في الوسط: حُجة.. بحاجة..!

0

وغادر بيم فيربيك.. أقيل أو استقال هذا لا يهمني.. ما يهمني فعلا أنه المدرب رقم 27 في تاريخ منتخبنا الوطني خلال 48 سنة.. أي أننا نعين مدرب كل سنتين وبضعة أشهر.. وهو رقم مخيف.. ولكنه يعكس الواقع المحلي.. وسابقا قلت.. الاتحاد والعمل فيه مرآة عاكسة لواقع العمل في الأندية.. والعكس ربما يكون الصحيح..!

بالله عليكم.. عن أي استقرار وثبات في المستوى ونحن نغيّر المدربين أكثر من تغييرنا لسياراتنا .. نبدل المدربين أكثر من تبديل أثاث المنازل.. نجرب كل المدارس الكروية .. أكثر من تجربتنا للمأكولات في المطابخ العالمية المختلفة. عُذراً.. قد يكون الكلام قاسٍ بعض الشيء.. ولكنها الحقيقة التي نحارب أي شخص يحاول أن يغيرها إلى الأفضل.

خلال العقد الماضي فإن أطول المدربين مكوثا في أنديتنا كان المغربي المصطفى سويب مع نادي الرستاق.. أربعة مواسم تقريبا مع الفريق.. وكان بالفعل يقوم بعمل مشهود له بالكفاءة.. ولا ينكره إلا من يرى الأشياء بنظارة سوداء متشائمة. في هذا الموسم فقط – ونحن في منتصفه – توجد أندية غيرت إلى الآن 5 مدربين.. والقائمة مرشحة للزيادة.. فأي استقرار تنشدون..؟!

(صح نسيت أخبركم أن الفرنسي “بول لوجوين” جلس معانا 4 سنوات.. طلعت من عينه..!).. وخاض الفرنسي حربا لم يكن طرفا أساسيا فيها.. ذنبه الوحيد أنه قال لنا (الدوري ما ينتج) وأن الاحتراف ضرورة حتمية والمسابقات من المفترض أن تساعد على إعداد المنتخب.. وهي عبارة نفاها من يقاتل الآن بضراوة على إثباتها.. وسبحان من يغيّر ولا يتغيّر..!

على كل حال من المهم أن نعرف أن المدرب القادم (أوربي) ليس لأننا نعاني من “عقدة الخواجة”, ولكن لأننا نحب قضاء الصيف في أوربا.. حيث الأجواء الخلابة في أغسطس من كل عام.. والتي تساعد على صفاء الذهن والتخطيط المريح..! وليس من المعقول أن نتعاقد مع مدرب قارة ونذهب للاصطياف في قارة أخرى.. على الأقل المدرب يستطيع توفير (معسكر) زهيد الثمن في بلاده.. وكما يقول المثل الدارج.. (تراها حجة بحاجة)..!

كل التوفيق للمدرب القادم للأحمر العماني.. مهما كان اسم وجنسية من يدربه.. فهو ونحن نرحل.. ويبقى المنتخب..!

آخر المطاف

العصفورة تقول بأن المدرب القادم للمنتخب تم التفاوض معه قبل بداية كأس آسيا (الإمارات 2019).. ولكن كان عليه الانتظار حتى ينتهي “أبو سالم” من مراجعة السيرة الذاتية للمدرب..!! والنتيجة ستظهر خلال الـ48 ساعة القادمة.. والأمور طيبة ونحن بخير..!

فهد التميمي

Share.

اترك رد