مباراة بلغاريا وإنجلترا: نتيجة كبيرة.. استقالات .. وعنصرية مرفوضة

0

ألقت الشرطة في بلغاريا القبض على أربعة أشخاص للاشتباه في توجيه إساءات عنصرية للاعبين سود البشرة من منتخب إنجلترا لكرة القدم، وذلك أثناء مباراة بين البلدين أقيمت في صوفيا ضمن التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية 2020.

وتوقفت المباراة، التي انتهت بفوز إنجلترا 6-0، مرتين في الشوط الأول عقب ترديد بعض الجماهير هتافات عنصرية.

وقال وزير الداخلية البلغاري “العمل مازال جاريا من أجل التوصل إلى آخرين” ممن يشتبه في أنهم شاركوا في توجيه الإساءات العنصرية أثناء المباراة التي أقيمت يوم الاثنين.

واستقال رئيس الاتحاد البلغاري لكرة القدم من منصبه الثلاثاء على خلفية ما حدث.

وعقب انتهاء المباراة، قال المدير الفني للمنتخب البلغاري، كراسيمير بالاكوف، إنه لم يسمع أي هتافات، وهو الذي ذكر في وقت سابق أن لدى إنجلترا مشكلة عنصرية أكبر.

لكن حسب (رويترز) قدم كراسيمير بالاكوف مدرب بلغاريا اعتذارا لمنتخب انجلترا بعد تصرفات عنصرية من الجماهير في صوفيا تجاه لاعبين أصحاب بشرة سوداء بالفريق الزائر خلال مباراة بتصفيات بطولة أوروبا لكرة القدم 2020 يوم الاثنين الماضي. المباراة شهدت إساءات عنصرية شملت القيام بالتحية النازية وترديد أصوات القردة ما تسبب في توقفها خلال الشوط الأول. وقال بالاكوف ”أدين بشدة وأرفض العنصرية كسلوك يتعارض مع العلاقات البشرية الحديثة. إنه سلوك من الماضي ويجب القضاء عليه للأبد“.

Share.

اترك رد