Inbound-Advertiser-Leaderboard

عودة لذهاب ربع نهائي الكأس كــل الاحــتمالات مـؤجــلة .. ولا صوت يعلو على صوت الجماهير

0

أبقت نتائج ذهاب ربع النهائي من مسابقة الكأس أمور التأهل لنصف النهائي معلقة ومفتوحة الاحتمالات رغم الإثارة التي شهدتها المباريات من خلال نتائج كانت مفاجئة أو أقرب للمفاجأة كما هي خسارة صحار أمام فنجاء، وتعادل السيب على ملعبه أمام صور، ومن ثم خسارة العروبة أمام مجيس ، فيما استغل مرباط مباراته خارج ملعبه أمام المصنعة الاستغلال الأمثل وحقق الفوز باستحقاق مقتربا بقوة من نصف النهائي، وكانت مباريات الذهاب التي أقيمت يوم الثلاثاء 6 نوفمبر وحالت ظروف الطباعة دون التطرق لنتيجتها قد شهدت فوز فنجاء من الدرجة الأولى على صحار من دوري عمانتل بثلاثة أهداف لهدفين في مباراة شهدت الكثير من الأحداث والاعتراضات، كما فاز مجيس على ملعبه في مجمع صحار على العروبة بهدف، وفاز مرباط خارج ملعبه على استاد السيب على المصنعة بهدف، فيما تعادل السيب مع صور على استاد السيب بهدف لهدف.

وبعيدا عن المباريات والنتائج، فقد كان الحضور الجماهيري هو الأبرز خاصة في مبارتي مجيس وصحار والسيب، حيث اثبتت الجماهير أنها بطولة لحالها، بينما لم يكن الحضور كما كان متوقعا كبيرا في مباراة المصنعة ومرباط…

مباريات الإياب تقام يومس 4 و5 ديسمبر، فيلتقي يوم 4 مرباط والمصنعة في صلالة، والعروبة مع مجيس في صور، ويوم 5 يلتقي صور مع السيب في مجمع صور، وفنجاء مع صحار في استاد السيب.

الفائز الأبرز

يمكن القول أن فنجاء كان الفائز الأبرز في هذه الجولة كونه قدم نفسه بصورة قوية، وأنه لا زال يحفظ اسمه العريق بكل جدارة، وأن ما حدث خلال الفترة الماضية ليست سوى كبوة بانتظار عودته المقبلة.

المباراة قيل حولها الكثير، وشهدت اعتراضا قويا من قبل إدارة نادي صحار التي هددت بأنها لن تلعب مباراة الإياب كما وردت في بعض التصريحات دون بيان رسمي من النادي الذي رأى ان حكم المباراة ظلم الفريق، ومن ثم افتعل مشكلة، وتطورت الامور كثيرا في هذا الجانب، وطبعا اللوم وقع على الحكم، دون أن يكون هناك أي انتقاد لما قدمه لاعبو الفريق الذين وبشهادة الجميع لم يكن في المستوى المتوقع منه خاصة وأنه يلعب أمام جمهور كبير ورائع هو الأبرز منذ عدة سنوات.

فنجاء لعب بثقة وبطريقة فيها الكثير من الخبرات والحنكة التي يتمتع بها عدد كبير من لاعبيه اضافة إلى وجود عدد لاباس به من المواهب الشابة التي سيكون لها مستقبلا مشرقا، وفنجاء فرض نفسه منافسا قويا وربما سيدخل التاريخ من جديد وهذا ليس غريبا عليه.

صحار لم ولن يرفع الراية البيضاء، فهو فريق يلعب حبا في الفوز وامتاع جماهيره، ويجب على اللاعبين أن يدركوا أنهم قادرين على فعل الكثير في مباراة الإياب، ويدعوا التصريحات والإشكاليات التحكيمية، ويركزوا على مباراة الإياب التي يتوقع أن يكون الحضور فيها كبيرا جدا وحادثا استثنائيا… وصحار وصيف النسخة الأخيرة يطمح بقوة لوضع بصمته على لقب غال وثمين بعد أن كان قريبا منه العام الفائت.

سجل لفنجاء الفائز كل من أحمد الهنائي، ودوجلاس دي سيلفا، والعبد النوفلي المتألق، وسجل لصحار سعيد عبيد ومدافع فنجاء مبوتو خطأ في مرماه.

مرباط يتقدم

رغم أن المصنعة أحرج مرباط في العديد من الكرات وفترات المباراة ، إلا أن الخبرة قالت كلمتها وخرج مرباط بفوز ثمين على المصنعة ولو جاء في وقت متأخر خاصة وأن المباراة شهدت العديد من الفرص المباشرة للفريقين، واكتسب المصنعة الكثير من الثقة من خلال الأداء الجيد الذي قدمه بعد أن وجد نفسه يجاري مرباط بوجود المخضرم والحريف جاجا الذي حرك اللاعبين، وشكل تهديدا قويا على مرمى هاني نجم الدين.

المباراة كانت عادية المستوى متكافئة وشهدت فترات مثيرة وسريعة دون أن ترفع المستوى للجيد، واستفاد مرباط من فرصة وسجل وحافظ على هدفه وغاب عنه النجم عكعاك للإصابة، واراح مدرب الفريق بعض المحترفين ، وغاب التركيز عن لاعبيه. أما لاعبي المصنعة فقد أثبتوا أنهم قادروين على فعل الكثير، ووصولهم لهذه المرحلة هو انجاز لهم وان كانت الفرصة لا زالت في أرض الملعب خاصة وأنه ليس لديهم ما سيخسرونه في مباراة الإياب بعد أن عبر إلى هذا الدور من خلال نتائج ايجابية وهو الذي يلعب في الدرجة الثانية وأبرز المرشحين للعودة للدرجة الأولى بقيادة المدرب التونسي عبدالحليم الوريمي الذي يبلي جيدا مع الفريق … سجل هدف مرباط لاعبه يوسف السعدي.

صور يفرض نفسه على السيب

بعد النتائج الباهرة لفريق السيب في هذه المسابقة، وإخراجه بطل المسابقة النصر، ومن ثم ظفار الذي يضم ابرز لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم حاليا، اتجهت الأنظار إلى مباراة الفريق مع صور الذي يعيش اياما عصيبة للغاية بدليل النتائج المهزوزة في الدوري وان كان وجد بعض التحسن في الفترة الأخيرة بعد تسلم أحمد مبارك القيادة الدفة الفنية.

صور وبناء على حالته، وعلى ما يضمه السيب من أسماء، كانت خطة المدرب هي إيجاد التكتيك المناسب للتعامل مع المباراة، فكان واضحا أنه حاول وسعى وعمل على إغلاق كافة المواقع الدفاعية، ومراقبة لاعبي السيب بطريقة قوية، والارتدادات القوية التي اتبعها ولكنها لم تفعل شيئا سوى إحباط كل محاولات السيب الهجومية، والتي تاهت بقية الفرص بسبب غياب  التركيز العالي عند اللاعبين.

السيب الذي ربما أنعشته الانتصارات المدوية في هذه المسابقة على أبرز المنافسين، ومن ثم حالة صور الصعبة جعلت لاعبيه يدخلون المباراة بحالة من التعالي على المباراة، خاصة وأنهم سيطروا على المجريات بطريقة كبيرة خاصة في الشوط الأول وأهدروا العديد من الفرص.

في الشوط الثاني تحسن الأداء من الطرفين وتقدم صور للأمام، وتحسن الأداء وبادل السيب الهجمات ولكن الأفضلية بقيت سيباوية خاصة وأن الجماهير الغفيرة بدأت تزيد من حماسها الذي كان له تجاوب من سوري ابراهيم الذي سجل هدفا جميلا قبل أن يرتد صور ويدرك التعادل بكرة رأسية جميلة من محترفه وهدافه سامبا يتحمل حارس السيب جزءا من المسؤولية.

المباراة أشعلت المنافسة في المباراة المقبلة، وجماهير السيب لن ترضى بالخروج بعد البداية القوية للفريق في هذه المسابقة وهو الذي يحمل لقبها 3 مرات متتالية، وبالتالي سيكون للإياب نكهة خاصة، وصور استمد الكثير من الدافع والحافز من هذه النتيجة، والجميع على موعد مع الإثارة التي لا حدود لها.

جماهير مجيس تحقق الكثير

تغطية – عيسى المحرزي :

رسمت رابطة وجماهير نادي مجيس الغفيرة الحاضرة في لقاء فريقها مع العروبة في الكأس الغالية بالمُجمع الشبابي بصحار أجمل وأحلى وأزهى اللوحات التاريخية في المدرجات الكروية في حب الوطن والقائد المُفدى حفظه الله ورعاه حيث رفعت عند الدقيقة الـ 18 لوحة القائد المُفدى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – حيث رفعت جماهير مجيس ( التيفو ) بشكل رائع مُرددة السلام السلطاني وهتفت بحياة القائد المُفدى – أبقاه الله – مُهنئة له بالعيد الوطني الــ 48 المجيد.

وفي تواصل “ كوووورة وبس “ مع أحد أعضاء رابطة نادي مجيس ذكر بأن الفكرة كانت جماعية من أعضاء الرابطة ورسمها عضو الرابطة سعيد بن حمدان بن عبيد الخنبشي بمشاركة ومساعدة من بقية الأعضاء واستغرق تنفيذها أسبوعين حتى تظهر بهذا الشكل الجميل والرائع. وبالعودة لمجريات اللقاء الجماهيري حيث بدأ اللقاء بأنغام وأهازيج الجماهير من الفريقين فمع تواجد رابطة وجماهير مجيس كانت رابطة وجماهير العروبة حاضرة وبقوة مع فريقها.. مجيس تمكن من تحقيق نتيجة الفوز على العروبة بهدف دون رد سجله لاعبه الصاعد حسن بن عبدالله البلوشي منتصف الشوط الأول ليحافظ مجيس على تقدمه حتى نهاية اللقاء بانتظار لقاء الإياب ( الحسم ) يوم الثلاثاء الرابع من شهر ديسمبر المُقبل هناك في المجمع الشبابي بصور. الدولي السابق حسن بن ربيع الحوسني قائد مجيس الذي لعب آخر عشر دقائق عندما حل بديلاً للمهاجم المُحترف كريست ريمي قال عن هذا الفوز: أبارك لفريقي مجيس وجماهيره هذا الفوز ، ولا تزال هناك مُواجهة الإياب وإن شاء الله يحسمها البحري ويصعد لدور الــ 4 مع إن العروبة فريق غني عن التعريف وله صولاته وجولاته بالكأس الغالية ولكن لقاءات الكأس لا تعترف بالأسماء فقط ، ومن يكون حاضرا ذهنياً وبدنياً ويستغل الفرص يحقق المطلوب. وختم حديثة بالشكر لمجلس الإدارة وللمدرب الوطني القدير سالم بن سلطان النجاشي ولجماهير البحري حيث تعتبر الجماهير داعم ومحفز رئيسي للفريق حتى في التمارين اليومية تحضر وتتواجد وتؤازر وتدعم الفريق.

Share.

اترك رد