لا أحد يريد خاميس !!

0

كلاوس بورن

«مصير خاميس رودريجيز بيد المدرب هكذا قال لنا نيكو كوفاتش بأنه يحتاج اللاعب سنرسل الأموال لحساب ريال مدريد ونفعل خيار الشراء، تلك ليست مشكلة، لكن إن رأى المدرب بأنه ليس في حاجة له فلن نضغط عليه». هكذا وصف رئيس بايرن ميونخ أولي هوينس الوضع المتعلق باللاعب الكولمبي خاميس رودريجيز. بينما يرى الرئيس التنفيذي للنادي كارل هاينز رومنيجه شيئا آخر، حيث يقول: «خميس يملك قدم يسرى نادرة، أحب رؤيته وهو يلعب، لديه جودة كبيرة، يستطيع بقدمه ان يغير الكثير في أداء الفريق، انا احب هذه النوعية من اللاعبين». هذه التصريحات المتناقضة شغلت الصحف في ألمانيا خلال الأشهر الماضية، كان لابد من حسم الموقف داخليا. في الأسبوع قبل الماضي وبالتحديد في يوم الاحد 14 ابريل أجتمع الرؤساء ليلا. وصل حسن صالح حميدزيتش ومعه التقرير الفني للمدرب نيكو كوفاتش حول اللاعب الكولومبي، مصادرنا الخاصة في ميونخ تؤكد أن المدرب كتب تقريرا سلبيا عن خاميس رودريجيز ولكنه فعل ذلك بدبلوماسية شديدة، جاء في التقرير أن خامس لاعب يملك الكثير من الفنيات وهو رجل جيد لكن لديه مشاكل دفاعية ولا يناسب تماما طريقة اللعب، لا يقطع الكثير من الكرات مع التأكيد على جودته كلاعب. هذا هو الاختصار الذي حصلنا عليه من التقرير. ما يعني ان كوفاتش يقول لا لبقاء رودريجيز في بايرن ميونخ. الرئيس قال بعدها للحضور أنه يرى إعادة اللاعب لريال مدريد عند نهاية الموسم طالما سيلعب القليل من المباريات. كارل هاينز رومنيجه لم يعجب بالتقرير ورأى أن المشكلة ربما تكون في طريقة اللعب المتحفظة التي يعتمدها كوفاتش. وهنا تساءل عما يمكن فعله لو خسر النادي لقب الدوري في نهاية المطاف؟.

سيكون عاما كارثيا خصوصا بعد الخروج بشكل مبكر من دوري الابطال هذا الموسم. هل سيبقون على كوفاتش وهل يمكن اتخاذ قرار بخصوص خاميس قبل التأكد من مصير المدرب.. كل هذه الأشياء تم نقاشها في اجتماع ليلة الاحد. يعلم مدراء بايرن ميونخ انهم في ريال مدريد لا يرغبون بعودة خاميس رودريجيز ويفضلون بيعه. فمن الممكن تفعيل بند الشراء وبيع اللاعب لناد آخر بسعر أكبر. لكن الإدارة ترى ان عملا مثل هذا سيعتبر استغلالا غير محمود ولا ينون القيام بذلك احتراما للعلاقة مع ريال مدريد واحتراما للاعب نفسه. فخيار تفعيل بند الشراء ثم بيعه أمر غير مطروح في الوقت الحالي. أصبح خيار إعادة خاميس رودريجيز لريال مدريد هو الأقوى وقد يتحقق بنسبة 80% بينما من الممكن أن يحدث شيئا آخر ويبقون على اللاعب في ميونخ لكن هذا الاحتمال لا يتجاوز 20% فقط.

كوفاتش يثير قلق رومنيجه.

لايبدو الرئيس التنفيذي لبايرن ميونخ على قناعة تامة بقدرات المدرب نيكو كوفاتش ويرى ان الكرواتي لم يلبي الطموح في طريقة اللعب والنتائج. يريد رومنيجه مدربا لا يبالغ في احترام الفرق الكبيرة. حيث تساءل في الاجتماع، هل سندافع بنفس الطريقة التي قمنا بها امام ليفربول لو واجهنا برشلونة أو ريال مدريد؟. وأضاف بأن ما حدث في مباراة الإياب امام الفريق الإنجليزي تسبب في اهتزاز صورة النادي. لا يمكن لأحد أقوى الفرق في العالم أن يلعب مثل الصغار. رومنيجه كان غاضبا جدا من الطريقة التي لعب بها الفريق أمام ليفربول حيث قال بعد الاجتماع: «يجب ان لا نسمح بإقصاء آخر في وقت مبكر بدوري الابطال الموسم المقبل، في بايرن ميونخ عليك فقط اللعب للفوز بكل البطولات، وسنقبل على مضض فقط التواجد في نصف نهائي دوري الابطال، لا أفهم لماذا بالغنا في الدفاع، ولو لعبنا امام ليفربول بطريقتنا الخاصة كما لعبنا امام دورتموند لكنا الان في نصف النهائي نواجه برشلونة وبأسلوبنا أيضا».  يبدو ان كارل هاينز رومنيجه رضخ لرأي الأغلبية حول إعادة خاميس رودريجيز لريال مدريد، حيث يريد المعارضون لبقائه استثمار المبلغ في أشياء أخرى كون الفريق يملك الكثير من لاعبي الوسط. لكن رومنيجه لا يزال متشبثا بالقليل من الأمل ويفضل الانتظار. أما في موضوع حراس المرمى فقد كسب رومنيجه معركته مع البقية وأقنعهم بالتريث وعدم التعاقد مع حارس شالكة الموهوب اليكساندر نوبل. الحارس موهوب جدا لكنه ليس مهيئا بعد لأخذ مكان أفضل حارس في العالم مانويل نوير. التعاقد معه الآن فكرة غير جيدة لعدة أسباب أهمها أن نوير لا يزال الأفضل. ووجود نوبل على مقاعد البدلاء لن يساعد في تطويره، هو يلعب الان كأساسي في شالكه وهذا الامر هو الأفضل بالنسبة له. كما ان رومنيجه قال بعد الاجتماع عن حارس شالكة: «لسنا مهتمين بالتسبب في مشكلة لنادي شالكة بسبب حارسهم الكساندر نوبل فلدينا الآن أفضل حارس في العالم ولا ننوي التغيير خلال الفترة القادمة، نوير مهم جدا بالنسبة لنا». في الاجتماع قرر الرؤساء التراجع عن فكرة التعاقد مع كاي هافرتز موهبة باير ليفركوزن لأنهم أدركوا ان رودي فولر لن يسمح له بالمغادرة بأي سعر كان.

تأجيل هذا المشروع للمستقبل ربما هو أفضل خيار في المرحلة الحالية. التركيز سيكون على جلب جناح آخر يغطي رحيل النجمين روبين وفرانك ريبيري. الخلاف الوحيد الذي لم يحل بين رومنيجه واولي هوينس هو مسألة بقاء نيكو كوفاتش من عدمه حيث يرى الرئيس ان كوفاتش يجب ان يبقى لفترة طويلة بينما يريد رومنيجه تقييم الوضع بناء على تحقيق المدرب للقب البوندسليجا وتقديم مستويات أفضل في أداء الفريق.

Share.

اترك رد