ألفا روميو 4C .. الأسطورة

0

عبر تاريخها الذي يزيد على القرن، جمع كل طراز جديد من ألفا روميو بين التراث والسرعة والجمال، ما جعل سيارات ألفا روميو أفضل ما يمثّل الأسلوب الإيطالي في عالم السيارات، ويظهر ذلك جليًا في طراز 4C الفريد من نوعه.

ألفا .. اسم عريق

في عالم السباقات

تأسست شركة ألفا (وهي اختصار الاسم الإيطالي «أنونيما لومباردا فابريكا أوتوموبيلي» والذي يعني «الشركة المساهمة لصنع السيارات في لومباردي») بتاريخ 24 يونيو 1910 في ميلانو بإيطاليا، وقد شاركت ألفا روميو في سباقات السيارات منذ 1911 ونافست غيرها بنجاح في العديد من الفئات المختلفة من سباقات السيارات مثل سباق الجوائز الكبرى للسيارات، وفورميولا 1، وسباق السيارات الرياضية، والراليات المختلفة، حيث شاركت في هذه السباقات كمُصنّع ومزوّد محركات، وقد كانت تشارك باسمها كشركة في بعض الأحيان (عادة تحت مسمى ألفا كورسا أو أوتو دلتا) وأحياناً كأفراد يعملون بها.

وأقيم أول سباق للسيارات في عام 1913 بعد ثلاث سنوات من إنشاء الشركة، وفازت ألفا روميو بالبطولة العالمية الأولى للجوائز الكبرى للسيارات في عام 1925. وبنت الشركة سمعة قوية لنفسها في سباقات السيارات مما أعطاها سمعة خاصة كمُصنع للسيارات الرياضية.

تجري في عروقها

جينات السباقات منذ

ما يزيد عن نصف قرن

ازداد حب الناس لألفا روميو مع كل طراز مذهل تكشف عنه الشركة وكل هدف تحققه خلال مسيرتها. وأحد هذه الطرازات الأسطورية هي 33 سترادال التي صممتها في العام 1967م وهي النسخة المعدّلة من سيارة السباقات 33 والتي تعتبر أحد أجمل السيارات على الإطلاق. كما كانت مصدر إلهام لسيارة ألفا روميو 4C الجديدة الرائعة.

وتمامًا مثل طراز سترادال 33 الذي جمع بين المتطلبات الميكانيكية والعملية المثالية مع أداء وأسلوب ألفا روميو الذي لا يمكن إنكاره، فإن شكل 4C الكوبيه يحاكي طراز سترادال 33 الأسطوري ويتميز بنفس الأداء العالي مع جسم مركب بتصميم إيطالي فريد وهيكل مصنوع من ألياف الكربون والألمنيوم مزود بمحرك بشاحن توربيني عالي الأداء. 

هيكل خفيف ومقصورة

كربونية ومحرك جبار

ومن أجل صنع هذا الهيكل الخفيف الوزن (أقل من 900 كيلوغرام) لتحقيق أقصى قدر من الأداء والكفاءة الديناميكية، قام مهندسو ألفا رميو 4C باستخدام أحدث المواد التي تقدم الأداء العالي، والنتيجة هي هيكل معزز مصنوع بالكامل من ألياف الكربون التي توفر صلابة وقوة استثنائية، إضافة إلى مقصورة قيادة معززة بألياف الكربون وتعزيزات للسقف وإطار حامل المحرك مصنوع من الألمنيوم خفيف الوزن.

القلب النابض لــ 4C هو محركها الجديد كليًا والمصنوع من الألمنيوم سعة 1750 سي سي والمزود بخاصية الحقن المباشر حيث ينتج قوة 237 حصان. ويتميز المحرك بشاحن توربيني متطور للغاية يؤمن أداءً استثنائيًا مع أقصى قوة عزم عند 350 نيوتن/متر، 80 % منها متوفرة عند 1700 دورة في الدقيقة.

يتصل المحرك المصنوع من الألمنيوم بالعجلات عبر ناقل حركة مزدوج بتقنية TCT تم تعديله خصيصًا ليناسب ألفا روميو 4C المتفردة كليًا. ومع نظامها الإلكتروني الفريد لتعديل وضعية القيادة ألفا DNA، حيث يعمل ناقل الحركة هذا على تقديم أفضل أداء مع كمية هائلة من الإثارة، سواء في الوضعية الديناميكية، أو وضعية القيادة الرياضية الحماسية. كما يتميز الطراز بتقنية TCT الخاصة بألفا روميو والمعروفة باسم “التحكم بالإنطلاق” والتي تقدم أقصى قدر ممكن من التسارع بمجرد أن يحرر السائق دواسة الفرامل.

260 كيلومتر في الساعة

و4.6 ثانية للوصول لسرعة 100

وبفضل الحلول التقنية المتقدمة لــ 4C، كل ذلك يظهر تفوقها من ناحية الدقة والسرعة والأداء العالي مع سرعة قصوى تصل بها إلى 260 كم/ساعة، وتسارع يصل بها إلى 100 كم/ساعة من وضعية الثبات خلال 4.6 ثانية فقط، كما أنها تتميز بتصميم ديناميكي يساعد على تعزيز التسارع على المنحنيات مع الحفاظ على وضعية الاستقرار ضمن معدل 1.1 من قوة الطرد، وتنظيم عملية الكبح دون خسارة السرعة.

في الواقع، أظهرت ألفا روميو 4C كفاءتها الفعلية في الأداء على حلبة نوربورجرينج الشهيرة، حيث استطاعت إنهاء المسار الذي يمتد لمسافة 22.8 كم في زمن قدره 8:04 فقط. مما يجعلها أسرع سيارة تقطع الحلبة في الفئة ذات المحركات التي تنتج أقل من 250 قوة حصانية.

يتوافر طراز ألفا روميو 4C في السوق المحلي لدى وكيل ألفا روميو الرسمي شركة ظفار للسيارات، حيث يمكن للجميع معرفة المزيد عنها أو عن طرازات ألفا روميو الشهيرة الأخرى، كما يمكن حجز تجربة قيادة للتعرف على القدرات الأسطورة لصغيرة ألفا روميو الشهيرة. يمكن للعملاء زيارة أقرب صالة عرض لألفا روميو أو زيارة الموقع الإلكتروني www.dhofarautomotive.com أو الاتصال على +968 2458 4530، أو متابعة صفحة ألفا روميو على الفيسبوك ‘Alfaromeooman’ 

Share.

اترك رد