محمد اسماعيل: وضع كرتنا محبط ومن قال أن منتخبنا حقق انجازا يبيع الأوهام

0

إدارة‭ ‬صحم‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬إدارة‭ ‬النادي‭ ‬حاليا‭ ‬بالصورة‭ ‬المطلوبة

كرة‭ ‬القدم‭ ‬العمانية‭ ‬ومسابقاتها‭ ‬تتراجع‭ ‬ولم‭ ‬أسمع‭ ‬عن‭ ‬دوري‭ ‬يتوقف‭ ‬75‭ ‬يوما‭ !!‬

المنافسة‭ ‬الحقيقية‭ ‬في‭ ‬الدوري‭ ‬للهروب‭ ‬من‭ ‬الهبوط‭ ‬وهي‭ ‬تفسر‭ ‬حال‭ ‬دورينا‭ ‬وكرتنا

محمد‭ ‬اسماعيل‭ … ‬من‭ ‬اللاعبين‭ ‬البارزين‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬كرة‭ ‬القدم‭ ‬العمانية‭ ‬وتنقل‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المنتخبات‭ ‬الوطنية‭ .. ‬مثل‭ ‬صحم‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬طويلة‭ ‬ونال‭ ‬معه‭ ‬أغلى‭ ‬الألقاب‭… ‬اعتزل‭ ‬ولكنه‭ ‬لم‭ ‬يبتعد‭ ‬عن‭ ‬كرة‭ ‬القدم‭ ‬وحاز‭ ‬على‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الشهادات‭ ‬التدريبية‭ ‬ولكنه‭ ‬ابتعد‭ ‬عن‭ ‬العمل‭ ‬التدريبي‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬الماضية‭ ‬واكتفى‭ ‬بالعمل‭ ‬في‭ ‬التدريب‭ ‬المتعلق‭ ‬بالبراعم‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬مدرسة‭ ‬المستقبل‭… ‬وفي‭ ‬الفترة‭ ‬الماضية‭ ‬توجه‭ ‬نحو‭ ‬التحليل‭ ‬في‭ ‬قناة‭ ‬عمان‭ ‬الرياضية‭ ‬لمباريات‭ ‬الدوري‭ ‬والمنتخبات‭ ‬الوطنية‭.‬

محمد‭ ‬اسماعيل‭ ‬له‭ ‬وجهة‭ ‬نظره‭ ‬في‭ ‬كرة‭ ‬القدم‭ ‬بناء‭ ‬على‭ ‬تجاربه‭ ‬وخبراته‭ ‬والفترة‭ ‬الزمنية‭ ‬الطويلة‭ ‬التي‭ ‬قضاها‭ ‬في‭ ‬ملاعب‭ ‬كرة‭ ‬القدم،‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬هذا‭ ‬الحوار‭ ‬تحدث‭ ‬محمد‭ ‬اسماعيل‭ ‬عن‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الأمور‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالمسابقات‭ ‬المحلية،‭ ‬والخارجية،‭ ‬والمنتخبات‭ ‬الوطنية‭ ‬وغير‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬مواضيع‭ ‬كان‭ ‬له‭ ‬فيها‭ ‬غيره‭ ‬الخاص‭ ‬الذي‭ ‬ربما‭ ‬لن‭ ‬يعجب‭ ‬الكثيرين‭ ‬كونه‭ ‬تحدث‭ ‬بصراحة،‭ ‬وسمى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأمور‭ ‬بمسمياتها‭ ‬خاصة‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالانجازات‭ ‬والأوهام‭ ‬التي‭ ‬حاول‭ ‬البعض‭ ‬تسويقها‭ ‬وفيما‭ ‬يلي‭ ‬ما‭ ‬قاله‭ ‬محمد‭ ‬اسماعيل‭ :‬

‭-‬تحدثت‭ ‬سابقا‭ ‬عن‭ ‬الكرة‭ ‬العمانية‭ ‬ولم‭ ‬تكن‭ ‬مرتاحا‭ ‬لحالها‭ ‬أما‭ ‬زلت‭ ‬على‭ ‬نفس‭ ‬الرأي؟

أعيد‭ ‬وأكرر‭ ‬أن‭ ‬الوضع‭ ‬ليس‭ ‬طبيعيا‭. ‬وضع‭ ‬الكرة‭ ‬العمانية‭ ‬حاليا‭ ‬محبط‭ ‬لكل‭ ‬من‭ ‬يتابعها‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬الأندية،‭ ‬أو‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬اتحاد‭ ‬كرة‭ ‬القدم،‭ ‬أو‭ ‬حتى‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬المسابقات‭.‬

للأسف‭ ‬كرة‭ ‬القدم‭ ‬العمانية‭ ‬تتراجع‭ ‬وبشكل‭ ‬واضح،‭ ‬ولا‭ ‬مجال‭ ‬للتحدث‭ ‬عن‭ ‬هذه‭ ‬الامور‭. ‬هناك‭ ‬أسباب‭ ‬تحول‭ ‬دون‭ ‬تطورها‭ ‬منها‭ ‬إهمال‭ ‬إعداد‭ ‬البراعم‭ ‬والصغار‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬غياب‭ ‬مدارس‭ ‬الكرة،‭ ‬والأكاديميات‭. ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تتطور‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لديك‭ ‬القاعدة‭ ‬القوية،‭ ‬والبنية‭ ‬الأساسية‭ ‬المتينة‭ ‬وهذا‭ ‬أمر‭ ‬معروف‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬العالم‭.‬

اذا‭ ‬أردت‭ ‬أن‭ ‬تعرف‭ ‬مستواك‭ ‬الحقيقي‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تقيّم‭ ‬مستواك‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬القاري‭. ‬منذ‭ ‬مشاركتنا‭ ‬في‭ ‬البطولة‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2004‭ ‬حافظنا‭ ‬على‭ ‬مستوانا‭ ‬ولم‭ ‬نستطع‭ ‬أن‭ ‬نتعداها،‭ ‬ومستوياتنا‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬المنتخبات‭ ‬لم‭ ‬نحقق‭ ‬الكثير‭ ‬وبقينا‭ ‬في‭ ‬نفس‭ ‬المستوى،‭ ‬وهذا‭ ‬الامر‭ ‬يندرج‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الأندية،‭ ‬وعلى‭ ‬مستوى‭ ‬الاتحاد،‭ ‬ولا‭ ‬توجد‭ ‬خطة‭ ‬واضحة‭ ‬حتى‭ ‬نتفائل‭.‬

لدينا‭ ‬عمل‭ ‬ولكن‭ ‬دون‭ ‬تخطيط‭ ‬وبطريقة‭ ‬فيها‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الارتجالية،‭ ‬وهذه‭ ‬الحالة‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬توصلك‭ ‬إلى‭ ‬أي‭ ‬مكان‭. ‬

نطالب‭ ‬بأن‭ ‬يتم‭ ‬الاهتمام‭ ‬بالقواعد‭ ‬واللاعبين‭ ‬الصغار‭ ‬لأنهم‭ ‬الأساس‭ ‬للمستقبل‭. ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لدينا‭ ‬مشروع‭ ‬طويل‭ ‬الأجل‭  ‬والمدى،‭ ‬وأن‭ ‬يكون‭ ‬مستمرا،‭ ‬ويجب‭ ‬ان‭ ‬يتم‭ ‬الاستلام‭ ‬والتسليم‭ ‬من‭ ‬اتحاد‭ ‬إلى‭ ‬آخر‭ ‬ومواصلة‭ ‬العمل‭ ‬وليس‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬البداية‭ ‬من‭ ‬جديد‭ ‬لأنها‭ ‬للأسف‭ ‬معاناة‭ ‬ومنذ‭ ‬فترة‭ ‬طويلة‭. ‬

الدوري‭ ‬لا‭ ‬يخرّج‭ ‬لاعبين‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬جيد،‭ ‬وهذا‭ ‬مانراه‭ ‬في‭ ‬المنتخب،‭ ‬واذا‭ ‬اردنا‭ ‬ان‭ ‬يكون‭ ‬لدينا‭ ‬منتخب‭ ‬قوي‭ ‬،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لدينا‭ ‬دوري‭ ‬قوي‭ ‬وهو‭ ‬غير‭ ‬موجود‭ ‬حاليا‭ ‬اضافة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬عدد‭ ‬لاعبي‭ ‬المنتخب‭ ‬المحترفين‭ ‬قليل‭ ‬وهذا‭ ‬من‭ ‬أسباب‭ ‬تراجع‭ ‬مستوى‭ ‬المنتخب‭ ‬كون‭ ‬الاحتراف‭ ‬الخارجي‭ ‬من‭ ‬أسباب‭ ‬تطور‭ ‬اللعبة‭… ‬كرتنا‭ ‬ليست‭ ‬في‭ ‬وضع‭ ‬على‭ ‬مايرام‭ ‬حاليا‭.‬

‭-‬ماذا‭ ‬نقول‭ ‬عن‭ ‬مشاركتنا

في‭ ‬كأس‭ ‬آسيا‭ ‬الأخيرة؟

انا‭ ‬أتعامل‭ ‬مع‭ ‬الواقع،‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬المقارنة‭ ‬بين‭ ‬المشاركات‭ ‬السابقة‭ ‬والأخيرة‭ ‬لم‭ ‬نتجاوز‭ ‬الدور‭ ‬نفسه‭. ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬طويلة‭ ‬كنا‭ ‬في‭ ‬دور‭ ‬الــ‭ ‬16‭ ‬وفي‭ ‬المشاركة‭ ‬الاخيرة‭ ‬لم‭ ‬نتجاوزه‭. ‬لو‭ ‬وصلنا‭ ‬دور‭ ‬الثمانية‭ ‬لكان‭ ‬ما‭ ‬تحقق‭ ‬انجازا‭ . ‬لو‭ ‬حسبنا‭ ‬الأمور‭ ‬بطريقة‭ ‬أخرى‭ ‬لوجدنا‭ ‬أن‭ ‬المنتخب‭ ‬تراجع‭. ‬في‭ ‬النسخة‭ ‬التي‭ ‬اقيمت‭ ‬العام‭ ‬2004‭ ‬حصل‭ ‬المنتخب‭ ‬على‭ ‬4‭ ‬نقاط،‭ ‬وحاليا‭ ‬حصلنا‭ ‬على‭ ‬3‭ ‬نقاط‭ ‬وتأهلنا‭ ‬لدور‭ ‬الـــ‭ ‬16‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الفوز‭ ‬على‭ ‬منتخب‭ ‬ربما‭ ‬يعتبر‭ ‬الأضعف‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬القارة‭ ‬الآسيوية‭. ‬هذا‭ ‬ليس‭ ‬تقليل‭ ‬لما‭ ‬قدمه‭ ‬المنتخب،‭ ‬بل‭ ‬هو‭ ‬الواقع‭ ‬الذي‭ ‬نعيشه‭.‬

من‭ ‬تحدثوا‭ ‬عن‭ ‬انجاز‭ ‬أشخاص‭ ‬يبيعون‭ ‬أوهام،‭ ‬وللأسف‭ ‬هناك‭ ‬بعض‭ ‬الأشخاص‭ ‬يصدقون‭ ‬هذا‭ ‬الكلام،‭ ‬مع‭ ‬انه‭ ‬كما‭ ‬قلت‭ ‬لم‭ ‬يحقق‭ ‬المنتخب‭ ‬أي‭ ‬جديد،‭ ‬والمنتخب‭ ‬لم‭ ‬يقدم‭ ‬اي‭ ‬مستوى‭ ‬أو‭ ‬جديد‭. ‬مستوانا‭ ‬مقبول‭ ‬ويمكن‭ ‬القول‭ ‬أن‭ ‬المنتخب‭ ‬لعب‭ ‬جيدا،‭ ‬ولكن‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬النتائج‭ ‬لم‭ ‬نحقق‭ ‬الجديد‭ ‬فقد‭ ‬لعبنا‭ ‬4‭ ‬مباريات‭ ‬خسرنا‭ ‬3‭ ‬منها‭.‬

حتى‭ ‬تعرف‭ ‬ماذا‭ ‬جنينا‭ ‬من‭ ‬المشاركة‭ ‬بكأس‭ ‬آسيا‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لدينا‭ ‬تقييما‭ ‬عن‭ ‬هذه‭ ‬المشاركة،‭ ‬بسلبياتها‭ ‬وايجابياتها‭. ‬هناك‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأمور‭ ‬كان‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬ايضاحها‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭ ‬قضية‭ ‬ابعاد‭ ‬علي‭ ‬الحبسي،‭ ‬هناك‭ ‬حدثت‭ ‬مشكلة‭ ‬وعلى‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬يجب‭ ‬تقييم‭ ‬عمل‭ ‬الجهاز‭ ‬الطبي‭ ‬كما‭ ‬يتم‭ ‬تقييم‭ ‬عمل‭ ‬الجهاز‭ ‬الفني‭ ‬والإداري‭ ‬بعيدا‭ ‬عن‭ ‬العاطفة‭ ‬والمجاملة‭.‬

‭-‬البعض‭ ‬انتقد‭ ‬فيربيك

والبعض‭ ‬أشاد‭ ‬به‭ ‬أنت‭ ‬مع‭ ‬أي‭ ‬طرف؟

أختلف‭ ‬مع‭ ‬فيربيك‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الأمور‭ ‬وهذه‭ ‬قناعات‭ ‬خاصة‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬باسلوب‭ ‬اللعب،‭ ‬أو‭ ‬حتى‭ ‬بعض‭ ‬الأسماء،‭ ‬ولكن‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬نفي‭ ‬هذا‭ ‬المدرب‭ ‬حقه‭ ‬بعد‭ ‬العمل‭ ‬الكبير‭ ‬الذي‭ ‬قام‭ ‬به‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬الماضية‭ ‬كونه‭ ‬كون‭ ‬منتخبا‭ ‬مستقرا‭ ‬ومتجانسا‭. ‬كنت‭ ‬أتمنى‭ ‬استمراره‭ ‬كونه‭ ‬أصبح‭ ‬عارفا‭ ‬بكل‭ ‬الأمور‭ ‬المتعلقة‭ ‬باللاعبين‭ ‬والأجواء‭ ‬والصعوبات‭ ‬التي‭ ‬تعترض‭ ‬عمل‭ ‬المنتخبات‭. ‬المدرب‭ ‬الجديد‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يبدأ‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬انتهى‭ ‬فيربيك،‭ ‬فهو‭ ‬يريد‭ ‬أن‭ ‬يتابع‭ ‬اللاعبين‭ ‬،‭ ‬وان‭ ‬يحدد‭ ‬خياراته‭. ‬سيبدأ‭ ‬بالتأكيد‭ ‬من‭ ‬الصفر‭ ‬وهذا‭ ‬يعني‭ ‬أننا‭ ‬بحاجة‭ ‬لبعض‭ ‬الوقت‭ ‬لنرى‭ ‬بصمات‭ ‬المدرب‭ ‬الجديد‭ ‬على‭ ‬المنتخب‭.‬

‭-‬ماذا‭ ‬عن‭ ‬مسابقات‭ ‬اتحاد‭ ‬كرة‭ ‬القدم؟

للأسف‭ ‬المسابقات‭ ‬بدورها‭ ‬كما‭ ‬غيرها‭ ‬تراجعت‭ ‬،‭ ‬وتراجع‭ ‬المستوى‭. ‬لم‭ ‬أسمع‭ ‬بدوري‭ ‬يتوقف‭ ‬لمدة‭ ‬75‭ ‬يوما‭ !! ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يحدث‭ ‬هذا‭ ‬بسبب‭ ‬ظروف‭ ‬المنتخب‭. ‬ماذا‭ ‬يفعل‭ ‬الخبراء‭ ‬الموجودين‭ ‬في‭ ‬اتحاد‭ ‬كرة‭ ‬القدم،‭ ‬ولماذا‭ ‬لم‭ ‬يقدموا‭ ‬،‭ ‬أو‭ ‬أن‭ ‬يعملوا‭ ‬على‭ ‬اقتراحات‭ ‬وطريقة‭ ‬جديدة‭ ‬أفضل؟‭ ‬كما‭ ‬قلت‭ ‬هنا‭ ‬اجتهادات‭ ‬ونشاطات‭ ‬ولكنها‭ ‬ارتجالية‭ ‬دون‭ ‬تخطيط‭ .  ‬أيضا‭ ‬أين‭ ‬التسويق‭ ‬في‭ ‬اتحاد‭ ‬كرة‭ ‬القدم؟‭ ‬لماذا‭ ‬هذا‭ ‬الملف‭ ‬غائب‭ ‬بصورة‭ ‬كبيرة؟‭ ‬منذ‭ ‬تسلم‭ ‬الاتحاد‭ ‬الحالي‭ ‬مهمته‭ ‬قبل‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عامين‭ ‬لم‭ ‬نسمع‭ ‬عن‭ ‬نشاط‭ ‬في‭ ‬الجانب‭ ‬التسويقي،‭ ‬كيف‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬نتحدث‭ ‬عن‭ ‬عمل‭ ‬هذا‭ ‬الاتحاد؟‭.‬

‭-‬والمنافسة‭ ‬في‭ ‬الدوري‭ ‬كيف‭ ‬تجدها؟

عن‭ ‬أي‭ ‬منافسة‭ ‬نتحدث؟‭ ‬ما‭ ‬يحدث‭ ‬في‭ ‬الدوري‭ ‬مؤشر‭ ‬على‭ ‬وضعه‭ ‬ومستواه‭. ‬الدوري‭ ‬محسوم‭ ‬لمصلحة‭ ‬ظفار‭ ‬والأمر‭ ‬مسألة‭ ‬وقت‭ ‬فقط‭. ‬المنافسة‭ ‬فقط‭ ‬في‭ ‬المراكز‭ ‬المتأخرة‭ ‬ومن‭ ‬الفرق‭ ‬التي‭ ‬ستهرب‭ ‬من‭ ‬الهبوط‭ ‬وهي‭ ‬المنافسة‭ ‬الحقيقية‭ ‬وهذا‭ ‬يفسر‭ ‬حال‭ ‬دورينا‭ ‬وكرتنا‭.‬

‭-‬في‭ ‬الفترة‭ ‬القريبة‭ ‬أثير‭ ‬الكثير‭ ‬حول‭ ‬نادي‭ ‬صحم‭ ‬والاشكاليات‭ ‬بين‭ ‬الجماهير‭ ‬وإدارة‭ ‬النادي‭ .. ‬ماذا‭ ‬هناك‭ ‬وأنت‭ ‬ابن‭ ‬النادي؟

صحم‭ ‬من‭ ‬الأندية‭ ‬التي‭ ‬تملك‭ ‬قاعدة‭ ‬جماهيرية‭ ‬كبيرة،‭ ‬وخلال‭ ‬الفترة‭ ‬الماضية‭ ‬وتحديدا‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬العشر‭ ‬الأخيرة‭ ‬ظهر‭ ‬الفريق‭ ‬كمنافس‭ ‬بشكل‭ ‬قوي‭ ‬بدليل‭ ‬احرازه‭ ‬لقب‭ ‬بطولتي‭ ‬مسابقة‭ ‬الكأس‭ ‬الغالية،‭ ‬وبطولة‭ ‬كأس‭ ‬حضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬للشباب،‭ ‬ووصيف‭ ‬بطولة‭ ‬الأندية‭ ‬الخليجية،‭ ‬وحتى‭ ‬مشاركة‭ ‬جيدة‭ ‬في‭ ‬كأس‭ ‬الاتحاد‭ ‬الآسيوي‭ ‬والعديد‭ ‬من‭ ‬البطولات‭ ‬على‭ ‬مستويات‭ ‬المراحل‭ ‬السنية‭. ‬مايعانيه‭ ‬صحم‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬المادية‭ ‬هي‭ ‬معاناة‭ ‬كافة‭ ‬الأندية‭ ‬العمانية‭.‬المشاكل‭ ‬المادية‭ ‬مع‭ ‬اللاعبين‭ ‬المحترفين‭ ‬والمدربين‭ ‬وحتى‭ ‬اللاعبين‭ ‬المحليين‭ ‬لم‭ ‬تتم‭ ‬معالجتها‭ ‬بالصورة‭ ‬المطلوبة‭ ‬وكلها‭ ‬لا‭ ‬تصب‭ ‬في‭ ‬مصلحة‭ ‬النادي‭. ‬لم‭ ‬يتم‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬هذه‭ ‬القضية‭ ‬بالطريقة‭ ‬الصحيحة‭ ‬وادارة‭ ‬النادي‭ ‬لم‭ ‬تستطع‭ ‬التعامل‭ ‬معها‭ ‬بالصورة‭ ‬المطلوبة‭ ‬مما‭ ‬تسبب‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الإشكاليات‭.‬

لا‭ ‬أحد‭ ‬ينكر‭ ‬أن‭ ‬النادي‭ ‬بعهد‭ ‬الإدارة‭ ‬الحالية‭ ‬حقق‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الانجازات‭ ‬غير‭ ‬المسبوقة‭ ‬،‭ ‬ولكن‭ ‬يبدو‭ ‬أن‭ ‬الإدارة‭ ‬الحالية‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬إدارة‭ ‬النادي‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الحالية‭ ‬بالصورة‭ ‬المطلوبة‭ ‬والدليل‭ ‬هو‭ ‬استمرارية‭ ‬المشاكل‭ ‬مع‭ ‬اللاعبين‭ ‬محليين‭ ‬أو‭ ‬محترفين،‭ ‬ومع‭ ‬المدربين‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬مع‭ ‬الجماهير‭.‬

ردة‭ ‬فعل‭ ‬الجمهور‭ ‬بمقاطعة‭ ‬مباريات‭ ‬الفريق‭ ‬طبيعية‭ ‬وان‭ ‬كنت‭ ‬لا‭ ‬أحبذها‭ ‬،‭ ‬ولكنها‭ ‬ردة‭ ‬فعل‭ ‬محبين‭ ‬على‭ ‬خسارة‭ ‬فريقهم‭ ‬بسبعة‭ ‬أهداف،‭ ‬ولا‭ ‬أحد‭ ‬من‭ ‬الجماهير‭ ‬يرضى‭ ‬ذلك،‭ ‬وكل‭ ‬هذه‭ ‬الردات‭ ‬من‭ ‬باب‭ ‬الحب‭ ‬والولاء‭ ‬للنادي،‭ ‬وما‭ ‬فعله‭ ‬الجمهور‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الموضوع‭ ‬أوصل‭ ‬الرسالة‭ ‬للإدارة،‭ ‬ولكن‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬الجماهير‭ ‬متابعة‭ ‬المباريات‭ ‬لأن‭ ‬النادي‭ ‬ليس‭ ‬متمثلا‭ ‬بشخصية‭ ‬رئيس‭ ‬النادي،‭ ‬النادي‭ ‬كيان‭ ‬للجميع،‭ ‬والنادي‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الفترة‭ ‬بحاجة‭ ‬لوقوف‭ ‬الجماهير‭ ‬معه‭ ‬ومع‭ ‬اللاعبين‭. ‬عندما‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬الحد‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬تستطيع‭ ‬أن‭ ‬تقدم‭ ‬معه‭ ‬أي‭ ‬اضافة،‭ ‬عليك‭ ‬الانسحاب‭ ‬وافساح‭ ‬المجال‭ ‬لغيرك‭ ‬ولا‭ ‬فوائد‭ ‬من‭ ‬المكابرة‭.‬

‭-‬لماذا‭ ‬أنت‭ ‬بعيد‭ ‬عن‭ ‬النادي

هل‭ ‬هناك‭ ‬مشكلة‭ ‬ما‭ ‬بينك‭ ‬وبين‭ ‬الإدارة؟

لا‭ ‬لاتوجد‭ ‬اي‭ ‬مشكلة‭ ‬وأنا‭ ‬موجود‭ ‬في‭ ‬الولاية،‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الأخيرة‭ ‬ابتعدت‭ ‬عن‭ ‬النادي‭ ‬لأن‭ ‬الأجواء‭ ‬لا‭ ‬تناسبني‭. ‬علاقتي‭ ‬جيدة‭ ‬مع‭ ‬رئيس‭ ‬النادي‭ ‬عادل‭ ‬الفارسي‭ ‬وأنتقده،‭ ‬وعندما‭ ‬أنتقده‭ ‬أنتقد‭ ‬عمله‭ ‬،‭ ‬لا‭ ‬أنتقد‭ ‬شخصه‭.‬

من‭ ‬أسباب‭ ‬الابتعاد‭ ‬هو‭ ‬أنني‭ ‬وجدت‭ ‬نفسي‭ ‬في‭ ‬التحليل‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مباريات‭ ‬الدوري‭ ‬والمنتخبات‭ ‬الوطنية،‭ ‬وهنا‭ ‬أشكر‭ ‬قناة‭ ‬عمان‭ ‬الرياضية‭ ‬على‭ ‬الفرصة‭ ‬التي‭ ‬أتاحتها‭ ‬لي‭ ‬وأخص‭ ‬بالشكر‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬سعيد‭ ‬تمان‭ ‬مدير‭ ‬القناة،‭ ‬وسعيد‭ ‬المالكي،‭ ‬ومحمد‭ ‬الزوايدي،‭ ‬وكل‭ ‬العاملين‭ ‬فيها‭.‬

‭-‬بصراحة‭ ‬هل‭ ‬أنت‭ ‬متفائل

بواقع‭ ‬الكرة‭ ‬العمانية؟

اتمنى‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬هناك‭ ‬طفرة،‭ ‬ولكن‭ ‬للأسف‭ ‬ندور‭ ‬في‭ ‬نفس‭ ‬الحلقة‭ ‬والدائرة،‭ ‬ولا‭ ‬مجال‭ ‬بهذه‭ ‬الطفرات‭ ‬وهذه‭ ‬الوضعية‭ ‬أن‭ ‬نتطور‭.‬

Share.

اترك رد