مطالب معقولة للأول والأولمبي .. لقب بطولة ماليزيا .. وصــــــــدارة التصفيات الآسيوية

0

يبدأ‭ ‬منتخبنا‭ ‬الوطني‭ ‬الأول‭ ‬اليوم‭ ‬الأربعاء‭ ‬حقبته‭ ‬الجديدة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مواجهة‭ ‬المنتخب‭ ‬الأفغاني‭ ‬ضمن‭ ‬اطار‭ ‬مباريات‭ ‬دورة‭ ‬”‭ ‬كأس‭ ‬إيرمارين‭ ‬2019‭ ‬الماليزية،‭ ‬والتي‭ ‬ستكون‭ ‬بداية‭ ‬الحقبة‭ ‬الهولندية‭ ‬الثانية‭ ‬بقيادة‭ ‬المدرب‭ ‬الجديد‭ ‬للمنتخب‭ ‬اروين‭ ‬كومان‭ ‬الذي‭ ‬سيتعرف‭ ‬على‭ ‬المنتخب‭ ‬ولاعبيه‭ ‬وجهازيه‭ ‬الفني‭ ‬والإداري‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬البطولة‭ ‬التي‭ ‬سيتولى‭ ‬الإدارة‭ ‬الفنية‭ ‬فيها‭ ‬المدرب‭ ‬الوطني‭ ‬مهنا‭ ‬سعيد‭ ‬ومعه‭ ‬المدرب‭ ‬وليد‭ ‬السعدي‭.‬

وفي‭ ‬حال‭ ‬فوز‭ ‬منتخبنا‭ ‬على‭ ‬أفغانستان‭ ‬وهو‭ ‬متوقع‭ ‬للكثير‭ ‬من‭ ‬الأسباب‭ ‬الفنية‭ ‬وغير‭ ‬الفنية،‭ ‬فإنه‭ ‬سيقابل‭ ‬الفائز‭ ‬من‭ ‬مباراة‭ ‬منتخبي‭ ‬سنغافورة‭ ‬وماليزيا‭ ‬التي‭ ‬ستقام‭ ‬بدورها‭ ‬اليوم‭ ‬الأربعاء‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬تقام‭ ‬المباراة‭ ‬النهائية‭ ‬يوم‭ ‬الاثنين‭ ‬المقبل‭ ‬23‭ ‬الجاري‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬تسبقها‭ ‬مباراة‭ ‬تحديد‭ ‬المركزين‭ ‬الثالث‭ ‬والرابع‭ ‬بين‭ ‬الخاسرين‭ ‬من‭ ‬مبارتي‭ ‬اليوم‭.‬

وكان‭ ‬الجهاز‭ ‬الفني‭ ‬للمنتخب‭ ‬الوطني‭ ‬بقيادة‭ ‬مهنا‭ ‬سعيد‭ ‬قد‭ ‬أعلن‭ ‬سابقا‭ ‬عن‭ ‬القائمة‭ ‬التي‭ ‬ستشارك‭ ‬في‭ ‬الدورة‭ ‬والتي‭ ‬أثيرت‭ ‬حولها‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬ردات‭ ‬الفعل‭ ‬المختلفة‭ ‬بسبب‭ ‬استبعاد‭ ‬أسماء،‭ ‬وأيضا‭ ‬بسبب‭ ‬دعوة‭ ‬أسماء‭ ‬أخرى‭ ‬للقائمة‭… ‬ووصلت‭ ‬ردود‭ ‬الفعل‭ ‬هذه‭ ‬إلى‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬ووسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تعبير‭ ‬البعض‭ ‬عن‭ ‬انزعاجه،‭ ‬والآخر‭ ‬عن‭ ‬عدم‭ ‬قناعته،‭ ‬وقسم‭ ‬ثالث‭ ‬بقوله‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الخيارات‭ ‬مؤقتة،‭ ‬وأن‭ ‬البعض‭ ‬وجد‭ ‬أنها‭ ‬منطقية‭ ‬كون‭ ‬هؤلاء‭ ‬هم‭ ‬من‭ ‬الأفضل‭ ‬على‭ ‬الساحة‭ ‬المحلية‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬تملك‭ ‬أدوات‭ ‬تقديم‭ ‬لاعبين‭ ‬جيدين‭ ‬بصفة‭ ‬مستمرة‭ ‬بسبب‭ ‬ضعف‭ ‬الدوري‭… ‬ولكن‭ ‬الشيء‭ ‬المؤكد‭ ‬هو‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬القائمة‭ ‬ليست‭ ‬سوى‭ ‬نسخة‭ ‬للقائمة‭ ‬التي‭ ‬ينتظرها‭ ‬الجميع‭ ‬والتي‭ ‬ستكون‭ ‬بتوقيع‭ ‬كومان‭ ‬بعد‭ ‬تسلمه‭ ‬المهمة‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬تعيين‭ ‬كومان‭ ‬رافقه‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬ردود‭ ‬الفعل‭ ‬والتشكيك‭ ‬بقدرة‭ ‬هذا‭ ‬المدرب‭ ‬على‭ ‬تقديم‭ ‬الجديد‭ ‬بعد‭ ‬المرحلة‭ ‬التي‭ ‬وصل‭ ‬لها‭ ‬المنتخب‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬السابقة‭ ‬من‭ ‬استقرار‭ ‬ومستوى‭… ‬وبغض‭ ‬النظر‭ ‬الدورة‭ ‬فرصة‭ ‬مناسبة‭ ‬لأن‭ ‬يبدأ‭ ‬كومان‭ ‬عمله‭ ‬بالصورة‭ ‬الجيدة‭. ‬وبعيدا‭ ‬عما‭ ‬سبق،‭ ‬المنطق‭ ‬يقول‭ ‬أن‭ ‬الحد‭ ‬الادنى‭ ‬للطموحات‭ ‬هو‭ ‬الفوز‭ ‬بلقب‭ ‬الدورة‭ ‬وما‭ ‬عدا‭ ‬ذلك‭ ‬ليس‭ ‬مرضيا‭.‬

القائمة‭ ‬التي‭ ‬أعلنها‭ ‬الجهاز‭ ‬الفني‭ ‬بقيادة‭ ‬مهنا‭ ‬سعيد‭ ‬تضم‭ ‬اللاعبين‭ ‬التالية‭ ‬أسمائهم‭ ‬وهم‭.: ‬محمد‭ ‬المسلمي‭ ‬وعلي‭ ‬البوسعيدي‭ ‬وعلي‭ ‬سالم‭ ‬ومعتز‭ ‬صالح‭ ‬عبدربه‭ ‬وحارب‭ ‬السعدي‭ ‬وحاتم‭ ‬سلطان‭ ‬الروشدي‭ ‬من‭ (‬نادي‭ ‬ظفار‭)‬،‭ ‬و‭ ‬محمود‭ ‬المشيفري‭ ‬وخالد‭ ‬البريكي‭ ‬وحارس‭ ‬المرمى‭ ‬أحمد‭ ‬الرواحي‭ (‬النصر‭)‬،‭ ‬ومحمد‭ ‬الشيبة‭ ‬ومحمد‭ ‬خصيب‭ (‬النهضـة‭). ‬ومسلم‭ ‬عكعاك‭ (‬مرباط‭) ‬وياسين‭ ‬الشيادي‭ (‬السويق‭) ‬ومحمد‭ ‬الغساني‭ (‬صحم‭) ‬ومحسن‭ ‬جوهر‭ (‬صحار‭) ‬وحارس‭ ‬المرمى‭ ‬مازن‭ ‬الكاسبي‭ (‬مسقط‭)‬،‭ ‬والمحترفين‭: ‬حارس‭ ‬المرمى‭ ‬فايز‭ ‬الرشيدي‭ (‬العين‭ ‬السعودي‭) ‬وأحمد‭ ‬كانو‭ (‬مسيمير‭ ‬القطري‭) ‬وعبدالعزيز‭ ‬المقبالي‭ (‬الشمال‭ ‬القطري‭) ‬وجميل‭ ‬اليحمدي‭ ‬ومحمد‭ ‬فرج‭ (‬الوكرة‭ ‬القطري‭) ‬ورائد‭ ‬إبراهيم‭ (‬فاليتا‭ ‬المالطي‭).‬

المنتخب‭ ‬الأول‭ ‬حاليا‭ ‬في‭ ‬فترة‭ ‬تجديد‭ ‬وهي‭ ‬استمرار‭ ‬للفترات‭ ‬السابقة،‭ ‬ومن‭ ‬حق‭ ‬الجهاز‭ ‬الفني‭ ‬للمنتخب‭ ‬أن‭ ‬يقوم‭ ‬بتجربة‭ ‬أكبر‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬اللاعبين،‭ ‬واستبعاد‭ ‬لاعبين،‭ ‬واضافة‭ ‬آخرين،‭ ‬وكل‭ ‬شيء‭ ‬وارد‭ ‬ولا‭ ‬يمكن‭ ‬الوصول‭ ‬للتشكيلة‭ ‬الحقيقية‭ ‬والأفضل‭ ‬إلا‭ ‬قبل‭ ‬الاستحقاقات‭ ‬الكبيرة‭ ‬سواء‭ ‬في‭ ‬تصفيات‭ ‬كأس‭ ‬العالم،‭  ‬أو‭ ‬قبل‭ ‬انطلاق‭ ‬مباريات‭ ‬بطولة‭ ‬كاس‭ ‬الخليج‭… ‬وبالمحصلة‭ ‬الجهاز‭ ‬الفني‭ ‬للمنتخب‭ ‬بغض‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬الاسم‭ ‬هو‭ ‬من‭ ‬يقرر‭ ‬ويحدد‭ ‬أسماء‭ ‬اللاعبين‭ ‬في‭ ‬القائمة‭.‬

الأولمبي‭ ‬استعداد‭ ‬مثالي

بعد‭ ‬الفوز‭ ‬الكبير‭ ‬على‭ ‬المنتخب‭ ‬الأولمبي‭ ‬البحريني‭ ‬في‭ ‬مباراة‭ ‬ودية‭ ‬بسداسية‭ ‬نظيفة‭ ‬واطمئنان‭ ‬على‭ ‬المصابين،‭ ‬عادت‭ ‬بعثة‭ ‬المنتخب‭ ‬الأولمبي‭ ‬لكرة‭ ‬القدم‭ ‬إلى‭ ‬مسقط‭ ‬،‭ ‬ومنح‭ ‬اللاعبون‭ ‬اجازة‭ ‬قصيرة‭ ‬استعدادا‭ ‬للسفر‭ ‬اليوم‭ ‬الاربعاء‭ ‬إلى‭ ‬الدوحة‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬التصفيات‭ ‬الأولبية‭ ‬التي‭ ‬سيواجه‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬منتخبنا‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬المنتخب‭ ‬النيبالي‭ ‬يوم‭ ‬22‭ ‬الجاري،‭ ‬والمنتخب‭ ‬الأفغاني‭ ‬يوم‭ ‬24‭ ‬،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬يختتم‭ ‬منافساته‭ ‬بلقاء‭ ‬المنتخب‭ ‬القطري‭ ‬مستضيف‭ ‬التصفيات‭ ‬يوم‭ ‬26‭ .. ‬وسيتأهل‭ ‬للنهائيات‭ ‬المنتخبات‭ ‬المتصدرة‭ ‬لترتيب‭ ‬المجموعات‭ ‬الـــ‭ ‬11‭  ‬اضافة‭ ‬إلى‭ ‬أفضل‭ ‬4‭ ‬منتخبات‭ ‬تحتل‭ ‬المركز‭ ‬الثاني‭.‬

التجربة‭ ‬الأخيرة‭ ‬مع‭ ‬المنتخب‭ ‬البحريني‭ ‬كان‭ ‬منتخبنا‭ ‬العماني‭ ‬الأفضل‭ ‬واستحق‭ ‬الفوز‭ ‬بجدارة،‭ ‬والملفت‭ ‬هو‭ ‬المستوى‭ ‬المتراجع‭ ‬للمنتخب‭ ‬البحريني‭ ‬وان‭ ‬كانت‭ ‬هذه‭ ‬المباراة‭ ‬تندرج‭ ‬في‭ ‬اطار‭ ‬المباريات‭ ‬الودية‭ ‬وهي‭ ‬غير‭ ‬معبرة‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭ ‬على‭ ‬المستويات‭ ‬الحقيقية،‭ ‬ولكن‭ ‬الفائدة‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬التجربة‭ ‬كانت‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬كافة‭ ‬النواحي‭ ‬والأبرز‭ ‬فيها‭ ‬هو‭ ‬الاطمئنان‭ ‬على‭ ‬المصابين‭ ‬ومشاركة‭ ‬بعضهم‭ ‬كما‭ ‬هي‭ ‬حالة‭ ‬محسن‭ ‬الغساني‭ ‬صاحب‭ ‬3‭ ‬أهداف‭ ‬من‭ ‬الأهداف‭ ‬الستة‭ ‬التي‭ ‬سجلها‭ ‬المنتخب‭ ‬،‭ ‬اضافة‭ ‬لتحسن‭ ‬حالة‭ ‬صلاح‭ ‬اليحيائي‭ ‬الذي‭ ‬من‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬يشارك‭ ‬في‭ ‬التصفيات‭ ‬وتحديدا‭ ‬في‭ ‬المباراة‭ ‬الأخيرة‭.  ‬مدير‭ ‬المنتخب‭ ‬الأولمبي‭ ‬أشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬كل‭ ‬الظروف‭ ‬مواتية‭ ‬لتحقيق‭ ‬نتيجة‭ ‬ايجابية‭ ‬،‭ ‬والامر‭ ‬الفصل‭ ‬سيكون‭ ‬ما‭ ‬يقدمه‭ ‬اللاعبون‭ ‬في‭ ‬الملعب،‭ ‬المنتخب‭ ‬استعد‭ ‬جيدا‭ ‬ولعب‭ ‬مباريات‭ ‬كثيرة‭ ‬ومع‭ ‬منتخبات‭ ‬قوية،‭ ‬وهذا‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬أسباب‭ ‬الاستعداد‭ ‬الجيد،‭ ‬أضف‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬المنتخب‭ ‬واجه‭ ‬مدارس‭ ‬مختلفة‭ ‬وتناسب‭ ‬طريقة‭ ‬لعب‭ ‬كل‭ ‬المنتخبات‭ ‬التي‭ ‬سيواجهها‭ ‬المنتخب‭ ‬والتي‭ ‬يبدو‭ ‬المنتخب‭ ‬القطري‭ ‬الأقوى‭ ‬والأبرز‭ ‬لمنافسة‭ ‬منتخبنا‭ ‬على‭ ‬الصدارة‭.‬

القائمة‭ ‬الأساسية‭ ‬للتشكيلة‭ ‬أصبحت‭ ‬واضحة،‭ ‬وكذلك‭ ‬اصبح‭ ‬كل‭ ‬لاعب‭ ‬يعرف‭ ‬مهمته‭ ‬سواء‭ ‬كان‭ ‬أساسيا‭ ‬أم‭ ‬احتياطيا‭.. ‬وأن‭ ‬يلعب‭ ‬منتخب‭ ‬هذا‭ ‬العدد‭ ‬الكبير‭ ‬من‭ ‬المباريات‭ ‬وخلال‭ ‬فترة‭ ‬طويلة،‭ ‬مضافا‭ ‬لها‭ ‬الاستقرار‭ ‬الفني‭ ‬والإداري،‭ ‬وايضا‭ ‬وجود‭ ‬المواهب‭ ‬الواعدة‭ ‬والجيدة‭ ‬فهذا‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬المنتخب‭ ‬مطالب‭ ‬بالوصول‭ ‬للنهائيات‭ ‬الآسيوية‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬صدارة‭ ‬المجموعة،‭ ‬وهذا‭ ‬ليس‭ ‬بالأمر‭ ‬المستحيل،‭ ‬وليس‭ ‬بالسهل‭ ‬أيضا‭ ‬،‭ ‬ولكنه‭ ‬طلب‭ ‬منطقي‭ ‬قياسا‭ ‬لما‭ ‬قدمه‭ ‬المنتخب‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬الماضية‭.‬

قائمة‭ ‬المنتخب‭ ‬الأولمبي‭ ‬تضم‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬اللاعبين‭: ‬سلطان‭ ‬بن‭ ‬سعيد‭ ‬بيت‭ ‬بخيت،‭ ‬ويوسف‭ ‬بن‭ ‬علي‭ ‬الشيادي‭ (‬النصر‭) ‬وسعود‭ ‬بن‭ ‬علي‭ ‬الحبسي‭ (‬مسقط‭) ‬وصلاح‭ ‬بن‭ ‬سعيد‭ ‬اليحيائي‭ (‬ظفار‭) ‬وعمران‭ ‬بن‭ ‬سعيد‭ ‬الحيدي‭ ‬وعمار‭ ‬بن‭ ‬سيف‭ ‬الشيدي‭ ‬وعمار‭ ‬بن‭ ‬رامس‭ ‬الرشيدي‭ ‬ومحسن‭ ‬بن‭ ‬صالح‭ ‬الغساني‭ (‬السويق‭) ‬ومعتصم‭ ‬بن‭ ‬مبارك‭ ‬المحيجري‭ ‬وإبراهيم‭ ‬بن‭ ‬صالح‭ ‬المخيني‭ ‬وثويني‭ ‬بن‭ ‬حديد‭ ‬المخيني‭ (‬العروبة‭) ‬وأحمد‭ ‬بن‭ ‬علي‭ ‬المطروشي‭ ‬وعلي‭ ‬بن‭ ‬موسى‭ ‬الهنائي‭ (‬النهضة‭) ‬وعصام‭ ‬بن‭ ‬عبدالله‭ ‬الصبحي‭ ‬وأرشد‭ ‬بن‭ ‬سعيد‭ ‬العلوي‭ ‬وعبدالرحمن‭ ‬بن‭ ‬عيد‭ ‬المشيفري‭ (‬الشباب‭) ‬وزاهر‭ ‬بن‭ ‬سليمان‭ ‬الأغبري‭ ‬ويوسف‭ ‬بن‭ ‬ناشر‭ ‬المالكي‭ (‬السيب‭) ‬وبندر‭ ‬بن‭ ‬مشعل‭ ‬خميس‭ ‬ومروان‭ ‬بن‭ ‬طلال‭ ‬عرفة‭ (‬النصر‭) ‬وأسعد‭ ‬بن‭ ‬خميس‭ ‬العوادي‭ (‬صحار‭) ‬والقذافي‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬المحروقي‭ (‬البشائر‭) ‬ومحمد‭ ‬بن‭ ‬مبارك‭ ‬الغافري‭ (‬الرستاق‭) ‬ويوسف‭ ‬بن‭ ‬سليم‭ ‬الغيلاني‭ (‬صور‭)‬

Share.

اترك رد