انطلاق أعمال ملتقى صلالة لرياضة المرأة بمشاركة العديد من الشخصيات الرياضية

0

تضمن أوراق عمل مثرية في مجال رياضة المرأة

انطلقت يوم الاثنين أعمال ملتقى خريف صلالة لرياضة المرأة بين الإدارة والتدريب بفندق هيلتون بمحافظة ظفار تحت شعار «نلتقي لنرتقي برياضة المرأة» والذي تنظمه اللجنة العُمانية لرياضة المرأة باللجنة الأولمبية العٌمانية بالتعاون مع اللجنة المنظمة لمهرجان صلالة السياحي 2018م، ووزارة الشؤون الرياضية ممثلة بدائرة الرياضة النسائية وذلك برعاية الشيخة نعيمة الأحمدالجابر الصباح رئيسة اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون الخليجي، والسيدة سناء بنت حمد البوسعيدية رئيسة اللجنة العُمانية لرياضة المرأة باللجنة الأولمبية العُمانية والفاضل/ طه بن سليمان الكشري أمين السر العام باللجنة الأولمبية العُمانية والشيخ بدر بن علي الرواس عضو اللجنة الأولمبية العُمانية ورئيسة جمعية المرأة العُمانية والعديد من اللاعبات في المنتخبات النسائية العُمانية وبعض المدربات والإداريات وعضوات اللجان الرياضية وعدد من المسؤولين بوزارة الشؤون الرياضية والمهتمات والمهتمين برياضة المرأة على مستوى السلطنة. 

ويهدف الملتقى إلى تسليط الضوء على ما حققته المرأة العُمانية من إنجازات على مستوى السلطنة، واستعراض بعض القصص والتجارب العمانية والخليجية في مجال رياضة المرأة، وتبادل الخبرات والمعارف في هذا المجال، والتقارب بين الأفكار في المؤسسات الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى ربط الرياضة بالسياحة.

وقد ألقت السيدة سناء بنت حمد البوسعيدية رئيسة اللجنة العُمانية لرياضة المرأة كلمة الافتتاح وأشارت فيها إلى الرعاية والاهتمام اللذان أولاهما صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – للمرأة العُمانية، حيث حققت المرأة العديد من الإنجازات في مختلف المجالات وعلى كافة الأصعدة التي أبرزت دورها وتمكنها لاسيما في  المجال الرياضي والإدارة الرياضية على المستويات المحلية والعربية والإقليمية.

وأضافت: « إن إقامة ملتقى خريف صلالة لرياضة المرأة ضمن فعاليات مهرجان صلالة السياحي يأتي تأكيداً على أهمية الرياضة، حيث نسعى من خلاله إلى التطرق للمحاور التي لها علاقة بالرياضة النسائية بهدف اثرائهن وتزويدهن بالمعلومات الرياضية التي تعمل على تطوير وتحسين ورفع مستوى اللاعبات، وتساعدهن على اتباع الأساليب التي تمكنهن من الاستمرار في ممارسة الرياضة بالطرق السليمة للمحافظة على لياقتهن ومستوياتهن الرياضية المتقدمة».

وأشارت البوسعيدية إلى أن الملتقى يتضمن العديد من أوراق العمل المثرية يقدمها نخبة من المختصين في المجالات الرياضية التي لها علاقة بالرياضة، بالإضافة إلى استعراض تجربة اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة الخليجية ودورها في إبراز الفتاة الخليجية على المستوى الرياضي من خلال تنظيم البطولات الرياضية والدورات للألعاب المختلفة، واستعراض قصص النجاح لبعض اللاعبات والإداريات في المجال الرياضي.

واختتمت البوسعيدية حديثها بتقديم الشكر والتقدير للجنة الأولمبية العُمانية ووزارة الشؤون الرياضية على دعمهم المستمر للجنة العُمانية لرياضة المرأة، والشكر والتقدير إلى إدارة مهرجان صلالة السياحي وبلدية ظفار والجهات الراعية للملتقى بسبب دعمهم وتعاونهم لإنجاحه. وإلى كل من حضر وساهم في تنظيم وإقامة ملتقى خريف صلالة لرياضة المرأة. 

وأقيمت بعدها فقرة تراثية لفن البرعة وفن الطبل، عقب ذلك تكريم الجهات الراعية والمشاركة في تنظيم الملتقى ممثلة في اللجنة الأولمبية العُمانية، ووزارة الشؤون الرياضية، وإدارة مهرجان صلالة السياحي، وبلدية ظفار، وسلاح الجو السلطاني العماني، وشركة صلالة للميثانول، وشركة ظفار الدولية.

ثم استعرضت الشيخة نعيمة الأحمد الجابر الصباح رئيسة اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة الخليجية تجربة الكويت في رياضة المرأة، وبعد ذلك قدمت مريم بنت سيف الحوسنية عضوة اللجنة العُمانية لرياضة المرأة باللجنة الأولمبية العُمانية أولى أوراق العمل بعنوان «رياضة المرأة العُمانية والمنتخبات النسائية» استعرضت خلالها أهم الدورات والفعاليات والمناشط الرياضة التي شاركت بها اللجنة العُمانية لرياضة المرأة منذ إشهارها بشكل رسمي عام 2005م إلى العام الماضي، والاختصاصات والمهام التي تتولاها اللجنة، بالإضافة إلى الخطط والأهداف المستقبلية التي تطمح اللجنة إلى تحقيقها.

وقدمت الدكتورة بديعة علي عبدالسميع محمد من جامعة السلطان قابوس ورقة العمل الثانية بعنوان «رياضة المرأة من الممارسة إلى المنافسة» تطرقت خلالها إلى مفهوم الممارسة الرياضية وخصائصها وأهدافها، ومفهوم ونظريات المنافسة، وكيفية الانتقال من الممارسة إلى المنافسة، بالإضافة إلى التوعية بأهمية رياضة المرأة للفرد والمجتمع.

وتناولت الورقة الثالثة التي قدمها الدكتور سيف بن سعيد الريامي من مستشفى جامعة السلطان قابوس أهمية الإحماء والإطالة في الوقاية من الإصابات الرياضية.

وقد أقيمت جلسة نقاشية مفتوحة عقب الانتهاء من تقديم الأوراق الثلاثة بالإضافة إلى الإجابة على الاستفسارات والأسئلة المطروحة من قِبل الحضور.

واختتم اليوم الأول من الملتقى بزيارة مجمع السلطان قابوس للثقافة والترفيه، ومهرجان صلالة السياحي بمركز البلدية الترفيهي.

Share.

اترك رد