في دوري الدرجة الثانية.. جولة فض الاشتباك

0

معدل  تهديفي مرتفع بعد جولتين

بعد جولة أولى من التعادلات.. تم فض الاشتباك في دوري الدرجة الثانية في جولته الثانية والتي أقيمت الأحد الماضي في ملاعب ينقل وأهلي سداب وعبري. ولعبت الأرض في هذه الجولة لصالح أصحابها.. حيث انتصر ينقل بملعبه على الحمراء بستة أهداف مقابل هدف.. وفاز أهلي سداب بملعبه (فرع سداب) على دبا بثنائية نظيفة.. بينما تغلب عبري على ضيفه المصنعة بنتيجة.. 3/2..

النتائج المسجلة قسمت جدول الترتيب إلى قسمين.. الأول يضم ينقل وأهلي سداب وعبري برصيد 4 نقاط.. والثاني يضم المصنعة ودبا والحمراء ولكل منهم نقطة وحيدة. وكانت الجولة الأولى من دوري الدرجة الثانية قد انتهت جميع مبارياتها بالتعادل.. فتعادل المصنعة وأهلي سداب سلبيا في مباراة أقيمت على ملعب المصنعة.. وبنفس النتيجة انتهت مباراة الحمراء وعبري على ملعب الأول.. بينما انتهت مباراة دبا وينقل على ملعب دبا بالتعادل بثلاثة أهداف لكل فريق.

وبعد جولة أولى شهدت 6 أهداف فقط.. ارتفع المعدل التهديفي إلى 14 هدفا في ثلاث مباريات كان لينقل النصيب الأكبر منها.

فوز عريض

على ملعبه.. بدأ ينقل المباراة سريعا أمام الحمراء.. ولم تمض دقائق حتى تقدم له زياد المعمري بهدف السبق.. الذي قابله هدف  التعادل للحمراء عن طريق مصطفى الصبحي.. ليتوقع الجميع مباراة متساوية بين الفريقين.. لكن دوام الحال من المحال.. وبشكل غريب انهارت دفاعات الحمراء.. ليستقبل الفريق 5 أهداف أخرى موزعة بين الشوطين.

سجل لينقل كل من زياد المعمري وهشام الكلباني (هدفان) وسلطان سالم ومحمد أمزووك وأنس خميس.. بينما أحرز مصطفى الصبحي هدف الحمراء الوحيد.

رد اعتبار

وعلى ملعبه في سداب.. رد أهلي سداب اعتباره أمام ضيفه دبا بالفوز عليه بهدفين نظيفين.. وكان دبا قد فاز على أهلي سداب بنتيجة 5/2 في لقاء الفريقين الذي جرى قبل أسبوعين في مجمع خصب ضمن مباريات الجولة الأولى من التصفيات التمهيدية لمسابقة كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم.

وعودة للمباراة التي شهدت في بدايتها الحذر من الطرفين.. حاول دبا الاستفادة من نتيجة اللقاء الماضي بين الفريقين فحاول الضغط على أصحاب الأرض مبكرا. إلا أن هذه المحاولات لم يكتب لها النجاح.. خصوصا مع التألق المتواصل لمهاجم أهلي سداب النيجيري وكفور الذي شكل إزعاجا لدفاعات المنافس.

بشكل مجمل.. فاز أهلي سداب بعد أن أحسن استغلال الفرص المتاحة.. واستفاد من درس الخروج من الكأس جيدا.. كون الفريق خسر أمام العروبة في دور الـ32 من مسابقة الكأس.. مباراة كان فيها أهلي سداب طرفا منافسا حتى الدقيقة 75. سجل لأهلي سداب كل من إسحاق ألماس وعبدالله عياد.

إثارة وأهداف

وعلى ملعب نادي عبري.. دخل أصحاب الأرض مباراتهم مع المصنعة وهم يبحثون عن الفوز الأول بعد 3 مباريات هذا الموسم بدون فوز.. مبارتي الكأس ومباراة الدوري. والأمور كانت تسير إلى الفوز الأول لعبري.. خصوصا بعد هدف السبق عن طريق أحمد مانع من ركلة جزاء.. قبل أن يدرك البرازيلي دي سيلفا هدف التعادل للمصنعة ويتقدم عبدالرحمن المشيفري بالهدف الثاني للضيف.. نتيجة ينتهي بها الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني.. حاول عبري العودة للمباراة وتعديل النتيجة.. وهذا ما تحقق عن طريق محمود الجديدي.. هدف فتح شهية أصحاب الأرض لإحراز هدف التقدم.. والهدف أتى متأخرا عن طريق محمد فرج قبل نهاية المباراة بحوالي 10 دقائق.

عبري استحق الفوز.. ولكن المصنعة  لم يستحق الخسارة.

جولة قادمة

وستنطلق يوم الأحد القادم مباريات الجولة الثالثة من دوري الدرجة الثانية.. حيث يلتقي دبا والمصنعة على ملعب دبا في تمام الرابعة وعشر دقائق عصرا… وفي السادسة مساء يلتقي عبري وينقل على ملعب عبري وهي مباراة مهمة لفض شراكة الفريقين في الصدارة مع أهلي سداب والذي يلتقي في نفس الوقت فريق الحمراء على ملعب الأخير.

Share.

اترك رد