف نظيف، ومن وقتها لم يتلق أي هزائم أخرى أمام الفرق العمانية بمختلف البطولات.

أما انتصاراته فبدأها بالفوز على ظفار بثنائية مقابل هدف وحيد،  ببطولة الخليج عام 1986، البطولة التي كانت شاهدة على أغلب انتصارات الزعيم السعودي، حيث تغلب بها على فنجاء بثلاثية عام 1987 و1989 وعلى النصر برباعية مقابل هدف وحيد عام 2000 ثم انتصر على العروبة بثنائية مقابل هدف وحيد عام 2003 وبهدف نظيف عام 2007.

بينما حقق الهلال الفوز على الفرق العمانية في البطولة الآسيوية أبطال الكؤوس مرتين، الأولى على النصر بخماسية نظيفة، لكن وقتها لم يستكمل الأخير اللقاء وانسحب بنهاية الشوط الأول، ثم عام 1997 على الفريق نفسه، كعقوبة من الاتحاد الآسيوي لتغيب النصر عن الحضور، وفي البطولة الآسيوي أبطال الدوري تغلب على فنجاء بثلاثية نظيفة عام 1988.

التعادلات الثلاثة للهلال كانت أمام ظفار وصور ومسقط بالبطولة الخليجية.. لكن الشباب حاول أن يضع هذا التاريخ خارج الحسابات.. وكان قريبا من النجاح.

مشاركة أولى

وبدأ نادي الشباب أول مشاركاته في مسابقات الموسم الجاري بلقاء الهلال السعودي بالرياض ضمن منافسات الدور الأول من دوري أبطال العرب، وقد أجرى الفريق الأول بنادي الشباب حصصص تدريبية بملعب جامعة الملك سعود استعدادا لمباراة الأحد مع نادي الهلال السعودي استمرت ساعتين وبدأت ببعض تمارين اللياقة البدنية، بعدها قسم المدرب اللاعبين لمجموعتين أجرى فيها بعض الجمل التكتيكية بعد ذلك اجرى تمارين خاصة بالمدافعين والمهاجمين وشهدت التدريبات حضور رئيس النادي حمزة البلوشي وأعضاء مجلس الإدارة. وحول جاهزية الفريق قال خالد المعولي نائب رئيس نادي الشباب: مواجهة نادي الهلال تعتبر تاريخية ونتمنى أن نظهر بمستوى يليق بالكرة العمانية، وفي الحقيقة فترة الإعداد واجهنا فيها عدة صعوبات منها التجديد مع اللاعبين والتعاقد معهم بسبب المتعلقات المالية، وكذا تزامن البطولة العسكرية مع فترة التعاقدات ووجود معظم اللاعبين فيها كان من اسباب التأخر في التحضير لهذا الموسم، ومواجهة الهلال نعتبرها تحديا كبيرا للنادي ونسعى للاستفادة منها والاحتكاك بلاعبين على مستوى عال.

قصارى الجهد

وفي المؤتمر  الصحفي قبل المباراة.. قال مدرب الفريق خالد العلوي: استعداد فريق الشباب جاء متأخرا بسبب تأخر اللاعبين المحترفين ومشاركة اللاعبين في دوري القوات المسلحة وحضورهم فى اخر يومين قبل السفر الى الرياض فمن المؤكد ان الاستعداد ليس بالشكل الايجابي ولكن سوف نبذل قصارى جهدنا للظهور بشكل مشرف وبلا شك أن هذا غير كاف وهذا سيولد بعض المشاكل من الناحية البدنية والتكتيكية والتجانس. واضاف: مواجهة الأحد هي صعبة ولكن علينا العمل لتجهيز اللاعبين من الناحية النفسية والتنظيمية ومن حق الوسط الرياضي ان يطالب بتقديم مستوى مشرف مع معرفتهم بفارق الامكانيات الكبيرة وهذا ما سنحاول تقديمه لتشريف الكرة العمانية، وأقول لجماهير الشباب إننا عازمون بأن نقدم مستوى جيدا لهذا الموسم ولتحقيق بطولة لأن الجماهير الوفية تتواجد بشكل دائم في جميع المباريات.

غيابات

شهدت مباراة الأحد الماضي غياب المحترفين البرازيليين بنادي الشباب وذلك لعدم انتهاء أوراق تسجيلهم، فيما تواجد المحترف الغاني أرنست والمحترف السوري عمرو جنيات.

ودخل الشباب بخطة 4-5-1 وبتشكيلة مكونة من سعيد السناني في حراسة المرمى وسيلعب في خط الدفاع عبد الحافظ المخيني وشوقي السعدي وأحمد البريكي وعبد المجيد اليحمدي، فيما تواجد في خط الوسط محمد السيابي والمحترف السوري عمرو جنيات والمحترف الغاني أرنست ومنذر الصبحي، وفي خط الهجوم تواجد اللاعب المخضرم محمد تقي.

وفي المقابل .. شهدت المباراة غياب خمسة لاعبين عن الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال السعودي ..حيث غاب كل من سلمان الفرج، ونواف العابد، وعبدالله عطيف، وعبدالملك الخيبري، وعبدالله الحافظ بسبب عدم اكتمال جاهزيتهم الفنية.

وأعلن جورجي جيسوس، المدير الفني للهلال الخميس الماضي، قائمة الفريق المقرر لها أن تشارك في البطولة والتي شهدت غياب اللاعب المنضم حديثا عمر عبدالرحمن “عموري”… والذي تم تقديمه لجماهير الهلال بين شوطي المباراة.

استعدادات

واستعد فريق الشباب لمواجهة الهلال عبر التدريبات وتجارب ودية مع بعض الأندية وبمشاركة اللاعبين وكانت أبرز تعاقداته مع مدافع المنتخب الوطني الأولمبي حسن السعدي قادما من نادي السويق، واللاعب أحمد العدوي هداف نادي الرستاق الموسم الماضي، ولاعب نادي المصنعة القادم من نادي مسقط خالد اليحيائي، وأيوب الشيزاوي لاعب وسط نادي صحار، والمدافع محسن ساري قادما من نادي المصنعة وذلك لتأمين الجانب الدفاعي للنادي. كما جددت إدارة نادي الشباب لعدد من اللاعبين الذين كانت لهم بصمة مع الفريق خلال الموسم الماضي.. وضمت قائمة اللاعبين الذين اختارهم المدرب لمهمة الرياض 20 لاعبا وهم: سعيد بن خميس السناني وعمر البلوشي وحمد البريكي وسامح الحسني وشوقي السعدي والمعتصم المخيني وعبدالحافظ ثويني وعبدالمجيد اليحمدي ومبارك المقبالي ومحسن الخميسي ومحمد بن علي السيابي ومحمد أحمد تقي ومنذر الصبحي ونوح الجرادي والغاني ارنست والبرازيلي جيفرسن جومس وزميله البرازيلي دوجلاس دا سيلفا والسوري عمرو جنيات وعبدالرؤوف السعدي. ومن جهة أخرى، استقر الهلال السعودي، على لاعبيه الأجانب الذين سيخوضون منافسات البطولة العربية وهم: البرازيلي كارلوس إدوارد والسوري عمر خربين والحارس العماني علي الحبسي، إضافة إلى الوافدين الجديدين، أندريه كاريللو وألبيرتو بوتيا.وتنص قوانين البطولة العربية على مشاركة 5 لاعبين من غير المواطنين، لكل فريق، ضمن القائمة النهائية المشاركة في بطولة كأس العرب للأندية الأبطال.

Share.

اترك رد