في دوري الطائرة… السيب يسيطر على أجـــــواء الموسم

0

فرض نادي السيب سيطرته على موسم الكرة الطائرة بعد أن أحرز لقب بطولة مسابقة درع وزارة الشؤون الرياضية للكرة الطائرة للموسم 2019، على حساب  نادي الكامل والوافي بثلاثة اشواط لشوط  في المباراة النهائية التي اقيمت بالصالة الرئيسية في مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، وجاءت نتائج الأشواط: 26 /‏‏ 28 و 25 /‏‏ 15 و 34 /‏‏ 32 و 25 /‏‏ 18. ورعى الختام صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم بن طارق آل سعيد وبحضور سعادة رشاد بن احمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية والشيخ سيف بن هلال الحوسني رئيس اللجنة الأولمبية العمانية بالإنابة والشيخ بدر بن علي الرواس رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للكرة الطائرة والأسرة الرياضية وجمهور كبير غالبيته من مشجعي السيب الذين كانوا نجوما للختام. وكان نادي السلام قد أحرز المركز الثالث في المسابقة بعد فوزه على نادي صحار بثلاثة اشواط لشوط في اللقاء الذي سبق المباراة النهائية ، وجاءت نتائج الأشواط: 25 /‏‏ 21 و 24 /‏‏ 26 و 25 /‏‏ 22 و 25 /‏‏ 22  ويحمل السلام لقب النسخ الثلاث الأخيرة للمسابقة. وبعد نهاية المباراة النهائية قام راعي حفل الختام صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم بن طارق آل سعيد والشيخ بدر بن علي الرواس رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للكرة الطائرة بتكريم الفائزين بالمراكز الأولى حيث توج نادي السيب بدرع المسابقة والميداليات الذهبية بينما نال نادي الكامل والوافي المركز الثاني والميداليات الفضية وحل نادي السلام في المركز الثالث وحصل على الميداليات البرونزية. وعلى صعيد المهارات الفردية  فقد نال لاعب السيب أدم الجلبوبي جائزة أفضل معد، ولاعب الكامل والوافي علي المقبالي جائزة أفضل ليبرو، ونال لاعبا السيب يوسف الشكيلي وأحمد التوبي جائزة أفضل لاعب بالمركز 3 ، وفي المركز 4 نال الجائزة اللاعبان فلاح الجرادي من السلام والكوبي ميجوال محترف السيب، وفي المركز 2 نال الجائزة لاعبصحار أحمد الشيزاوي، أما جائزة أفضل لاعب متكامل فنالها كالعادة اللاعب سعود المعمري لاعب الكامل والوافي. 

ويذكر أن النسخة الأولى من مسابقة درع وزارة الشؤون الرياضية للكرة الطائرة اقيمت عام 2012 وتوج  نادي صحم باللقب الذي سيطر عليه لمدة ثلاثة أعوام محققا فيه البطولات الثلاث في عام 2012 و2013 و2014 ، بينما خطف نادي صحار لقب البطولة مرة واحدة عام 2015 ثم سيطر نادي السلام على البطولة ثلاثة أعوام متتالية 2016 و2017 و2018.

وكانت مسابقة درع وزارة الشؤون الرياضية للكرة الطائرة للموسم 2019 قد انطلقت بمشاركة أندية دوري الدرجة الثانية أهلي سداب والبشائر وسمائل ومرباط والنصر وصلالة بالإضافة إلى الفريق الحاصل على الترتيب الخامس من دوري الدرجة الأولى نادي قريات وفرق السيبب والسلام والكامل والوافي وصحار.

الموسم الرياضي للكرة الطائرة انتهى حاليا، ورغم أن هذا الموسم لم يشارك فيه سوى 5 فرق، إلا أن اتحاد اللعبة أقام بطولتي الدوري والدرع بنظام أتاح للاعبين لعب عدد جيد من المباريات وان كان الحديث ما زال عن مشاركة أكبر دون أن ننسى أن هذا الموسم شهد توزع اللاعبين الدوليين والمعروفي على صعيد اللعبة على 4 اندية فكان لذلك اثرا ايجابيا على المنافسة وحتى المستويات الفنية من خلال وجود منافسة قوية بين الفرق هذه.

كذلك وضح أن الاستقرار الفني والإداري هو من عوامل الفوز في هذا الدوري واللعبة وفي غيرها من اللعبات وهو ما تجسد في نادي السيب الذي حافظ على قوام الفريق من اللاعبين، ومن ثم حافظ على مدربه الذي استفاد من كل لاعبيه وأعد فريقا متكاملا من أساسيين وبدلاء وهذا ما جعله يتفوق على بقية الفرق دون استثناء، فقد كان الفريق الوحيد الذي امتلك هذه الصفات اضافة لتواجد اللاعبين بشكل دائم والتزامهم وحضورهم التدريبات. السيب تابعه جمهور أقل ما يمكن القول عنه أنه رائع، ولعب دورا كبيرا في فوز فريقه .. ومن يمتلك الكثير من العوامل الفنية، والجماهيرية جدير بالفوز بل يستحق كل الألقاب وهو ما فعله السيب.

مجريات مثيرة

فريق الكامل والوافي لم يكن منافسا سهلا بل خسر اللقب لبعض التفاصيل الصغيرة من خلال غياب التجانس بين اللاعبين، والأخطاء الفردية التي وقعه بها لاعبو الفريق اضافة لعصبية بعض اللاعبين خاصة المحترف الايراني ادريس الذي لم يدخل أجواء التفاهم مع لاعبي فريقه، وأيضا بعض الإشكاليات في عدم وصول الكرات بالطريقة المطلوبة له. وكان يمكن للنتيجة ان تكون مختلفة تماما لو استطاع الكامل والوافي من استغلال الفرص العديدة التي أتيحت له في الشوط الذي خسره 32/34 .. حيث كان الفوز قريبا جدا من الفريق وعندما خسره لم نجد تلك المقاومة من الفريق في الشوط الرابع الذي حسمه السيب بسهولة.  نشير إلى أن الفريقين ضموا لاعبين على مستوى جيد دوليين أو غيرهم فالكامل والوافي ضم المتألق سعود المعمري  ومعه المحترف الإيراني إدريس دانشفر، ومحمد النقبي وهيثم الشريقي ونوح الجلبوبي وصالح المطوع.فيما ضمت تشكيلة السيب المحترف الكوبي ميجول أنجيل، اضافة لأحمد التوبي ويوسف الشكيلي ويونس العامري ومازن الهاشمي وصالح الحمداني. ونشير ايضا إلى أن الإثارة والندية كانت حاضرة بقوة بين الفريقين في الشوط الأول قبل التراجع الكبير للكامل والوافي في الثاني ومن ثم عودته بقوة في الثالث، وكان الفريق بحاجة للقليل من التركيز والهدوء في اللحظات الحاسمة. ودرب السيب للموسم الثاني على التوالي المدرب الجزائري علي ديف ، والسلام المدرب الوطني المعروف سعيد جمعة الحمداني. السيب استحق الثنائية هذا الموسم لتوفر كل مقومات الفوز الفنية والإدارية والجماهيرية.

Share.

اترك رد