نجم المنتخب قاسم سعيد: مظلوم 200% وشخصان حارباني لإبعادي عن المنتخب!!

0

نعم مظلوم 200 بالمية … بهذه الكلمات بدأ الدولي والنجم قاسم سعيد حواره الخاص مع « كوووورة وبس « .. مشيرا إلى أن من ظلمه أشخاص هم راحلون وهو عائد وباق في المنتخب الوطني الأول، وان لديه الثقة والرغبة والقدرة على العودة للمنتخب. ,ان الشللية وراء خروجه من المنتخب.
قاسم سعيد الذي قدم مستوى جيدا هذا الموسم ، كان موضع جدل عند الكثيرين لعدم استدعائه للمنتخب الأول في معسكر ألمانيا بناء على ما قدمه، هذا رأى فيه البعض أكثر من علامة استفهام.. قاسم تحدث عن الكثير من أمور الكرة العمانية من خلال حوار تطرق فيه لبعض ااشكاليات كما هي سقف عقود اللاعبين، والدوري، وفوز ظفار باللقب، وايضا الموسم المقبل والمشاركة الآسيوية لنادي ظفار في الموسم المقبل.
وفي نهاية الحوار كانت رسالته أبلغ تعبير والتي وجهها لمن رأى أنهم من كانوا سببا في إبعاده عن المنتخب الوطني وفيما يلي ما قاله الدولي قاسم سعيد:

-لم نرى اسمك في قائمة المنتخب الأخيرة هل تشعر بالظلم حيال ذلك؟
طبعا أنا مظلوم 200% ..

-200بالمية هذا كثير يبدو أن هناك امور في الخفاء؟
لا أحب أن أدخل كثيرا في التفاصيل.. واذا ذكرت بعض الأسماء لن أعود للمنتخب وهم موجودين في كرة القدم العمانية..هناك حرب باردة ضدي من قبل 3 أشخاص .. اثنان أعرفهما شخصيا والثالث لست متأكدا منه .. ولكن المتأكد ـن هذين الشخصين لا يريداني في صفوف المنتخب.

-هل لديك أمل في العودة لصفوف المنتخب؟
طبعا وأنا متفائل وعلى ثقة بذلك ، اضافة إلى أنني عندي الرغبة. ولمن كان سببا في إبعادي أعلم أن الكرسي يدور ولن تبقى في مكانك .. القائمة فيها نوع من المحاباة من وجهة نظري … بعيدا عني وعن المستوى الذي قدمته هذا الموسم هناك أسماء قدمت جيدا ولم تعود أمثال علي سالم الذي يعتبر أفضل لاعب في الدوري.

-لا يخفى على أحد أن مستواك لم يكن على مايرام في بعض الفترات لماذا؟
هذا أمر طبيعي عند كل اللاعبين، لا يوجد لاعب يحافظ على مستواه بشكل دائم والمهم هو العودة لمستواك بعد تراجعه. تعرضت للكثير من الهجوم من قبل أشخاص هم يحاربوني وأعرفهم خاصة في فترة لوجوين، وكانوا سببا في انقلاب لوجوين ضدي. هؤلاء الأشخاص مؤثرين ومعروفين وتأثيرهم السلبي كبير.

-هل تعني أن هناك شللية؟
هناك هناك وهي ليست ولدية اللحظة وهذه الشللية هي التي كانت وراء إبعادي من المنتخب. هناك 7 لاعبين لم يؤودوا جيدا في الدوري ومع ذلك نرى أسماؤهم بالقائمة. ولا نلاحظ وجود أسماء للاعبين قدموا مستويات جيدة في الموسم المنصرم.. لماذا استبعاد هؤلاء المجيدين ودعوة من لم يقدم المستوى المطلوب؟ هذا منتخب الوطن يجب أن يكون للأفضل والذي يستحق ذلك وليس لمن تتم محاباته من البعض الذي يقوم بإبعاد البعض لأنه ليس على علاقة شخصية جيدة بهم.

-نسمع حاليا عن تجاوزات عقود و كلام يتعلق بهذا الأمر .. ماذا تقول؟
لا يوجد شيء اسمه سقف عقود.. العقد حق مشروع للاعب والنادي .. وكل نادي « مجلس إدارة أو رئيس نادي» هي الجهة المسؤولة عن العقود مع لاعبيها.كيف يجب أن نلزم نادي بعقد محدد؟ كيف سيكون هناك فرق بين اللاعب الجيد والعادي؟ لماذا نرى ولا أحد يقارن عندما نوقع عقود مع لاعبين أجانب؟ هل يسمح للاعبين الاجانب ولا يسمح للاعبين المواطنين. العقد رزق للاعب وهو حر به وهناك نجوم يستحقون عقودا أفضل من غيرهم وهذا دارج في كل دول العالم.نأتي بمحترفين ندفع بهم عقود كبيرة ويجلسون على الدكة ومن ثم نسمع عن هذا الكلام عن عقود اللاعبين المحليين .. أمر غير مفهوم.
-هل ترى اللاعبين المحترفين دون المستوى؟
اللاعب المحترف يجب أن يكون أفضل من اللاعب المحلي وأن يحدث الفارق . لكن حاليا لم نر هذا .. الاشكالية لا تقع على اللاعبين أنفسهم بل على من يختارهم .. يجب أن يتولى اختيار اللاعبين المحترفين فنيين لهم خبرتهم الكبيرة في كرة القدم وهذا للأسف غير موجود في غالبية أنديتنا.. للأس فم نشاهد محترفين على مستوى عالي في دورينا وملاعبنا.
-والاحتراف هل تراه حاضرا في الكرة العمانية؟
الاحتراف من خلال عقود بعض اللاعبين موجود. ولكن اللاعب طالما هو غير مفرغ لا يمكن اعتباره محترفا .. عمل قاس لغالبية اللاعبين ومن ثم يأتي للتدريب بالتأكيد لن يكون اللاعب قادرا على العطاء. اللاعبون العمانيون بحاجة للاحتراف الخارجي حتى يكون هناك تطوؤ في مستواهم والتزامهم في أنديتهم التي بالأصل تعاني من الناحية المالية .. وعنما تطبق الاحتراف يجب أن تكون الاندية قادرة على تسديد التزاماتها وهذا صعب كثيرا.

-ما هي ملاحظاتك على الموسم المنصرم؟
كل شيء كان مقبولا بل حتى جيدا في بعض الاحيان .. السلبية الوحيدة هي فترة التوقف الطويلة التي أثرت سلبا على المستوى الفني للفرق بشكل عام وعلى اللاعبين. لا أعرف ولكن ارى ان العاملين في اتحاد اللعبة عملوا وفق ظروفهم.

-كيف هي توقعاتك للموسم المقبل؟
بكل تأكيد سيكون موسما قويا وصعبا بعد أن سمعنا استعدادات كافة الاندية المشاركة في الدوري. وهذا طبعا يصب في مصلحة الكرة العمانية .. لا نعرف ماذا سيحدث ولكن كل شيء يشير إلى أن هناك منافسة قوية من غالبية الفرق هكذا تشير التوقعات.
احراز اللقب صعب والمحافظة عليه أصعب بكثير .. نعلم أنه ليس مستحيلا ان نفعل ذلك ولكن صعبا ولن نتراجع .. وجود فرق تستعد مبكرا لمصلحة الكرة العمانية والدوري وهو ما سمعت به في ناديي الرستاق والسيب حتى الآن.
-وماذا عن مشاركة ظفار في البطولة الآسيوية؟
المشاركة مهمة وقوية ونأمل أن تكون مختلفة عن بقية المشاركات. ادارة النادي تسعى للمحافظة على قوام الفريق البطل وهو من ضمانات تحقيق النتائج الإيجابية .. فريقنا أمام 6 مشاركان أو بطولات أو ألقاب من خلال كأس السوبر وكأس الاتحاد ومن ثم الدوري والكأس والبطولتين العربية والآسيوية . هذه المشاركات سيكون النادي مستعد لها بشكل جيد وهو سيبدأ قريبا معسكره الخارجي في مصر.

-احراز ظفار لقب بطولة الدوري كان مميزا وبجدارة ما السبب؟
السبب الأول والأخير بعيدا عن الذي قدمناه من الناحية الفنية هو أننا احترمنا كافة منافسين بطريقة كبيرة اضافة إلى الأداء الجماعي من قبل اللاعبين جميعا .. للاسف بعض الفرق لا تحترم منافسيها بالطريقة المنافسة وهذا ما قد يسبب لها الكثير من الصعاب .. لعبنا لهدف محدد وحققناه.

-بدأت مع لوروا في مباراة البرازيل .. من هم المدربين الذين اكتشفوا امكانياتك؟
قبل لوروا أنا مدين كثيرا للمدرب الوطني رشيد جابر في المنتخبات الوطنية الذي كانت بدايتي معه، ومن ثم المدرب لوروا الذي كان له أثرا كبيرا بي شخصيا كلاعب. اعطاني الثقة ودفعني وشجعني. في المسوم الماضي كان عظيمة مدربا لافتا وأحرزنا معه اللقب واستعدت مستواي بشكل جيد.

-هل من رسالة تود توجيهها ولمن؟
نعم وتحديدا للشخصين اللذين يحاولان إبعادي عن المنتخب ونجحا في ذلك حاليا .. لكن ليعلما أن هذا الأمر ليس مستمرا .. وهذا منتخب وطني كما هو منتخب الوطن بالنسبة للجميع. وحقي التواجد فيه طالما مستواي الفني يؤهلني لذلك كما هو حق اي لاعب يقدم مستويات جيدة. أقول لمن يحاربني زظلمني كما أنا باق والمنتخب باق ..وأنتم راحلون وستكونون خارجه قريبا. المنتخب الوطني أمانة يجب المحافظة على هذه الأمانة. شكرا لكم على هذه الفرصة. كنت أتمنى لو أن أن أحدا آخر أيضا سأل عني.

Share.

اترك رد