آخر دقيقة: نجم ..لكن إلزم حدودك !!

0

أثار قرار الجهاز الفني للمنتخب السوري لكرة القدم باستبعاد أفضل لاعب في آسيا عمر خريبين وبعض اللاعبين المعروفين موجة من ردود الفعل المختلفة، وان كان الغليان الجماهيري كبير ويهاجم الاتحاد السوري من جهة، والجهاز الفني من جهة أخرى بعد خسارة المنتخب السوري لوديتي ايران واوزبكستان دون أن يقدم شيئا وكان غائبا فنيا وبدنيا وحتى روحا، وظهرت الأخطاء الفردية ومعها المنتخب بأسوأ حال.

وخلفت هاتين الخسارتين انقساما في الوسط الإعلامي الرياضي السوري، وان كان المؤتمر الذي عقد في دمشق بعد العودة من طهران وطشقند قد كشف الكثير من الحقائق بعضها مس لاعبي المنتخب ومن ثم ظهر أن بعض من اخترع قصصا وتبنى أحداثا حدثت في المنتخب جاء من باب « هكذا سمعت «.

العبرة مما حدث هو أن الاستبعاد لجميع اللاعبين الذي تم ذكرهم بالأسم جاء مع شرح لسبب استبعاد كل منهم، فمنهم اعتذر ليلعب مع فريقه في كأس الاتحاد الآسيوي، وآخر لم يكترث بالدعوة، وبعضهم دون ان يذكر أي سبب فقط ولم يرد رغم أنه كان موجودا في دمشق وفي اجازة من ناديه وهو عمر خريبين أفضل لاعب آسيوي ومن نجوم المنتخب في التصفيات وأحد أبرز اللاعبين الذين لعبوا بروح عالية وكبيرة.

استبعاد أفضل لاعب آسيوي كان مفاجئا للكثيرين ولكنه كان قرارا حاسما وسيؤسس للكثير لاحقا، رغم أن عقوبة الاستبعاد قد يكون لها تبعات أخرى، إلا أنها بالمحصلة عقوبة إدارية من باب التذكير وحفظ حق الجهاز الفني والمنتخب…

طبعا الكلام لا يساق على خريبين  وحده، بل على كل لاعب يشعر أنه أكبر من المنتخب، ويجب عليهم التذكر أنه لولا المنتخب لما سمع بهم أحدا .. ونؤكد على ذلك، وكما قبل المنتخب اعتذاراتك سابقا، وكرمك مع البقية ممن تألقوا ، وصان لك حقوقك، فيجب أن تعلم حدودك، وأن النجومية تفرض عليك ضريبة كبيرة يجب أن ترتقي إليها من خلال تصرفاتك، فليس من الصعوبة أن تصبح نجما، ولكن الصعوبة هو أن تبقى كذلك، والمنتخب هو الساحة الحقيقية لذلك.. فإذا كنت تريد أن تبقى نجما في الملاعب في عيون الجميع فالزم حدودك واعرف حقوقك وواجباتك .. والنجومية ليس مباريات واهداف بل أكبر من ذلك ، وتذكر أن أبواب المنتخب مفتوحة للجميع وما أكثر المواهب والأسماء التي تتحيّن الفرصة.

معن نداف

Share.

اترك رد